اختزاع الكبد

Liver biopsy

هدف العلاج

اختزاع الكبد هو إجراء طبي يتم من أجل الحصول على قطعة صغيرة من أنسجة الكبد من أجل إجراء فحص تشخيصي. تُفحص العيّنة بالمجهر على يد طبيب اخصائي بالباثالوجيا (Pathologist)، طبيب مختص بتأثير الأمراض على أنسجة الجسم بهذه الحالة، من أجل فحص وجود شذوذ بالكبد.

خزعة الكبد تسمّى أحياناً خزعة كبد داخل الجلد، لأنه يتم الحصول على العيّنة عن طريق جلد المريض. يعتبر هذا الإجراء هاماً في عملية التشخيص، إلا أنه يحمل في جعبته خطورة بدرجة منخفضة جداً، كما أنه منوط بشعور نسبي بعدم الإرتياح.

يتم أخذ خزعة من الكبد عادةً من أجل تقييم مدى الضرر الذي لحق بالكبد نتيجة مرض مزمن أو حاد، أو إصابة سامة.

تُجرى الخزعة غالباً من أجل اكتشاف شذوذ بنسيج الكبد بعد فشل طرق أخرى بإعطاء نتائج واضحة.

لدى المرضى الذين يعانون من التهاب الكبد (Hepatitis) المزمن من نوع C، قد تستخدم خزعة الكبد بغرض تقدير التوقّعات بخصوص المريض  وبهدف رصداحتمالات الاستجابة للعلاج المضاد للفيروسات. 

متى يجرى اختزاع الكبد 

يمكن أخذ خزعة الكبد في كل مرحلة من الحالات والاضطرابات التالية:

  • اليرقان
  •   تشمع الكبد
  •   نتائج غير سليمة متكرّرة بفحوصات وظائف الكبد.  
  • مرض كبد مصدره بشرب الكحول
  •   انتفاخ الكبد أو ازدياد غير مفسّر بحجمه (Hepatomegaly)
  • اشتباه بوجود ضرر الحق بالكبد نتيجة لتناول أدوية كحالات تسمّم أسيتامينوفين (Acetaminophen) 
  •   داء ترسب الأصبغة الدموية (Hemochromatosis)، حالة يترسب فيها فائض من الحديد في الكبد
  •   تراكم الأملاح الصفراوية (Bile salts) في الكبد
  •   التهاب الكبد
  •   سرطانات أولية بالكبد مثل سرطان الخلايا الكبدية (hepatocellular carcinoma)، سرطان الأوعية الصفراوية (cholangiocarcinoma) وسرطان الأوعية الدموية - ساركومة وعائية (angiosarcoma) 
  •   سرطان نقيلي بالكبد (هذا السرطان شائع في الولايات المتحدة ب 20 مرة أكثر من الأمراض السرطانية الأولية في الكبد)
  •   بعد جراحة زراعة الكبد، من أجل قياس مستوى رفض العضو المزروع.
  •   ارتفاع الحرارة مجهول المصدر
  •   اشتباه بالإصابة بمرض السل، ساركويد (Sarcoidosis) أو الداء النشواني (amyloidosis)
  •   اضطرابات وراثية مثل مرض ويلسون (Wilson - مرض يتراكم فيه النحاس بالكبد، بالمخ، بالكلى وبالقرنية)