زراعة البنكرياس

Pancreas Transplant

هدف الجراحة:

خلال زراعة بنكرياس يتم زراعة بنكرياس سليم، مأخوذ من متبرّع، داخل جسم شخص مصاب بمرض السكري الحادّ.

يؤدي مرض السكري الحاد من نوع 1، في العديد من الأحيان الى فشل الكلى (Kidney failure).

 نتيجة لذلك، الشخص الذي يحتاج لزراعة بنكرياس يكون بحاجة أيضاً لزراعة كلية. هنالك ثلاثة أنواع لجراحة زراعة البنكرياس:

جراحة تدمج ما بين زراعة كلية وزراعة بنكرياس، خلاله يتم زراعة كلية وبنكرياس أيضاً.

زراعة البنكرياس بعد زراعة الكلية، يُزرع البنكرياس بعد مرور فترة معينة من زراعة الكلية.

زراعة بنكرياس فقط، في هذه العملية الجراحية يتم استبدال البنكرياس فقط. يتم إجراء هذه العملية الجراحية للمرضى الذين تعمل كليتيهم كما يجب.

من هم المرشحون لإجراء عملية زراعة البنكرياس؟

يجري طاقم من المتخصّصين تقييماً، وبناءً عليه يقرّرون إذا كان المريض/ة يعتبر مرشحاً مناسباً لإجراء عملية زراعة البنكرياس.

المرضى الوحيدون الذين يُؤخذ ترشّحهم بعين الاعتبار، هم الأشخاص المصابون بمرض السكري الحاد، عادة من نوع 1، أو سكري الأطفال/ الشباب الفعّال.

يتم تسجيل المريض الذي تم تشخيصه كمرشّح مناسب لزراعة البنكرياس في لائحة انتظار. يأخذ طاقم الأخصائيين بالحسبان اعتبارات عديدة عند تحديد ما إذا كان شخص معين مناسب لإضافته إلى لائحة الانتظار أم لا.

الوضع الصحي العام للمريض وملائمته لإجراء جراحة كبيرة يُؤخذان بعين الاعتبار.

جراحة زراعة البنكرياس لا تجرى للأشخاص الذين يعانون من الأمراض التالية:

  • سرطان غير مُعالَج. 
  • أمراض عدوائية غير قابلة للعلاج التام، أو للشفاء مثل مرض السل.
  • مشاكل، أو مضاعفات حادّة بالقلب، بالرئتين أو بالكبد، الناجمة عن مرض السكري، والتي تجعل الجراحة خطيرة جداً.

  مجرى الجراحة:

خلال جراحة زراعة البنكرياس، يتم تلقي بنكرياس تم التبرع به، والذي يتم استئصاله من جسم المتبرع عن طريق جراحة ومن ثم يتم زرعه في جسم المريض متلقّي التبرّع، بدون إستئصال بنكرياسه الذي لا يعمل. 

يجب إجراء زراعة البنكرياس في جسم المريض، في غضون بضع ساعات من وقت إستئصاله من جسم المتبرّع. يُجري جراحة إستئصال البنركياس من جسم المتبرع طاقم من الجرّاحين والمخدّرين. أحياناً، يقوم فريق إضافي باستئصال أعضاء أخرى مثل الكلى.

العلاج بعد الجراحة:

بعد جراحة زرع بنكرياس يتلقّى الشخص الذي أجريت له الزراعة أدوية مضادة للرفض، لمنع وضع يرفض فيه جهاز المناعة العضو الجديد.    

على المريض الذي يفكّر بإجراء جراحة زراعة البنكرياس أن يوافق على تناول أدوية مضادة للرفض (رفض الجسم للعضو)، مدى الحياة.

بالإضافة لذلك، المرشّح للزرع مُجبر على الموافقة لإجراء فحوصات متابعة، بعد الجراحة على يد أعضاء الطاقم الطبي، لبقيّة حياته.