إبرة الظهر للديسك: دليلك الشامل

هل تعاني من الديسك ولا تخفف مسكنات الألم الفموية من الانزعاج الذي تعاني منه؟ هل سمعت عن إبرة الظهر للديسك؟ تابع المقال لتتعرف على كافة التفاصيل حولها.

إبرة الظهر للديسك: دليلك الشامل
محتويات الصفحة

قد ينصح الطبيب مرضى الديسك أو ما يعرف بالانزلاق الغضروفي (Herniated disk) بإبرة الظهر للديسك في الحالات التي لا تجدي فيها مسكنات الألم التي تؤخذ عن طريق الفم نفعًا، إذ يمكن أن تساعد هذه الإبرة في تخفيف الألم لأسابيع أو لشهور أحيانًا. تعرف على كافة التفاصيل عن هذه الإبرة في المقال الآتي:

إبرة الظهر للديسك

تعرف إبرة الظهر للديسك طبيًا بحقنة الستيرويد فوق الجافية (Epidural steroid injection)، وهو إجراء طفيف التوغل يتم خلاله حقن الستيرويدات القشرية في منطقة فوق الجافية، وهي المنطقة المحيطة بالنخاع الشوكي والمليئة بالسوائل.

وتحتوي عادةً هذه الإبرة على كورتيكوستيرويدات، مثل: تريامسنولون (Triamcinolone)، أو ديكساميثزون (Dexamethasone) بالإضافة لمخدر كالليدوكائين (Lidocaine) أو بوبيفاكين (Bupivacaine) للتقليل من التهاب الأعصاب الذي يسبب الألم.

إذ يساعد هذا الإجراء في التخفيف من آلام الرقبة والظهر أو آلام الذراعين والساقين الناتجة عن التهاب الأعصاب الشوكية، والذي ينتج في حال الإصابة بالانزلاق الغضروفي أو حالات تضيق العمود الفقري، وفي الحالات التي يسبب فيها داء القرص التنكسي نمو للعظام والضغط على جذور الأعصاب.

ولكن يجدر التنويه أن هذه الإبرة لا تعالج الديسك تمامًا، بل تسكن الألم لفترة قد تصل لسنوات أحيانًا، وتساعد في تحسين حالة العمود الفقري عند الالتزام بجلسات العلاج الطبيعي والتمارين الرياضية.

كيف يتم هذا الإجراء؟

في أغلب الأحيان يتم إعطاء إبرة الظهر للديسك بأحد الطرق الآتية، والتي سيختار الطبيب أنسبها اعتمادًا على الحالة الصحية وما إذا خضع المريض لأي عملية سابقة في العمود الفقري:

1. الإبرة الذيلية (Caudal injection)

في هذه الطريقة يتم وضع الإبرة في الفرجة العجزية (Sacral hiatus) فوق عظم الذنب، تساعد هذه الطريقة في التخفيف من الألم المنتشر، وتعد مفيدة في حال وجود مناطق متعددة من العمود الفقري مصابة، ولكنها تعد الأقل فعالية والأكثر أمانًا والأقل تعقيدًا في الأداء.

2. الحقن بين الصفائح (Interlaminar)

في هذه الطريقة يتم حقن الإبرة من الجزء الخلفي للعمود الفقري؛ وبالتالي يتم توصيل الدواء لحيز فوق الجافية مباشرة على مستوى القرص المصاب.

3. الحقن عبر الثقوب (Transforaminal)

في هذه التقنية يتم استهداف الجذور العصبية محددة من خلال إعطاء الدواء بشكل دقيق في منقطة فوق الجافية القريبة من المنطقة المصابة بتهيج الأعصاب.

أسئلة شائعة عن إبرة الديسك

لا بد أنك ترغب بمعرفة المزيد من المعلومات حول هذه الحقنة، وإليك بعض الأسئلة التي قد تدور في ذهنك وإجاباتها:

1. كم مرة يمكن الحصول على هذه الإبرة؟

في الحقيقة يوصي الأطباء بهذه الإبرة حتى 3 - 6 مرات في السنة. 

2. كم تستمر مدة تسكين الألم بعد الحصول على الإبرة؟

تختلف مدة تسكين الآلام من شخص لآخر، فقد تستمر لمدة أسابيع أو سنوات، فعند الأشخاص الذين يعانون من انزلاق غضروفي جديد تساعد هذه الإبرة في تسكين الألم بشكل دائم، ولكن يستمر تسكين الألم من 3 - 6 شهور أو أكثر عند الأشخاص الذين يعانون من آلام مزمنة أو انزلاق غضروفي متكرر.

3. هل يتم هذا الإجراء تحت التخدير العام؟

لا، بل يتم تعريض المريض للتخدير الموضعي في المنطقة التي سوف توضع فيها إبرة فوق الجافية، وعادةً لا يشعر المريض بألم شديد.

4. ما هي مخاطر هذه الإبرة؟

يمكن أن يشعر المريض في بعض الحالات النادرة بتزايد الألم بعد عدة أيام من العملية، ولكن وبشكل عام تعد إبرة الظهر آمنة، على الرغم من احتمالية ظهور الآثار الجانبية الآتية:

  • احمرار في الوجه والصدر مع ارتفاع في درجة الحرارة.
  • القلق ومشكلات النوم.
  • تغيرات في الدورة الشهرية.
  • احتباس الماء في الجسم.
  • ارتفاع مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري.
  • ارتفاع في ضغط الدم وضغط العين بشكل مؤقت.

وفي حالات نادرة جدًا يمكن أن يصاب الشخص بنزيف أو تلف في الأعصاب أو عدوى أو حتى شلل.

5. ما هي موانع هذا الإجراء؟

قد يمنعك الطبيب عن الحصول على إبرة الظهر للديسك في حال كنت من الفئات الآتية:

  • تعاني من اضطرابات النزيف وفرط تخثر الدم.
  • تعاني من الحساسية الدوائية.
  • تعاني من عدوى جهازية أو موضعية حول المنطقة.
من قبل د. بيسان شامية - الأربعاء 23 تشرين الثاني 2022
آخر تعديل - الأربعاء 23 تشرين الثاني 2022