آلام لدى الرجل أثناء العلاقة الحميمة: أسباب وعلاجات

يشعر بعض الرجال بآلام أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ويرجع هذا لمجموعة من الأسباب، منها أسباب مرضية ومنها بسبب عادات خاطئة.

آلام لدى الرجل أثناء العلاقة الحميمة: أسباب وعلاجات

من الأمور الشائعة أن تشعر المرأة بالام أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ولكن في بعض الأحيان يصاب الرجل أيضاً ببعض المشكلات والالام خلال الجماع.

ويرجع هذا للعديد من الأسباب التي تؤثر على صحة الرجل الجنسية وعلاقته الحميمة مع زوجته.

أسباب الام الجماع لدى الرجل

إليك أبرز الأسباب للشعور بالام أثناء الجماع:

1-الإصابة بالتهابات في الأعضاء التناسلية

سواء القضيب أو الخصية ومشكلات المسالك البولية، بالإضافة إلى الفطريات والبكتيريا التي تصيب هذه المنطقة، حيث تؤثر هذه الالتهابات والتورمات على الأعضاء التناسلية مسببة الام غير محتملة.

كما أنها تؤدي إلى القدرة الجنسية لدى الرجل، لأنه لا يتمكن من الممارسة الحميمة بصورة طبيعية، بل ويتجنب اللقاء الجنسي في بعض الأحيان لتفادي هذه الالام.

2-الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً

أيضاً تؤدي الأمراض المنقولة جنسياً إلى الام وحكة في المنطقة التناسلية لدى الرجل، مثل مرض السيلان والهربس التناسلي.

وهذه الأمراض تؤدي لوجود إلتهابات بالعضو الذكري وما حوله، وقد تؤثر على الإنتصاب لدى الرجل، ولذلك يفضل عدم حدوث الجماع أثناء الإصابة بهذه الأمراض.

3-الإنتصاب الدائم للعضو الذكري

من المشكلات الصحية التي يعاني منها بعض الرجال، حيث يبقى العضو الذكري منتصباً لساعات طويلة، حتى مع عدم وجود أي مثيرات جنسية.

ويكون الإنتصاب الدائم بسبب تناول بعض الأدوية أو مشكلات في الدم، مما يؤدي للشعور بالام شديدة.

4-التحسس من مهبل المرأة

خلال العلاقة الحميمة، تخرج بعض الإفرازات من المهبل لدى المرأة، وقد تسبب هذه الإفرازات حساسية في القضيب تجاهها، ليشعر بحكة تعيق استكمال الممارسة الجنسية.

كما أن استخدام المزلقات يمكن أن يسبب تهيج وحساسية لدى الرجل.

5-عدم الإهتمام بالنظافة الشخصية

في حالة عدم إهتمام الرجل بنظافة المنطقة التناسلية، فتزداد فرص إنتشار الفطريات والجراثيم بهذه المنطقة.

وهذا يعني حدوث التهابات وحكة تؤدي إلى الشعور بالام.

6-الإفراط في الممارسة الجنسية

من الأمور التي تؤثر على صحة العضو الذكري هو الإفراط في الممارسة الجنسية، حيث لا يحصل هذا العضو على الراحة التي يحتاجها، وبالتالي يعاني من الإجهاد والالام.

فلا يفضل أن تكون العلاقة الحميمة بشكل يومي، لأن هذا يمكن أن يؤدي للشعور بالملل بين الزوجين، كما أنه يتسبب في إرهاق الأعضاء التناسلية.

علاج الام العلاقة الحميمة لدى الرجل

ومن خلال بعض الإجراءات، يمكن التغلب على هذه الالام، وتشمل:

  • عدم إهمال المشكلات الصحية: فإن كان الرجل مصاباً بمشكلة في العضو الذكري أو الخصية، يجب أن يذهب إلى الطبيب حتى يعرف السبب ويبدأ في علاجها. وكلما كان العلاج مبكراً، كلما كان أسهل قبل أن تتفاقم المشكلة.
  • إستخدام الواقي الذكري: يساعد الواقي الذكري في علاج كثير من المشكلات الجنسية لدى الرجل، حيث أنه يحميه من الالتهابات والحساسية في الجلد التي تحدث بسبب المزلقات أو الإفرازات.
  • الإهتمام بالنظافة الشخصية: من الأمور الأساسية التي يجب أن يهتم بها الرجل لتفادي تراكم الفطريات والبكتيريا المؤدية لحدوث التهابات وحكة.
  • أخذ راحة من الممارسة الجنسية: وذلك لأن الممارسة المستمرة تؤدي للشعور بالام لدى الزوجين، ويحتاج كل منهما إلى راحة لاستعادة قوة وصحة الأعضاء التناسلية.
  • الحصول على الغذاء الصحي المتكامل: حيث تحتاج كافة أعضاء الجسم إلى التغذية الجيدة للحفاظ على صحتها وتدفق الدم بصورة طبيعية إليها.
من قبل ياسمين ياسين - الجمعة ، 29 مارس 2019