هل تنسى كثيراً؟ هذه الأمور قد تكون السبب!

هل أنت من الأشخاص الذين ينسون كثيراً؟ أو هل أصبحت هكذا مؤخراً دون سبب واضح؟ إليك كافة الأسباب المحتملة لما يحصل معك في المقال التالي.

هل تنسى كثيراً؟ هذه الأمور قد تكون السبب!

من الممكن لكثرة النسيان أن تتسبب لك في مشاكل عديدة مع عائلتك وأصدقائك ومحبيك! فما هي الأسباب المحتملة للنسيان؟ ولم بدأت تنسى كثيراً؟ إليك قائمة بأهم الأسباب:

1- أدوية معينة

هل بدأت بتناول دواء جديد مؤخراً؟ نعم؟ ربما هذا هو السبب! هناك بعض الأدوية التي قد تتسبب في جعلك تنسى كأحد مضاعفاتها الدوائية، وهذه بعض الأدوية المحتملة:

2- شرب الكحول

قد يتسبب الإفراط في شرب الكحول بمجموعة من المشاكل الصحية، ومن ضمن هذه المشاكل النسيان سواء. ومن الممكن لحالة النسيان هنا أن تكون وقتية ريثما يتلاشى تأثير الكحول، أو أن تستمر حتى بعد زوال تأثيره.

لذا ولأضرار الكحول الكثيرة، يفضل الإقلاع عنها تماماً.

3- بعض الحالات النفسية

قد تظهر على الشخص المصاب بالاكتئاب مثلاً عدة أعراض وعلامات، ومن ضمنها الشعور المستمر بالحزن وفقدان الدافع للقيام بأي شيء، وعدم الاستمتاع كالمعتاد عند القيام بأمور كان يحبها سابقاً، وفي بعض الأحيان قد تشمل أعراض الاكتئاب النسيان.

ولا يقف الأمر عند الاكتئاب، فالشعور المستمر بالقلق والتوتر قد يتسبب في مشاكل كبيرة في الذاكرة والتفكير والقدرة على التركيز والانتباه وكذلك النسيان.

ومن الحالات النفسية الأخرى التي قد تسبب النسيان: ثنائي القطب، الانفصام.

4- اضطرابات النوم المختلفة

إن معاناة الشخص من مشاكل في النوم، سواء كانت مشاكل مرضية أو أمور عابرة، مثل عدم القدرة على الحصول على قسط كافي من النوم، قد يتسبب في مشاكل في الذاكرة، ويعتبر أحد أسباب النسيان المحتملة.

5- أمراض وعوامل أخرى

قد تتسبب الأمور التالية كذلك في مشاكل في الذاكرة:

  • نقص فيتامين ب12.
  • التخدير من عملية جراحية خضع لها الشخص مؤخراً.
  • الخضوع لعملية جراحية تتعلق بنقي العظم.
  • تشنجات ونوبات بسبب مرض معين.
  • أورام في الدماغ أو نقص الأكسجين في الدماغ.
  • تعرض الشخص لصدمة في الرأس.
  • الإصابة بالشقيقة.
  • مشاكل الغدة الدرقية، فقد يتسبب قصور نشاط الغدة الدرقية في النسيان، إذ يؤثر هذا القصور على الأعصاب والحالة النفسية للشخص، فقد يسبب مشاكل في النوم أو قد يسبب اكتئاباً.
  • أمراض الجهاز العصبي، مثل: داء هنتينغتون، التصلب اللويحي، مرض باركنسون، الخرف، الزهايمر.
  • انخفاض سكر الدم.
  • فرط كالسيوم الدم.
  • التهاب الدماغ.
  • الورم العصبي الليفي.
من قبل رهام دعباس - الثلاثاء ، 6 نوفمبر 2018
آخر تعديل - الثلاثاء ، 6 نوفمبر 2018