مستحضرات علاج الشعر والعناية به

علاج الشعر ومستحضرات العناية به، مكافحة مشاكله، وكيفية تقويته، تساؤلات عديدة قد تدور في بالك حول علاج الشعر والعناية به سنحدثك عنها فيما يلي:

مستحضرات علاج الشعر والعناية به

العديد من مشاكل الشعر قد تقف حائلاً بينك وبين تحقيق حلمك بالحصول على شعر جميل صحي، فتبدأ عملية البحث عن مستحضرات علاج الشعر والعناية به، فما هو تأثير هذه المستحضرات و ما هو الأفضل بينها؟

الأسباب التي قد تكون فيما وراء مشاكل الشعر عديدة، ابحث عن السبب بداية لتحدد المنتج الأنسب لعلاج المشكلة:

أسباب مشاكل الشعر

أسباب تساقط الشعر Alopecia وتلفه عديدة أشهرها:

  1. استخدام الشامبو: من الطبيعي أن يخسر الشخص ما بين الخمسين إلى مائة 50-100 شعرة يوميا، بل أكثر مع استخدام الشامبو.

  2. تمشيط الشعر بشكل غير صحيح: قد يؤدي تمشيط الشعر المبلل إلى تكسر ساق الشعرة، أما تمشيط الشعر الجاف (غير المبلل) قد يساهم في تقصف أطرافه. لذا فإنه من الأفضل الإبتعاد عن تمشيط الشعر بعد الاستحمام مباشرة، وتقليل عادة التمشيط بشكل عام إلى مرة واحدة يوميا -ان لزم.

  3. النظام الغذائي: يؤثر نظامنا الغذائي بشكل مباشر في الشعر ولأن تركيب الشعر عبارة عن بروتينات بالاضافة الى الدور الذي تلعبه المعادن المختلفة مثل الزنك والنحاس والحديد في نمو الشعر وتقويته، فتناولنا لهذه العناصر مهم جداً لنمو الشعر فحتى وإن اتبعنا حمية لتخفيف الوزن يجب علينا المحافظة على كمية البروتين المتناولة في الطعام.

  4. فقدان الوزن السريع: اذ أن اتباعك الحميات القاسية يعني سوء التغذية وبالتالي تأثر صحة الشعر.

  5. تعرض الشعر لأشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة: الجدير بالذكر أن المركبات التجارية الواقية للشمس Sunscreen ليست فعالة جدا، فمن المستحيل أن تغطي هذه المركبات كل شعرة على حدة وعلى امتداد طولها.

  6. بعض الالتهابات والأمراض: مثل القشرة Dandruff مثلا أو فطريات الرأس Tinea capitis أو أية التهابات جلدية في فروة الرأس قد تؤدي إلى تساقط الشعر أو ضعفه إن لم تعالج، وغالبا ما يرافقها حكة في الرأس واحمرار.

  7. ثعلبة الشد (Traction alopecia): كعكة الشعر Hair bun، أو ذيل الفرس Ponytail وغيرها من تسريحات الشعر التي تستلزم شد الشعر إلى الخلف تحدث ضررا دائما بجذور الشعر و ينحسر معها خط الشعر فوق الجبهة إلى الخلف.

  8. تساقط الشعر الكربي (Telogen effluvium): من أسبابه الحمل والولادة Pregnancy and delivery،تؤدي زيادة الهرمونات الأنثوية عند الحمل و شده جذور الشعر عند الولادة إلى تساقط الشعر الذي عادة يدوم حوالي الثلاثة أشهر ويعود للنمو بعدها.

و بعض الأدوية مثل بعض مميعات الدم وبعض أدوية الضغط مثل Beta-Blocker والليثيوم Lithium.

  1. حبوب منع الحمل: تؤدي زيادة هرمون البروجسترون Progesterone إلى تساقط الشعر الذي يكون موجود في حبوب منع الحمل المذكورة.

ان كان تساقط الشعر كثيف أو مقلق نفسيا، فيجب على من تستخدم هذا النوع أن تغير لنوع اخر من حبوب منع الحمل للحد من تساقط الشعر.

  1. تفقد النساء اللاتي وصلن سن انقطاع الحيض هرمون الاستروجين Estrogen، فيؤدي ذلك إلى ضعف الشعر وبطء نموه ما إن لم يسد هذا النقص بواسطة حبوب هرمونية. في بعض الأحيان دواء مينوكسيدل Minoxidel الذي اثبت فاعلية في تقوية الشعر الضعيف بسبب اختلال التوازن الهرموني فقط. بالحقيقة يعد مينوكسيدل دواء لضغط الدم المرتفع!

مستحضرات علاج الشعر

أما عن مستحضرات الشعر والعناية به الشائعة والاكثر استخداماً فهي كما يلي مع كافة تأثيراتها على شعرك: 

1- الشامبو (Shampoo)

يعد الشامبو منظف للشعر وليس فقط لفروة الرأس، لذلك يجب معرفة أنواع الشامبو وتأثيرها على الشعر.

فيمكنك النظر خلف عبوة الشامبو لمعرفة الصنف من خلال قراءة مكوناته. ويصنف الشامبو لأنواع أربع سنتناول منها أهم نوعين:

2- الشامبو الأنيوني (Anionic shampoo)

يسمى الشامبو الأنيوني باسمه لإحتواءه على السلفات السالبة الشحنة ضمن تركيبه الكيميائي بشكل أساسي SO2−4 Sulfate والتي تكون عادة على شكل "أمونيوم لوريل/لوريث سلفات" Ammonium lauryl sulfate أو "صوديوم لوريل/لوريث سلفات"Sodium lauryl sulfate.

يعد الشامبو الأنيوني من المنظفات الأكثر قوة وفعالية في إزالة الزهم الدهني عن فروة الرأس والشعر والأوساخ عامة، إلا أنه ولشحنته الكهربائية السالبة يزيد من الاحتكاك فبالتالي يزيد من زغب وتجعد الشعر مما يجعله اكثر عرضة للتكسر والتقصف بفعل العوامل الخارجية كالتمشيط مثلا.

لتفادي الضرر، تم إنتاج شامبو خالي من السلفات Sulfate-free shampoo، واستحداث أنواع جديدة تحتوي على أيونات موجبة الشحنة (كاتيونات) Cations مثل الشامبو ذو الأيونات الثنائية Amphoteric.

3- الشامبو الأمفوتيري (Amphoteric shampoo)

يعتبر الشامبو الأمفوتيري لطيف على فروة الرأس وله خصائص جلدية ممتازة للعناية بفروة الرأس.

يحتوي على "الكيل امينوبروبيانات وبيتان" Alkyl iminopropionates/ betaines ضمن مكوناته المذكورة على العلبة.

4- بلسم الشعر (Hair conditioner)

قد يقرأ البعض في المجلات عن بلسم شعر ذو صفات سحرية يحول الشعر الباهت والضعيف إلى قوي وجذاب، إلا أن المكونات الرئيسية في بلسم الشعر هي ذاتها دون اختلاف في كل أنواعه.الذي قد يزيد من فعالية بعض أنواع بلسم الشعر هو اختلاف  تراكيز هذه المواد بين النوع والاخر.

لا يستخدم بلسم الشعر لأسباب تنظيف الشعر أو فروة الرأس وإنما يعمل على حماية الشعر فقط.

عادة ما يكون بلسم الشعر كاتيوني أو موجب الشحنة، حيث يقلل من الاحتكاك عن طريق تقليص تنافر جنيحات الغلاف الخارجي للشعرة وتغليفها، الأمر الذي يحمي الشعر من التكسر بفعل العوامل الخارجية، يسهل تمشيطه ويقلل من التجعد أو الزغب.

صورة لإمرأة بشعر مجعد

يعد السيليكون العنصر الأكثر استخداما في بلسم الشعر Silicone، لما له من خصائص تحمي الشعر من الحرارة وتزيد من مرونة الشعر، وتضيف له لمعانا وبريقا.

5- شامبو 2 في 1

تعد مادة الدايميثيكون Dimethicone المادة الرئيسية المستخدمة والتي يمكن تفقد وجودها كإحدى المكونات خلف عبوة الشامبو. لها خصائص عديدة،تعمل على تنظيف الشعر وفروة الرأس وتقلل أيضا من عوامل احتكاك الشعر.

لا يقلل شامبو 2 في 1 من تقصف أطراف الشعر، بل يحمي ساق الشعرة من الكسر، فيعمل بشكل أكبر على حماية جذور الشعر. ولذا أيضا فإنه أقل تأثيرا على الشعر المصبوغ.

يفضل استخدام شامبو و بلسم شعر كل على حدة للشعر المصبوغ.

6- صبغة الشعر Hair dyes

في العادة، تستطيع الشعرة التمدد قرابة الثلاثين بالمائة (%30) من طولها الأصلي دون حدوث أي أذى أو تكسير.

تتغلغل صبغة الشعر الدائمة إلى لب الشعرة Cortex من الداخل وتتفاعل لتعطي اللون المرغوب، وتغلف الشعرة من الخارج، فتفقد الشعرة مرونتها وقدرتها على الاستطالة مما يجعلها أسهل للكسر من الشعر غير المصبوغ.

في الشعر المصبوغ أو عند تلوين خصلات الشعر highlights، يجب الابتعاد تماما عن تمليس الشعر بواسطة مكواة الشعر أو كريمات التمليس الكيميائية لأنه قد يؤذي الشعر بشكل دائم.

7- مجعد الشعر أو مكواة الشعر (PERMS and Hair-straighteners)

تاريخيا، أول مرخي للشعر (مادة لجعل الشعر مستقيم) كان الفازلين! Petroleum based jelly مرفقا بإستخدام مشط شعر ساخن أو مكواة ملابس.

تعمل مواد  تجعيد الشعر أو مرخيات الشعر عن طريق كسر الروابط الضعيفة بين الكيراتين الطبيعي في الشعرة نفسها ومن ثم إعادة بنائها، إلا أنه بهذه الحالة يكون الشعر قد خسر جزء كبير من الكيراتين الطبيعي.

جميع هذه المواد تحدث ضرر دائم بالشعر لا يمكن إصلاحه! فلا عجب أن الشعر المجعد صناعيا أو مملس صناعيا يبدو أقصر من غيره وأقل كثافة.

المادة الفعالة الرئيسية في هذه المواد هي الهيدركسيدات (Hydroxides)، الا أن المستحضرات التي تتكون من الثيوغليكولات (Thioglycolate)، تعد أقل ضررا لبروتين الشعر. لكن لا ينبغي استخدام النوعين على نفس الشعر!

أما عن الفورمالديهايد (Formaldehyde) المادة المثبتة وهي ذاتها المستخدمة في التحنيط، تعد شديدة الخطورة خاصة أن الضرر يحدث عن طريق الاستنشاق إذ لم يكن عن طريق امتصاصه بالجلد،تهيج العينين، حرقة بـ الفم والأنف وأعراض تنفسية ودوار وغيرها

هنالك مثبتات خالية من الفورمالدهايد إلا أنه لم يثبت لها أي فعالية.

صورة لإمرأة تعاني مشاكل الشعر وتقصفه

8- زيت جوز الهند، والزيوت المعدنية وزيت دوار الشمس (Coconut oil, Mineral oil,  and Sunflower oil)

عند استخدام أي من هذه الزيوت كمستحضرات قبل أو بعد الاستحمام، وجد أن زيت جوز الهند Coconut oil فقط قادر على التغلغل داخل الشعرة الواحدة لإصلاحها و ترميم الاطراف المتكسرة بشكل خاص وذلك لخواصه الفيزيائية بحسب دراسة Rele and Mohile في 2003.

9- زيت الأرغان المغربي (Moroccan Argaan Oil)

زيت الاركان / الارغان/ الارجان المغربي هو زيت نباتي له فوائد حيوية عديدة بيئية ولجسم الإنسان. غني بمضادات الاكسدة؛ توكوفيرولز والبوليفينول tocopherols and polyphenols لكن لا توجد دراسات كافية للجزم بمعرفة تأثيره على الشعر. فيمكن أن يكون ذا فائدة لكنها غير مدروسة علميا حتى الان.

10- البيوتين Biotin

لا يوجد إلى الان أي أدلة علمية تثبت أي دور لمكملات البيوتين على الشعر. ومن خلال دراسات أجريت على بعض الأشخاص الذين يستخدمون البيوتين لتقوية الشعر، لاقى جزء منهم  بعض الفائدة في استخدامه والجزء الاخر لم يلاحظ أي فرق في صحة شعرهم.

في الختام عزيزي القارئ لا تنقاد بسهولة الى كل ما تدعيه صالونات التجميل والاعلانات بخصوص منتجات العناية بالشعروعلاجه، وتأكد جيداً من تغذية شعرك داخلياً قبل العناية به خارجياً.

من قبل الدكتور صهيب حداد - الأحد ، 28 مايو 2017
آخر تعديل - الجمعة ، 14 يوليو 2017