أسباب تقرحات الفم ومعلومات هامة عنه

ما هي تقرحات الفم؟ وما هي الأمور والعوامل التي قد تسبب ظهور هذه التقرحات؟ أهم المعلومات حول أسباب تقرحات الفم في المقال التالي.

أسباب تقرحات الفم ومعلومات هامة عنه

فلنتعرف فيما يلي على أسباب تقرحات الفم وبعض المعلومات الهامة حولها.

ما هي تقرحات الفم؟

قرحة الفم هي عبارة عن تاكل قد يصيب الأنسجة المبطنة للفم، ويظهر على هيئة بقعة دائرية لونها أبيض أو أحمر في أماكن معينة داخل الفم.

في غالبية الحالات لا تعتبر تقرحات الفم حالة خطيرة، وغالبًا ما تشفى دون علاج في غضون فترة تقارب 10 أيام، ولكنها قد تشعر الشخص المصاب بها بنوع من الانزعاج والألم.

يفضل استشارة الطبيب عند الإصابة بتقرحات الفم، خاصة إذا ما كانت هذه التقرحات متكررة الحدوث، أو إذا لوحظ عدم وجود بوادر للتعافي منها رغم مرور عدة أيام على الإصابة.

ففي بعض الأحيان قد تكون تقرحات الفم عرضًا دالًا على الإصابة بحالة خطيرة.

أسباب تقرحات الفم

إليك قائمة بأهم الأسباب والعوامل التي قد تؤدي لظهور تقرحات الفم:

1. الإصابة ببعض الأمراض 

في بعض الأحيان قد تكون أسباب تقرحات الفم هي الإصابة بأمراض معينة، مثل الأمراض التالية:

  • بعض أنواع الأمراض الفيروسية، مثل: مرض الهربس، مرض اليد والقدم والفم.
  • بعض أنواع الأمراض الناتجة عن الفطريات، مثل داء المبيضات.
  • الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • الأمراض التي قد تسبب ضعفًا في جهاز المناعة، مثل: الإيدز، السكري.
  • أمراض المناعة الذاتية، مثل: الذئبة، مرض بهجت، الفقاع.
  • بعض أمراض الجهاز الهضمي، مثل: القرحة الهضمية، مرض كرون، الداء الزلاقي.
  • السرطان، مثل: سرطان الحنجرة، سرطان الفم.
  • بعض أمراض أو التهابات الفم، مثل: التهاب الفم واللثة، السلاق الفموي، الحزاز المسطح الفموي.

2. ظهور مشاكل لها علاقة بالتغذية

قد يتسبب اتباع حمية غذائية سيئة أو غير مناسبة أو وجود نقص في بعض العناصر الغذائية بظهور تقرحات الفم، وهذه أهم أسباب تقرحات الفم المتعلقة بالتغذية:

  • تناول أنواع معينة من الطعام أو المشروبات التي قد تحتوي على مواد مثل الأحماض قد تسبب تهيج البطانة الداخلية للفم وظهور التقرحات، مثل الأطعمة التالية: الليمون، الفراولة، الأناناس، الطماطم، البرتقال.
  • تناول أغذية أو مشروبات قد تتسبب برد فعل تحسسي للمصاب، مثل: الشوكولاتة، القهوة، اللوز، الفراولة، الجبنة.
  • الإصابة بنقص في بعض الفيتامينات أو المعادن، خاصة إن كان النقص الحاصل في العناصر الغذائية التالية: فيتامين ب12، الحديد، الفوليت، الزنك.

3. التعرض لإصابة أو جرح في الفم

في بعض الحالات قد تظهر تقرحات الفم نتيجة تعرض الأسنان أو الفكين لجرح أو إصابة قد تسببها أمور مثل:

  • الخضوع لبعض إجراءات علاج الأسنان.
  • عض باطن الوجنتين أو اللسان أثناء المضغ أو الحديث دون قصد.
  • وجود أجسام غريبة في الفم، مثل تقويم الأسنان أو طقم الأسنان.
  • التعرض لحرق في في داخل الفم، مثل الحروق الناتجة عن تناول طعام أو مشروب ساخن.

4. تناول بعض أنواع الأدوية

من أسباب تقرحات الفم المحتملة تناول بعض أنواع الأدوية أو الخضوع لعلاجات معينة، كما يلي:

5. أسباب أخرى

لا تقتصر أسباب تقرحات الفم على ما ذكر أعلاه فحسب، بل هناك العديد من الأسباب والعوامل الأخرى التي قد تؤدي للإصابة بتقرحات الفم، مثل:

  • التغيرات الهرمونية، مثل التغيرات التي تطرأ على جسم المرأة خلال فترة الحمل.
  • الإقلاع عن التدخين، فمن الشائع أن يصاب البعض بتقرحات في الفم عند البدء بالإقلاع عن التدخين.
  • وجود خلل في روتين العناية بالأسنان، مثل: تنظيف اللثة والأسنان بقوة، استعمال معجون أسنان غير مناسب.
  • الحالة النفسية السيئة والشعور المستمر بالتوتر، القلق، والتعب.
  • الجينات والوراثة.
  • مشاكل في الأسنان أو في العلاجات الطبية التي خضعت لها بعض الأسنان، مثل: وجود سن حاد الحواف في داخل الفم، تركيبات سنية غير ملائمة لقياسات السن، حشوات سنية خشنة.

متى عليك مراجعة الطبيب؟

يفضل القيام بزيارة الطبيب لاستشارته بشأن تقرحات الفم في الحالات التالية:

  • تقرحات فموية لا تشفى رغم مرور أكثر من 3 أسابيع على الإصابة بها.
  • شعور عام بالتعب والمرض والضعف.
  • الإصابة المتكررة بتقرحات الفم.
من قبل رهام دعباس - الخميس ، 27 أغسطس 2020