تعرفي على أسباب الحكة في المهبل وطرق علاجها

أسباب الحكة في المهبل متعددة، فبعضها بسيط ويُشفى من تلقاء نفسه، وبعضها الأخر يدل على الإصابة بأمراض خطيرة بحاجة للعلاج الفوري.

تعرفي على أسباب الحكة في المهبل وطرق علاجها
محتويات الصفحة

كثيرًا ما تُصاب النساء بحكة في المهبل، فما أسباب الحكة في المهبل؟ وما طرق علاج الحكة في المهبل؟ هذا ما سنتعرف عليه بالتفصيل في ما يأتي:

أسباب الحكة في المهبل عند الكبار.

قد لا تكون الحكة في المهبل أمرًا خطيرًا، أو حتى يستدعي تدخلًا طبيًا، لكن نظرًا لأنها قد تكون واحدة من أعراض عدة أنواع من الالتهابات أو الأمراض، يفضل دومًا استشارة الطبيب قبل اتخاذ أي إجراء، وتشمل أسباب الحكة في المهبل في ما يأتي:

1. التهاب المهبل الجرثومي (Bacterial vaginosis)

عادةً تعيش العديد من أنواع البكتيريا المفيدة في المهبل، لكن وجود نوع ضار منها داخل المهبل قد يسبب النوع من الالتهابات، والذي ترافقه أعراض أخرى عدا عن الحكة؛ لأنه من أسباب حكة المهبل، وتشمل الأعراض:

  • الحرقة.
  • الإفرازات.
  • الرائحة المهبلية التي تشبه رائحة السمك.

2. الأمراض المنقولة جنسيًا (Sexually transmitted diseases - STDs)

أحد أسباب الحكة في المهبل هي الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسيًا، مثل:

  • الكلاميديا (Chlamydia).
  • الهربس التناسلي (Genital herpes).
  • الثآليل التناسلية (Genital warts).
  • داء المشعرات (Trichomoniasis).

هذه جميعها أمراض تسبب الحكة والحرقة بالإضافة إلى أعراض أخرى كثيرة.

3. فطريات المهبل (Yeast infection)

تصاب قرابة 3 من كل 4 نساء بفطريات المهبل في مرحلة ما من حياتهنّ، حيث تزيد بعض العوامل من احتمالية الإصابة به، مثل:

  • الحمل.
  • الجماع.
  • المضادات الحيوية.
  • ضعف جهاز المناعة.

إضافةً للحكة، فإن هذا النوع من الأمراض ترافقه بالعادة إفرازات مهبلية بيضاء وسميكة تشبه الجبنة في قوامها.

4. سن اليأس

سن اليأس أحد أسباب الحكة في المهبل، حيث تصاب جدران المهبل والرحم عند المرأة بالجفاف والانكماش، وذلك بسبب انخفاض كمية إفراز الإستروجين في السنوات الأخيرة قبل انقطاع الطمث لدى المرأة.

5. التحسس من مواد كيماوية معينة

التحسس من المواد الكيميائية أحد أسباب الحكة في المهبل الشائعة، ومن أبرز هذه المواد الكيميائية:

  • الكريمات.
  • المرطبات.
  • المزلقات.
  • الصابون.
  • الواقيات الذكرية.
  • مسحوق الغسيل.
  • ورق التواليت المعطر.

6. الحزاز المسطح (Lichen sclerosis)

الحزاز المسطح هي حالة نادرة تتسبب بظهور بقع بيضاء على الجلد في أجزاء الجهاز التناسلي الأنثوي الخارجية.

هذه البقع قد تسبب ندوبًا دائمة في تلك المنطقة، وبالعادة تكثر الإصابة عند النساء اللواتي انقطع الطمث لديهن.

7. الأمراض الجلدية (Skin conditions)

يمكن لبعض الأمراض الجلدية، مثل: الأكزيما والصدفية أن تسبب احمرارًا، وتكون من أبرز أسباب حكة المهبل.

الأكزيما، والمعروفة أيضًا باسم التهاب الجلد التأتبي هي طفح جلدي يحدث بشكل أساس لدى الأشخاص المصابين بالربو أو الحساسية، وقد تظهر أعراض الأكزيما على شكل طفح جلدي ضارب إلى الحمرة ومثير للحكة مع نسيج متقشر، وقد ينتشر إلى الفرج عند بعض الأشخاص المصابين بالأكزيما.

أما الصدفية فهي حالة جلدية شائعة تتسبب في ظهور بقع حمراء متقشرة ومثيرة للحكة على طول فروة الرأس والمفاصل، وفي بعض الأحيان يمكن أن يحدث تفشي هذه الأعراض على الفرج أيضًا.

8. الحكة في المهبل في سن المراهقة

تعد الأعراض، مثل: الحكة، والاحمرار، والتورم في البشرة الخارجية للمهبل عند الفتيات قبل سن البلوغ طبيعية، وقد تظهر كذلك بعض الإفرازات المهبلية وهو أمر طبيعي كذلك، لكن تختلف طبيعة الإفرازات من حالة لأخرى.

تشمل أسباب الحكة في المهبل للمراهقات ما يأتي:

  • المستحضرات المعطرة: ومن أبرزها الصابون، ومنعمات الأقمشة.

المستحضرات المعطرة من أسباب الحكة في المهبل.

  • فطريات المهبل: وهي ذاتها الفطريات التي تُصيب النساء البالغات، وذُكرت بالتفصيل سابقًا.
  • التهابات المهبل: وهي حالة شائعة بين الفتيات اللواتي لم يصلن سن البلوغ بعد، أما إذا وُجد أن سبب الحكة هو أحد الأمراض المنقولة جنسيًا، فيجب التحقيق في كون الفتاة تعرضت لعنف جنسي بطريقة أو بأخرى.
  • تلوث المهبل: بحيث من الممكن أن تقوم الفتاة الصغيرة بوضع غرض ما داخل مهبلها، مثل: ورق المرحاض دون إدراكها لما تفعله.
  • دودة الاقصورة (Pinworms): وهي حشرة تصيب الأطفال بشكل رئيس وهي أحد أسباب الحكة في المهبل عند الأطفال.

الوقاية من الحكة في المهبل.

بعد التعرف على أسباب الحكة في المهبل عند الأطفال وسبب الحكة في المهبل عند الكبار أيضًا، فلنتعرف على طرق الوقاية من هذه الحكة، ويتم ذلك باتباع الإرشادات الآتية:

  • الابتعاد عن المواد العطرة عند تنظيف الطفلة.
  • تقليص فترة استحمام الطفلة إلى 15 دقيقة أو أقل.
  • تعليم الطفلة أسس النظافة الشخصية التي تستطيع اتباعها إذا كان عمرها يسمح بذلك، مثل:
    • التربيت على المنطقة الحساسة بقماشة نظيفة أو ورق تواليت وبلطف بدلًا من فرك المنطقة بها، هذا سيساعد على حماية الأنسجة الحساسة للطفلة في تلك المنطقة من أي ضرر محتمل.
    • تنظيف المنطقة الحساسة بعد التبول أو الإخراج من الأمام إلى الخلف.
    • ارتداء ملابس داخلية قطنية.
    • الحرص على أن تغيير الملابس الداخلية يوميًا للطفلة.
    • تبديل ملابس الطفلة المبللة فورًا.
من قبل رهام دعباس - الأربعاء 14 كانون الأول 2016
آخر تعديل - الاثنين 7 تشرين الثاني 2022