أضرار قلة النوم على الجسم

يساعد الحصول على القدر الكاف من النوم في تعزيز صحة الجسم ووظائف الأعضاء المختلفة، فما هي أضرار قلة النوم على الجسم؟

أضرار قلة النوم على الجسم

هناك عدة أسباب يمكن أن تؤدي إلى قلة النوم، مثل: الإصابة بمشكلة صحية تسبب الشعور بالألم وصعوبة النوم، أو السهر لوقت متأخر والاستيقاظ مبكرًا، وغيرها من الأسباب.

ولأن الجسم يحتاج إلى النوم للحفاظ على وظائفه وتعزيز صحته، فإن قلة النوم سوف تؤدي إلى العديد من العواقب، تعرف على أضرار قلة النوم على الجسم في الاتي:

أضرار قلة النوم على الجسم

تتسبب قلة النوم بمجموعة من الأضرار على الجسم، نذكرها في ما يأتي:

1. ضعف الجهاز المناعي

عدم الحصول على قسط مناسب من النوم يمكن أن يؤثر على صحة ووظائف الجهاز المناعي، ليصبح غير قادر على مقاومة العدوى والأمراض المختلفة.

وبالتالي قد يتسبب الحرمان من النوم في طول فترة الإصابة بالمرض وصعوبة التعافي منه، وتزداد فرص الإصابة بالأمراض المزمنة والالتهابات.

أيضًا يمكن أن تزداد فرص الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي، مثل: نزلات البرد، والانفلونزا، كما يمكن أن تتفاقم أمراض الجهاز التنفسي المزمنة، مثل: أمراض الرئة. 

2. زيادة الوزن

من أضرار قلة النوم على الجسم التأثير على وزن الجسم؛ وذلك لأن اضطرابات النوم تسبب خلل في هرمونات الجسم.

يؤثر النوم على مستويات هرمون اللبتين (Leptin) والغريلين (Ghrelin)، وهي الهرمونات التي تتحكم في الشعور بالجوع والشبع.

يقوم هرمون الشبع اللبتين بإرسال إشارات إلى الدماغ بوجود ما يكفي من الطعام، ولكن في حالة قلة النوم تنخفض مستويات اللبتين وترتفع مستويات هرمون الجوع الغريلين، وهذا ما يفسر زيادة الرغبة في تناول الطعام ليلًا.

كما أن قلة النوم تؤدي إلى انخفاض مستويات الطاقة والميل إلى الكسل والخمول، وبالتالي عدم القدرة على ممارسة الرياضة الهامة للحفاظ على الوزن. 

وبمرور الوقت يمكن أن ينتج عن قلة النوم زيادة الوزن، وما يعقبها من مشكلات صحية عديدة يمكن أن تصيب الجسم. 

3. زيادة خطر الإصابة بداء السكري

من أضرار قلة النوم على الجسم أنه يزداد خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وتفسير هذا أن الجسم يطلق كمية أقل من هرمون الأنسولين المنظم للسكر بعد تناول الطعام.

وفي هذه الحالة يزداد إفراز هرمون التوتر الكورتيزول، مما يؤثر على عمل الأنسولين ويؤدي هذا إلى ارتفاع معدل الغلوكوز في الدم، مما يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. 

4. زيادة خطر أمراض القلب والأوعية الدموية

يلعب النوم دورًا في تعزيز صحة الأوعية القلبية، والحفاظ على معدل ضغط الدم، ومستويات السكر في الدم.

أثناء النوم الطبيعي ينخفض ​​ضغط الدم، ولكن في حالة قلة النوم سوف يبقى ضغط الدم أعلى لفترة أطول من الوقت، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية. 

ليس من الواضح تمامًا الارتباط بين أضرار قلة النوم وصحة القلب، ولكن يمكن استنتاج أن الحرمان من النوم يسبب اضطرابات في وظائف الجسم والعمليات البيولوجية، مثل: استقلاب الغلوكوز، وضغط الدم.

أحد الأسباب التي يمكن أن تفسر أضرار قلة النوم على القلب هو أن المرضى الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم، والذي يسبب الاستيقاظ بشكل متكرر طوال الليل غالبًا ما يصابون بمشاكل في القلب. 

5. ضعف الصحة الجنسية

يمكن أن تتسبب قلة النوم في تأثيرات سلبية على إنتاج الهرمونات بما في ذلك هرمون التستوستيرون لدى الرجال وهرمونات الأنوثة، وقد يؤثر هذا على الصحة الجنسية لدى كل من الرجل والمرأة.

كما أن قلة النوم يمكن أن تؤثر على الحالة المزاجية، وتزيد من الشعور بالقلق والتوتر، وهو ما يؤدي إلى انخفاض الرغبة الجنسية. 

6. خلل الهرمونات

بالإضافة إلى الهرمونات الجنسية، من أضرار قلة النوم على الجسم التأثير على إنتاج هرمون النمو وخاصةً عند الأطفال والمراهقين.

وبالتالي يمكن أن يؤثر هذا على بناء كتلة العضلات، وإصلاح الخلايا والأنسجة، فضلًا عن وظائف النمو الأخرى. 

7. قلة الانتباه والتركيز

يلعب النوم دورًا أساسيًا في تعزيز الصحة العقلية، والقدرة على التفكير والتعلم، ويمكن أن تؤدي أضرار قلة النوم على الجسم لحدوث تأثيرات سلبية على هذه العمليات المعرفية، فيسبب ضعف الانتباه وقلة اليقظة والتركيز والتفكير والقدرة على حل المشكلات، وقد يزيد من صعوبة التعلم.

من قبل ياسمين ياسين - الأربعاء ، 1 يوليو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 24 فبراير 2021