أغذية قد تكون السبب في تعرقك!

لماذا رائحة بعض الأطعمة تلتصق بنا أكثر من غيرها؟ ولماذا بعض الأطعمة تجعلنا نتعرق أكثر من المعتاد؟ لماذا ينتج بعض الأغذية روائح مثبطة للشهية؟ اليكم الاتي:

أغذية قد تكون السبب في تعرقك!

هل من المعقول أن هناك بعض الأطعمة التي تنشط الغدة العرقية أكثر من المعتاد؟  لنجري تجربة. أحضروا أجنحة الدجاج الحارة جداً وتناولوها، ولاحظوا، كم يستغرق من الوقت ظهور قطرات صغيرة من العرق على جبينكم. إذ تحتوي الأطعمة الحارة على مادة الكابسيسين Capsaicin، وهي مادة طبيعية مستخلصة من الفلفل الحار وتتواجد في مستحضرات مختلفة لتخفيف الام العضلات والمفاصل التي ترافق إلتهاب المفاصل Arthritis. ولذا فإن هذه المادة هي المسبب الرئيسي لشعوركم بالحرارة  أثناء تناول الطعام الحار.

ويذكر أن مادة الكابسيسين  Capsaicin، هي مركب ينتج شعور بالحرقان في كل الأنسجة التي تلامسها، ومن ناحية بيولوجية، هي عملية تعمل على تحفير الأعصاب، وإرسال الاشارات للدماغ. إذ تقوم المادة بتحفيز المستقبلات العصبية في الفم، ويقوم بتضليل الجهاز العصبي، ليعتقد بأننا نشعر بالحرارة. وفي هذه الحالة يعمل الجسم، كما لو كانت درجة الحرارة في الخارج 90 درجة مئوية. غير أن الوطاء Hypothalamus، أو ما يسمى الهيبوثالامس، الموجود في الدماغ، يرسل إشارة تأمر بتفعيل الغدد العرقية. وبعدها يصل العرق الى الجلد ويتبخر، ويأخذ الحرارة معه بعيداً عن الجسم.

إن الأطعمة التي تكون درجة حرارتها مرتفعة، يمكن أن تسبب لنا العرق. غير أن شرب القهوة الساخنة، أوالشاي الساخن، والمشروبات الساخنة الأخرى، يمكن أن تسبب بعض الأحيان العرق، على الرغم من أن درجة حرارة الجسم ليست مرتفعة. وهذا ما أكدته بروفيسورة طب الأمراض الجلدية، في كلية الطب في جامعة سانت لويس،  ورئيسة الجمعية الدولية لفرط التعرق، الدكتورة انا جلاسر.

اقرأ حول: فرط التعرق وعلاجه

المركبات العضوية تجلب الرائحة

في بعض الأطعمة العطرية، يوجد مركبات عضوية متطايرة، والتي تتحرر أثناء هضم الجسم للأطعمة العطرية. ويقول جورج برتي، خبير الكيمياء العضوية في مركز مونل للكيمياء في فيلادلفيا وخبير في الروائح البشرية، الدكتور جورج برتي. أن هذه المركبات تشق طريقها إلى مجرى الدم، وفي النهاية تجد طريقها للخروج من الجسم عبر البول، والتنفس، والعرق.

السؤال المطروح هنا، لماذا المركبات العضوية تسبب للبعض رائحة، والبعض الاخر لا تظهر لهم هذه الرائحة؟ الأمر كما قال الدكتور برتي، متعلق في عدة عوامل، كان أبرزها متعلق بكمية المادة المتناولة، مما يتحكم هذا في الأنزيمات الأيضية الموجود في اللعاب، والتي تحلل المواد الغذائية أو الجينات.

الأطعمة التي تصدر رائحة

عندما تسأل أحدهم ما هو المسبب الرئيسي لظهور رائحة أثناء التنفس، بعد تناول الطعام الإيطالي، أو ظهور رائحة الجسد النتنة، يكون الجوب حينها " الثوم".  نعم " الثوم" هو المسبب لإطلاق هذه الرائحة الكريهة، وليس الطماطم " البندورة" الموجودة في المعكرونة، وذلك يكمن في خصوصية هذه الأطعمة.

وكما قالت الدكتورة جلاسر، فإن الروائح الصادرة، تعتمد على الطبيعة الكيميائية للجزيئات التي نشمها. و في حالة الثوم، فالمادة الكيميائية التي نشمها ، والصادرة عبر الجلد هي الكبريت. غير أن الكبريت يصدر رائحة خاصة،  وقوية جداً،  تشبه رائحة البيض الفاسد. لاسيما وأن مركبات الكبريت،  تنتج ببساطة الكثير من الروائح،  التي يمكننا التقاطها بتركيز منخفض للغاية.

"الثوم"،  ليس الطعام الوحيد الذي يجعل رائحتك كريهة. فهناك أقرباؤه من عائلة الثوميات، مثل البصل. إذ يمكن لهذه المجموعة أن نتنتج العرق الشديد. وتوجد أطعمة أخرى ذات سمعة سيئة تتبع العائلة الصليبية، والتي تشمل البروكلي، والملفوف، والخضراوات، إذ تحتوي هذه العائلة على المركبات الغنية بالكبريت. بجانب التوابل العطرية، مثل الكاري، والكمون، ويمكنها أن تترك رائحة طويلة الأمد على الجلد. ولهذا السبب فإن رائحة بعض الأشخاص، تشبه رائحة المطعم الهندي.

حتى أن الطعام الذي لا يحتوي على رائحة قوية، يمكن أن تتغير رائحته داخل الشخص الذي يتناوله، خاصة إذ أكل ما يكفي منه. وفي دراسة، طلب من مجموعة من النساء، مقارنة رائحة العرق في الفئة التي تناولت الكثير من اللحوم، ولمدة أسبوعين، مع الفئة التي لم تتناول اللحوم أبداً. وبعد رصد النتائج، تبين أن الفئة التي تناولت اللحوم، كانت رائحة العرق لديها قوية أكثر، وأقل جاذبية، مقارنة مع الفئة التي امتنعت عن تناول اللحوم.

من قبل ويب طب - الأحد ، 13 مارس 2016
آخر تعديل - الأحد ، 13 مارس 2016