أعراض تضخم الغدة الدرقية

في بعض الأحيان تصاب الغدة الدرقية بالتضخم، الأمر الذي من شأنه أن يؤثر على الصحة العامة، تعرف معنا في هذا المقال على أعراض تضخم الغدة الدرقية.

أعراض تضخم الغدة الدرقية

الغدة الدرقية والتي توجد أسفل الرقبة تعمل على إفراز هرمونات معينة، والتي تساعد في السيطرة على عملية الأيض بالإضافة إلى أمور أخرى مهمة في جسم الإنسان.

وتضخم الغدة الدرقية (Goiter) هو حالة صحية تصيب الغدة الدرقية والتي ينتج عنها تورم في هذه الغدة، والإصابة بتضخم الغدة الدرقية قد لا يؤثر على عمل الغدة بل من الممكن أن تستمر في إفراز الهرمونات الخاصة بها، فما أعراض تضخم الغدة الدرقية؟

أعراض تضخم الغدة الدرقية

في بعض الأحيان قد لا تترافق الإصابة بتضخم الغدة الدرقية مع أية أعراض، وفي المقابل في حال كان مسبب الإصابة بتضخم الغدة الدرقية مرض اخر فقد تترافق الحالة مع أعراض أخرى اعتمادًا على المسبب الرئيس.

وإليك أعراض تضخم الغدة الدرقية كما الاتي:

1. أعراض تضخم الغدة الدرقية الأساسية

إليك أهم الأعراض المرافقة للإصابة بتضخم الغدة الدرقية:

  • تورم في منطقة أسفل الرقبة أسفل تفاحة ادم مباشرة.
  • شعور بالشد وعدم الراحة في الحنجرة.
  • بحة في الصوت.
  • السعال.
  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة في البلع.
  • الشعور بالدوار وخاصة في حال رفع اليدين لأعلى مستوى الرأس.
  • تورم في الأوعية الدموية الموجودة في الرقبة.

2. أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية المرافق لتضخم الغدة الدرقية

قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بتضخم الغدة الدرقية من فرط نشاط الغدة الدرقية الذي يمكن أن يتسبب في ظهور أعراض، مثل:

  • العصبية.
  • خفقان.
  • فرط النشاط.
  • زيادة التعرق.
  • زيادة الحساسية للحرارة.
  • تعب.
  • زيادة الشهية.
  • تساقط الشعر.
  • فقدان الوزن.

3. أعراض قصور الغدة الدرقية المرافق لتضخم الغدة الدرقية

يمكن أن يعاني بعض الأشخاص المصابين بتضخم الغدة الدرقية أيضًا من قصور الغدة الدرقية والذي يمكن أن تشمل أعراضه ما يأتي:

  • التعب.
  • الإمساك.
  • جفاف الجلد.
  • زيادة الوزن.
  • اضطرابات الحيض.
  • عدم تحمل البرد.
  • النسيان.
  • تغيرات في الشخصية.
  • تساقط الشعر.

أسباب الإصابة بتضخم في الغدة الدرقية

بعد أن تعرفت على أعراض تضخم الغدة الدرقية، من المهم أن تعرف الأسباب الكامنة وراءها، والتي تشمل ما يأتي:

  • نقص في اليود: فهو مهم لإنتاج هرمونات الغدة الدرقية
  • الإصابة بداء غريفز (Grave's disease): حيث يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة الغدة الدرقية، مما يسبب إفراز مستويات عالية من الهرمونات الخاصة بها.
  • التهاب الدرق المنسوب لهاشيموتو (Hashimoto's thyroiditis): يسبب هذا المرض تضرر الغدة الدرقية وإنتاج مستويات أقل من هرموناتها.
  • سرطان الغدة الدرقية: والذي من شأنه أن يسبب تضخم في الغدة الدرقية.
  • الحمل: خلال الحمل ينتج جسم المرأة مستويات عالية من الهرمونات التي قد تؤثر على الغدة الدرقية.
  • التهاب الغدة الدرقية: والذي ينتج عنه تضخم في حجم الغدة.

من يصاب بتضخم الغدة الدرقية؟

هناك فئات قد تكون أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بتضخم الغدة الدرقية، وهم على النحو الاتي:

  • النساء
  • الأفراد الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بأمراض تؤثر على الجهاز المناعي.
  • الأشخاص فوق الأربعين من عمرهم.
  • المدخنين.
  • الخاضعين لعلاج بالأشعة في منطقة الرقبة أو الصدر.
  • الحامل.
  • المرأة في مرحلة سن اليأس.
  • الأشخاص الذين يتناولون بعض أنواع الأدوية.
من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 29 يناير 2020
آخر تعديل - الأحد ، 12 سبتمبر 2021