أعراض تضخم القلب وأبرز المعلومات عنه

يعد تضخّم القلب حالة ناتجة عن أمراض مختلفة، فما هي أبرز أعراض تضخم القلب؟ الإجابة ومعلومات أكثر في هذا المقال.

أعراض تضخم القلب وأبرز المعلومات عنه

يعرف تضخم القلب (Cardiomegaly) على أنه الحالة التي يكون فيها القطر العرضي لصورة القلب أكبر من أو يساوي 50% من القطر العرضي للصدر على الإسقاط الأمامي الخلفي للصورة الشعاعية للصدر أو التصوير المقطعي المحوسب، تفاصيل حول أعراض تضخم القلب ومعلومات أخرى في هذا المقال:

أعراض تضخم القلب 

إن أعراض تضخم القلب كثيرة وقد تختلف من مريض لاخر، ومن هذه الأعراض:

  • أعراض شائعة

وتشمل الأعراض الاكثر شيوعًا:

  1. ضيق في النفس.
  2. الإرهاق والتعب.
  3. الام الصدر.
  4. التورم وتجمع السوائل في أماكن مختلفة من الجسم مثل: القدمين، والبطن، وغيرهما.
  5. الإغماء وفقدان الوعي.
  6. الشعور بخفقان في القلب.
  7. الشعور بالدوار أو الدوخة.
  • أعراض نادرة

قد تكون أعراض تضخم القلب غير واضحة، ومن هذه الأعراض:

  1. الشعور بضيق التنفس عند الاستلقاء (Orthopnea).
  2. السعال خاصة عندما يستلقي المريض على ظهره.
  3. اضطراب في نبضات القلب (Arrhythmias).
  4. انتفاخ البطن.
  5. ألم في الصدر أو القدم بسبب حدوث تجلطات في الدم.
  • المضاعفات

قد تحدث مجموعة من المضاعفات لدى مرضى تضخم القلب، ومن هذه المضاعفات: 

  1. فشل عضلة القلب: إن تضخم القلب سيضعف من قدرته على ضخ الدم، مما يؤدي إلى فشل عضلة القلب.
  2. جلطات دموية: إن تضخم القلب سيضعف جريان الدم ويسبب ركوده، مما يؤدي إلى حدوث جلطات دموية.
  3. توقف القلب والموت المفاجئ: وذلك لأن تضخم القلب سيحدث خللا في النظام الكهربائي للقلب.

أسباب تضخم عضلة القلب

إن أعراض تضخم القلب تنتج عن أمراض تؤثر على جسم الإنسان، منها ما يؤثر على أعضاء أخرى من الجسم، مثل ارتفاع ضغط الدم، ومنها ما يؤثر على القلب بشكل خاص، مثل اعتلال عضلة القلب التوسعي. 

وهناك مجموعة من الأمراض التي قد تؤدي إلى تضخم عضلة القلب، ومن هذه الأمراض:

  • مرض الشريان التاجي

يعد مرض الشريان التاجي السبب الأكثر شيوعًا، إذ أنه قد تسبب الترسبات الدهنية في الشرايين التاجية قصور عضلة القلب بسبب نقص التروية مما يجبرها على أن تضخ بقوة أكبر لدفع الدم، مما يؤدي إلى تضخم عضلة القلب.

  • ارتفاع ضغط الدم

يسبب ارتفاع ضغط الدم زيادة الجهد على عضلة القلب، مما يجبرها على أن تعمل بقوة أكبر مما يؤدي إلى تضخم عضلة القلب.

  • أمراض صمامات القلب

هناك مجموعة من الأمراض، مثل: الذئبة الحمامية الجهازية (Systemic lupus erythematosus) قد تؤدي إلى اعتلالات في صمامات القلب، فقد يحدث تضيق أو توسع في الصمامات مما يؤدي إلى زيادة جهد عمل القلب، وبالتالي يحدث تضخم القلب.

  • الأمراض الرئوية

هناك مجموعة من الأمراض الرئوية التي تزيد من جهد عمل البطين الأيمن في القلب، ومن هذه الأمراض: ارتفاع ضغط الشريان الرئوي، وتليف الرئتين، ومرض الانسداد الرئوي المزمن.

  • تجمع السوائل حول القلب (انصباب تأموري)

قد يحدث تراكم للسوائل في الغشاء المحيط للقلب مما يجعله يبدو متضخمًا في صورة الأشعة السينية.

  • أمراض القلب الخلقية

مثل: ثقب الحاجز بين الأذينين، وثقب الحاجز بين البطينين، ورباعية فالو، وغيرها.

  • فقر الدم

قد يؤدي فقر الدم إلى زيادة جهد عضلة القلب، وإذا كانت الحالة مزمنة قد تؤدي إلى فشل القلب وتضخمه.

  • أسباب أخرى متنوعة

مثل: داء اختزان الحديد (Hemochromatosis)، والداء النشواني (Amyloidosis)، واضطرابات الغدة الدرقية، ونقص الفيتامين ب1، وغيرها من الحالات العديدة التي قد تؤثر على القلب.

طرق تشخيص تضخم القلب

بعد أن تعرفت على أهم أعراض تضخم القلب سنتطرق لطرق التشخيص.

هناك مجموعة من الفحوصات قد يطلبها الطبيب لتشخيص تضخم القلب ومعرفة المرض المسبب لهذه الحالة، ومن هذه الفحوصات:

  1. الأشعة السينية: إذا كانت نسبة القطر العرضي للقلب إلى القطر العرضي للرئتين أكثر من 50%، فهذا يعني أن هناك تضخم في القلب.
  2. تخطيط كهربائية القلب: يساعد تخطيط كهربائية القلب على معرفة الحالة الكهربائية للقلب وإذا كان هناك أية اضطراباتٍ قد تحدث نتيجة تضخم القلب.
  3. مخطط صدى القلب: يساعد هذا الفحص على رؤية الحجرات الأربع للقلب والصمامات القلبية ورؤية تدفق الدم خلال الصمامات.
  4. اختبار الجهد: يساعد على معرفة كفاءة القلب وقدرة تحمله للنشاط البدني ويساعد في فحص عمل الشرايين التاجية.
  5. تصوير مقطعي طبقي أو تصوير الرنين المغناطيسي: تساعد هذه التقنيات التصويرية الدقيقة على معرفة تفاصيل حجم القلب.
من قبل د. اليمان عودة - الخميس ، 15 يوليو 2021