ما هي أعراض تكيس المبايض على البشرة؟ وهل يمكن علاجها؟

يؤثر تكيس المبايض على العديد من أجهزة الجسم، فما هي أعراض تكيس المبايض على البشرة تحديدًا؟ وهل يمكن علاجها؟ تابعوا معنا هذا المقال لتكتشفوا ذلك.

ما هي أعراض تكيس المبايض على البشرة؟ وهل يمكن علاجها؟

يتسبب تكيس المبايض بحدوث اضطراب في مستويات هرمونات الجسم، إذ تكون مستويات هرمون الذكورة أعلى من الطبيعي وهذا يسبب العديد من الأعراض. فما هي أعراض تكيس المبايض على البشرة؟ تابعوا معنا هذا المقال لتكتشفوا الإجابة:

أعراض تكيس المبايض على البشرة

تعد البشرة خط الدفاع الأول في الجسم، والتغيرات التي تصيبها هي منبهات تخبرك بوجود مشكلة ما في جسمك تستدعي مراجعة الطبيب المختص.

ومن أعراض تكيس المبايض الظاهرة على البشرة والتي تنبئ بحدوث خلل، نذكر:

1. زيادة نمو الشعر على البشرة

من أعراض تكيس المبايض الأكثر شيوعًا على البشرة هي زيادة نمو الشعر، حيث يحدث زيادة في نمو الشعر في المناطق التي لا ينمو فيها عادًة أو يكون النمو فيها طفيفًا، مثل: الرقبةن والصدر، والظهر، والذقن، ويعود سبب هذا النمو إلى زيادة في هرمون الذكورة التستوستيرون في الجسم. 

2. ظهور حب الشباب 

عندما تعاني المرأة من حب الشباب المستمر لما بعد مرحلة المراهقة أو في حال ظهر حب الشباب بعد مرحلة المراهقة أي في سن ال 25، قد يعني ذلك احتمال إصابتها بتكيس المبايض.

ويظهر حب الشباب في هذه الحالة في مناطق، مثل: الذقن، والخدين، والجزء العلوي من الرقبة، ويمكن وصفه بما يأتي:

  • تزداد شدة حب الشباب عند اقتراب موعد الدورة الشهرية.
  • يحتاج هذا النوع من حب الشباب إلى وقت أطول نسبيًا في العلاج.
  • يتميز حب الشباب الناتج عن تكيس المبايض بحجمه الكبير وظهوره بعمق في البشرة.

3.الإصابة بالشواك الأسود (Acanthosis nigricans)

يسبب تكيس المبايض أحيانًا حالة جلدية تسمى الشواك الأسود، وهي ظهور مناطق ذات لون غامق في ثنيات الجسم، مثل: منطقة حول الرقبة، وأسفل الإبط وترتبط هذه الحالة بمقاومة الخلايا للأنسولين.

4. الصلع 

بعكس بعض المناطق في الوجه فإن فروة الرأس تعاني من ترقق في الشعر أو الصلع في بعض المناطق أحيانًا نتيجة لزيادة هرمون الذكورة التستوستيرون.

تشخيص تكيس المبايض 

بعد أن تعرفنا على أعراض تكيس المبايض على البشرة، لا بد لنا أن نذكر طرق تشخيصها.

بالرغم من عدم وجود فحص معين يدل على تكيس المبايض فإن أعراض المرض وبعض الفحوصات تساعد في تشخيصه ومنها ما يأتي:

  1. أخذ صورة موجات الفوق صوتية للمبايض.
  2. قياس مستويات بعض الهرمونات في الجسم بواسطة الفحص المخبري للدم.

كيف يتم التعامل مع أعراض تكيس المبايض على البشرة؟

بالرغم من عدم وجود علاج شافي لتكيس المبايض، إلا أن استخدام بعض الأدوية من شأنه التخفيف من أعراض تكيس المبايض على البشرة.

وإليك بعض هذه العلاجات التي من الممكن أن يصفها لك الطبيب بما يتناسب مع حالتك فيما يأتي:

  1. إزالة الشعر بالليزر للتخلص من مشكلة كثرة الشعر في الأماكن غير المرغوبة.
  2. استخدام بعض الأدوية الهرمونية لتنظيم الهرمونات كموانع الحمل.
  3. تحسين مقاومة الخلايا للأنسولين باستخدام بعض أنواع الأدوية كالميتفورمين (Metformin).
  4. استخدام بعض الأدوية لعلاج حب الشباب، ومن الجدير بالذكر أن هذه الأدوية غير امنة للاستخدام في فترة الحمل، ومنها ما يأتي: حبوب منع الحمل، وكريمات موضعية تحتوي مشتقات فيتامين أ (Retinoid). 

نصائح للتعامل مع حالة تكيس المبايض

كما ذكرنا سابقًا لا يوجد علاج شافي لتكيس المبايض، إلا أن بعض الممارسات اليومية من شأنها مساعدتك في التخفيف والوقاية من الأعراض المختلفة المصاحبة لتكيس المبايض، ومنها: 

  • خسارة الوزن.
  •  ممارسة التمارين الرياضية.
  • التخفيف من التوتر عن طريق أخذ قسط كافي من النوم ومحاولة الاسترخاء.
  • الحرص على تناول طعام صحي غني بالألياف والأطعمة المضادة للالتهاب.

من قبل رغد عمرو - الثلاثاء ، 1 يونيو 2021