التهابات الرحم: دليلك الكامل إليها

ما الذي تعرفينه عن التهابات الرحم؟ وهل هي حالة خطيرة؟ وما أعراضها وأسبابها وطرق علاجها؟ إليك الدليل الكامل.

التهابات الرحم: دليلك الكامل إليها

التهابات الرحم (Endometritis) أو ما يعرف بالتهاب بطانة الرحم هو حالة قد تصيب المرأة، وقد تتسبب في مشاكل في الخصوبة لديها وتعيق محاولاتها للإنجاب، فما الذي نعرفه عن التهابات الرحم؟

ما هي التهابات الرحم؟

التهابات الرحم أو ما يسمى بالتهاب بطانة الرحم، هي عبارة عن التهابات في الرحم غالبًا ما تنشأ عن وجود أداة وأجسام غريبة في داخل الرحم مثل اللولب أو أدوات منع الحمل المختلفة، ويساعد وجود مواد أو أدوات غريبة عن الرحم في داخله على تعزيز نشأة التهابات، خاصة إذا لم يتم العناية بهذه الأدوات بشكل سليم.

كما أن فرص الإصابة بالتهابات الرحم تزداد بعد الولادة، لا سيما الولادة القيصرية إذا لم تتخذ المرأة كافة الاحتياطات ولم تعتني بنفسها كما يجب، ومن الجدير بالتنويه به هنا إلى أن التهاب بطانة الرحم، أو التهابات الرحم، هي حالة مختلفة تمامًا عن الانتباذ البطاني الرحمي رغم أن كليهما يصيب بطانة الرحم.

أسباب التهابات الرحم

هذه أهم أسباب التهابات الرحم والعوامل التي قد تزيد من فرص الإصابة به:

  • الأمراض المنقولة الجنسية.
  • وجود أدوات منع حمل داخل المهبل أو عنق الرحم.
  • الإصابة بمرض السل.
  • تعرض المرأة للإجهاض أو الحاجة لإنهاء الحمل قبل الأوان.
  • الخضوع لعملية تنظير الرحم.
  • وجود بقايا مشيمة داخل الرحم بعد الولادة.
  • الولادة القيصرية.
  • وجود التهابات بكتيرية في الرحم.
  • الخضوع لفحوصات مهبلية داخلية متكررة خلال فترة قصيرة.
  • عملية ولادة طويلة بعض الشيء.
  • الإصابة بفقر الدم (Anemia).
  • تمزق الأغشية الباكر أثناء الحمل.
  • الإصابة بالتهاب المشيمة والسلى.
  • الإصابة بمرض التهاب الحوض.

أعراض التهابات الرحم

غالبًا ما تظهر أعراض التهابات الرحم على هيئة مشاكل وخلل في الدورة الشهرية الطبيعية، وهذه أهم أعراض التهابات الرحم عامة:

  • الحمى أو القشعريرة.
  • نزيف مهبلي غير معتاد.
  • شعور غير معتاد بطراوة وليونة في الرحم عند تحسس البطن.
  • ألم أثناء الجماع.
  • شعور مستمر بالتعب.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية.
  • ارتفاع غير طبيعي في عدد كريات الدم البيضاء.
  • ألم في البطن أو الحوض.
  • إمساك أو مشاكل في الجهاز الهضمي.

علاج التهابات الرحم

حال تشخيص وجود التهاب في بطانة الرحم، يجب:

  • البدء بالعلاجات الضرورية والتي تعتبر المضادات الحيوية المناسبة من أهمها.
  • التخلص من أية التهابات أو صديد أو بواقي مشيمة أو أداة كانت قد سببت التهابات الرحم من الأصل.
  • إجراء عمليات كحت وكشط للسيطرة على الالتهابات وضمان استمرار الحمل، في حال كانت المرأة حاملًا.
  • اللجوء لتنظير الرحم أو للجراحة، في حال لم يستجب الالتهاب لأي من الحلول أعلاه.

مضاعفات التهابات الرحم

من الممكن أن تتسبب التهابات الرحم في حال عدم علاجها في الوقت المناسب بالمشاكل والمضاعفات الآتية:

طرق الوقاية من التهابات الرحم

من الممكن الحماية من التهابات الرحم عبر اتخاذ الخطوات الوقائية الآتية:

  • حماية نفسك من الأمراض المنقولة جنسيًا.
  • اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية للجنس الآمن، مثل استخدام الواقي الذكري.
  • استخدام المضادات الحيوية المناسبة، من أجا الوقاية من التهابات الرحم التي تتبع عملية الولادة.
من قبل رهام دعباس - الاثنين 28 كانون الثاني 2019
آخر تعديل - الأحد 28 شباط 2021