طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا

هل تشعر بالقلق والتوتر؟ إذًا تابع المقال لتتعرف على طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا، لعلها تُفيدك.

طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا

فلنتعرف في ما يأتي على طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا:

طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا بالأغذية

الاكتئاب والقلق والتعب هي أعراض شائعة جدًا في عالمنا، لكن للطب البديل حلول كثيرة لهذه الحالات والتي يُمكن أن تساعد على التعامل مع الأعراض وتعزيز نوعية الحياة إلى حد كبير.

إليك في ما يأتي طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا:

1. تناول عشبة الهايبركوم (Hypericum Perforatum)

يتصف الهايبركوم أنه فعال جدًا في المساهمة في علاج حالات الاكتئاب بشكل يعادل مضادات الاكتئاب، لكن فقط في حالات الكآبة المعتدلة، أما حالات الاكتئاب الشديد فلن يكون لهذه النبتة أي تأثير.

هايبركوم يُمكن استهلاكه على شكل كبسولات، أو أقراص أو من خلال تحضير شاي منه.

تأثير الهايبركوم قد يبدأ بعد فترة تتراوح بين أربعة إلى ستة أسابيع، أما الآثار الجانبية فيُمكن أن تشمل:

  • الدوخة.
  • جفاف الفم.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي والتعب.
  • الحساسية لأشعة الشمس.

لذا فإنه ينبغي الحذر من تناوله لفترات طويلة.

2. تناول الأطعمة الغنية بأوميغا 3

أوميغا 3 من الأحماض الدهنية الضرورية للسير الطبيعي للدماغ وقد وُجد علاقة بين استهلاك أوميغا 3 والحد من أعراض الاكتئاب، لذلك تُعدّ الأطعمة الغنية بهذه الأحماض أحد طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا.

على سبيل المثال: في البلدان ذات استهلاك الأسماك عالية قد انخفض معدل الاكتئاب بـ 10 مرات منها في البلدان التي من غير المُتبع فيها استهلاك السمك بانتظام.

قد وُجد أيضًا أن استهلاك أوميغا 3 بالإضافة إلى مضادات الاكتئاب يزيد من فعاليتها.

3. تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك

حمض الفوليك هو أحد فيتامينات المجموعة ب، وتميز هذا الحمض بنقصه عند الأشخاص الذين يُعانون من الاكتئاب.

إن تناول كميات مناسبة من حمض الفوليك من خلال الأغذية الغنية به أو من خلال الكبسولات الدوائية قد يمنع الاكتئاب ويُساعد في علاج القلق النفسي.

4. الامتناع عن بعض الأطعمة

أحد طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا هو الانمتناع عن بعض الأطعمة، والتي منها كل من:

  • السكريات: حيث أن السكريات تُحسن المزاج بحال تناولها بكميات معتدلة أما في حال تناول كميات كبيرة منها فإن هذا التحسن قد ينعكس على الجسم على شكل هلوسة.
  • الكافين والكحول: الكافيين والكحول كلاهما يمثلان خطورة على الحالة المزاجية ويؤديان لتفاقم حالات الاكتئاب، والقلق والأرق.

5. تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب6

فيتامين ب6 يُساعد على تحسين الحالة المزاجية عن طريق التأثير على السيروتونين (Serotonin) والدوبامين (Dopamine)، وهي ناقلات عصبية مسؤولة عن الحالة النفسية للمرء.

6. تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم

المغنيسيوم مهم من أجل إنتاج السيروتونين في الدماغ، وهذا ما يجعل الأطعمة التي تحتويه أحد طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا.

مصدر المغنيسيوم هي: البقوليات، والمكسرات، والحبوب الكاملة، والخضروات الخضراء.

7. تناول فاكهة الباسيفلورا

الباسيفلورا هي فاكهة مستخدمة في الطب القديم لعلاج القلق والأرق، وقد وُجد أن للباسيفلورا نفس تأثير المهدئات الشائعة من دون النعاس الذي يترافق مع هذه الأدوية.

الآثار الجانبية للباسيفلورا يمكن أن تشمل:

  • الغثيان والقيء
  • خفقان القلب.

كما أنه لا ينبغي استهلاك الباسيفلورا جنبًا إلى جنب مع أدوية علاج القلق النفسي.

طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا بوسائل متعددة

تمثلت طرق العلاج النفسي الطبيعي بالوسائل المتعددة بكل مما يأتي:

1. ممارسة التمارين الرياضية

ممارسة الرياضة بشكل منتظم هي واحدة من أكثر الطرق فعالية لتحسين المزاج، فالجهد يؤدي بالدماغ لإطلاق الكثير من المواد الكيميائية التي تعمل على تحسين المزاج والحد من أعراض الاكتئاب والقلق.

2. التعرض للضوء

كلما تعرض الفرد لأشعة الشمس كلما كانت صحته النفسية أفضل، حيث ذلك يُمكن الدماغ من إنتاج كميات أكبر من السيروتونين.

3. ممارسة الأنشطة الروحية

اليوغا، وتدرب على التنفس، والتاي تشي، والتنويم المغناطيسي، والتدليك، والتأمل، والارتجاع البيولوجي كل هذه قد تحد من التوتر وحالات القلق.

4. استنشاق الروائح العطرة

يمكن إضافة الزيوت الأساسية إلى الحمام، حيث يُمكنها تخفيف حالات القلق.

الزيوت الأكثر شيوعًا لهذه الأغراض هي:

  • زيت البرغموت.
  • زيت السرو.
  • زيت المسك.
  • زيت الياسمين.
  • زيت الخزامى.
  • زيت المليسة.

5. النوم بشكل جيد

من أفضل طرق علاج المشاكل النفسية طبيعيًا هو النوم بشكلٍ كافي لمدة 8 ساعات يوميًا. 

6. تخصيص وقت للنفس

من المهم إنشاء طقوس خاصة للذات لمدة أقلها 20 دقيقة يوميًا، وهذه الاستراحية يجب أن تكون بعيدة عن:

  • مشاهدة التلفاز.
  • تصفح المواقع الإلكترونية. 

هل علاج المشاكل النفسية طبيعيًا كافي؟

إن كانت المشاكل النفسية عابرة فالطرق المذكورة سابقًا كفيلة بإرجاع الجسم لحالته الطبيعية، أما إن كانت المشكلة النفسية جدًا متقدمة فهنا يجب مراجعة الطبيب المختص لوصف علاج مناسب وفقًا للحالة.

من قبل ويب طب - الأربعاء 27 تشرين الثاني 2013
آخر تعديل - الأحد 5 حزيران 2022