الطرق الأمثل لتنظيف المنطقة الحساسة وإزالة الشعر منها

ما هي طرق تنظيف المنطقة الحساسة؟ وكيف تقومين بإزالة الشعر منها دون أن تؤذي بشرتك؟ إليك الإجابة في ما يأتي:

الطرق الأمثل لتنظيف المنطقة الحساسة وإزالة الشعر منها

يوجد مجموعة أسئلة تشغل بال العديد من الفتايات والنساء وخاصة في بداية مرحلة البلوغ. دعونا نعرفكم من خلال مقالنا الاتي، على طرق تنظيف المنطقة الحساسة وإزالة الشعر منها.

تنظيف المنطقة الحساسة يوميًا

توجد العديد من المنتجات الخاصة بتنظيف المنطقة الحساسة، بعضها على شكل صابون، أو سائل، أو حتى مناديل عطرية، وغيرها المزيد، إلا أن أطباء النسائية قد لا يعتقدون أن كلها ضرورية ومهمة للاستخدام اليومي.

يقول أطباء الجلد والنساء أن مجرد الاستحمام العادي، وتغيير الملابس باستمرار، وارتداء الملابس القطنية الواسعة قد يساهم لوحده في الوقاية من الرائحة الكريهة والالتهابات.

ويفسر ذلك بكون المهبل ينظف نفسه ذاتيًا من خلال الإفرازات المخاطية التي تحافظ على توازن درجة الحموضة في المهبل وعلى البكتيريا الصحية، التي تمنع حدوث الالتهاب والعدوى.

ولكن بمجرد أن يختل هذا التوازن نتيجة لاستخدام بعض المواد كالمواد المنظفة، قد تحدث العدوى وتكاثر البكتيريا، والخميرة، والفطريات، وهنا يجب زيارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب سواء كأنت كريمات مهبلية، أو تحاميل، أو حمامات مهبلية داخلية.

إليك خلاصة أهم ما يجب أن تتبعيه من قواعد لتنظيف المنطقة الحساسة والعناية بها بشكل سليم:

  • تجنب الصابون والمطهرات المختلفة التي قد تحوي مواد كيميائية تؤثر على درجة الحموضة في المهبل، لذا فينصح باستخدام منتجات طبية خاصة وخالية من أي مواد عطرية ومهيجة.
  • تجنب استخدام الغسول أو المنظفات المخصصة لتنظيف المنطقة الخارجية فقط للتنظيف الداخلي.
  • تجفيف المنطقة جيدًا بمنشفة قطنية نظيفة مخصصة لهذه المنطقة فقط بعد الأنتهاء من عملية تنظيف المنطقة الحساسة بالكامل.
  • الابتعاد عن وضع العطور أو مزيلات العرق التي تحوي مواد كيميائية أو مهيجة، والبحث عن المنتجات الطبية والخاصة بذلك وباستشارة الطبيب ليرشدك إلى ما هو مناسب.

تنظيف المنطقة الحساسة من الشعر 

تتواجد العديد من العلامات التجارية التي تروج لبعض المنتجات الخاصة بإزالة الشعر من المنطقة الحساسة. وقد تحتارين ما بين أي طرق إزالة الشعر تستخدمين لهذه المنطقة، لذا دعينا نعرفك على أكثر الطرق المستخدمة شيوعًا وايجابياتها وسلبياتها:

1. إزالة الشعر بالحلاقة

عادة ما يتم استخدام الشفرة لتنظيف المنطقة الحساسة من الشعر، وتتواجد حاليًا العديد من الشفرات المخصصة لتلائم هذا الاستعمال دون أن تضر الجلد، فتكون شفرات ملائمة للبشرة الحساسة، ودقيقة، وسهلة الاستخدام.

  • إيجابيات الحلاقة بالشفرة

تتمثل بما يأتي:

  1. طريقة سريعة، وسهلة، ولا تحتاج للوقت، وعملية.
  2. يمكن القيام بها بشكل يومي.
  3. لا تسبب الألم.
  • سلبيات الحلاقة بالشفرة

تتمثل بما يأتي:

  1. ينمو الشعر سريعًا.
  2. يزداد الشعر كثافة وسماكة لدى بعض الاشخاص.
  3. تترك بعض الجروح والخدوش والتحسس للبشرة الحساسة.
  4. تزداد فرص الالتهابات إن لم يتم اتباع القواعد السليمة والصحية.
  • طريقة الحلاقة بالشفرة

لتنظيف المنطقة الحساسة من الشعر بالشفرة اليك الخطوات الاتية:

  1. قلمي الشعر الطويل وقصيه بحيث يبقى القليل من طول الشعرة ليتناسب مع الحلاقة.
  2. قومي بتطرية مكأن الحلاقة باستخدام المياه الساخنة ورغوة الحلاقة أو غسولك الخاص بهذه المنطقة والخالي من المواد الكيميائية والمهيجة.
  3. دلكي البشرة بواسطة الليفة أو قشريها بمقشر خاص مناسب للمساعدة على إزالة الجلد الميت مما يسهل في عملية الحلاقة.
  4. استخدمي الشفرة المناسبة أو ماكينة الحلاقة بعدة شفرات والتي قد يكون مرفق بها شريط مرطب.
  5. قومي بحلاقة الشعر باستخدام الشفرة بلطف وبطريقة معاكسة لاتجاه نمو الشعرة.
  6. اغسلي المنطقة بالماء الفاتر وقومي بتقشير المكأن بعد الأنتهاء من إزالة الشعر للحفاظ على نعومة الشعر. بإمكأنك استخدام خلطة طبيعية للتقشير من السكر وزيت الزيتون مثلًا.
  7. جففي المنطقة جيداً واستخدمي مرطب مناسب للمنطقة الحساسة ومن مواد طبيعية وخالي من أي مواد مهيجة للبشرة.
  8. تجنبي إرتداء الملابس الضيقة بعد الأنتهاء من عملية الحلاقة، واحرصي على أن تكون ملابسك قطنية بحيث تمتص الرطوبة. حتى لا تعرضي نفسك للتهيج أو الالتهابات.
  9. استخدمي الفوط اليومية القطنية جيدة التهوية التي ستساعد في الحفاظ على نظافة المنطقة.

2. إزالة الشعر بالشمع

العديد من النساء تقوم بتنظيف المنطقة الحساسة من الشعر بالشمع، التي ربما تناقلناها عن جداتنا وأمهاتنا، حيث تستطيع السيدة أن تصنع شمعها بالمنزل، أو تشتريه بأقل التكاليف من أي صيدلية أو متجر متخصص.

  • إيجابيات استخدام الشمع

تتمثل بما يأتي:

  1. النظافة التامة والراحة.
  2. سريع وعملي.
  3. يحتاج الشعر فترة طويلة حتى ينمو مجددًا.
  • سلبيات استخدام الشمع

تتمثل بما يأتي:

  1. تكون العملية مولمة وغير مناسب لبعض الاشخاص.
  2. قد تؤدي إلى احمرار وتهيج لدى بعض أصحاب البشرة الحساسة.
  • طريقة استخدام الشمع

الطريقة الأمثل لاستخدام الشمع من خلال ما يأتي:

  1. استخدمي الشمع الخالي من أي مواد كيميائية أو مهيجة.
  2. احرصي على أن يكون طول الشعر لديك متوسط بحيث يسهل إزالته بالشمع.
  3. انتبهي إلى أن الشخص الذي يقوم لك بهذه العملية معقم اليدين، والمكأن نظيف ومعقم إذا كنت تقومين بإزالة الشعر بالشمع لدى مركز متخصص.
  4. قومي بتقشير المكان قبل وبعد إزالة الشعر بالشمع باستخدام مواد مقشرة خالية من المواد المهيجية وخاصة بالمنطقة الحساسة.
  5. ينصح باستخدام مقشر خاص طبيعي وخالي من المواد الكيميائية والمهيجة بعد تنظيف المنطقة الحساسة من الشعر حتى تتم إزالة الجلد الميت ومنع انسداد المسامات الذي قد يؤدي إلى نمو الشعر تحت الجلد.
  6. قومي بترطيب المكان باستخدام مرطب خاص بالمنطقة الحساسة.
  7. لا تعرضي نفسك لاشعة الشمس لمدة لا تقل عن 24 ساعة بعد إزالة الشعر.
  8. تجنبي ممارسة التمارين الرياضية أو أي مجهود قد يؤدي إلى التعرق بعد إزالة الشعر بالشمع.

المزيد حول: نصائح صحية عند إزالة الشعر بالشمع

3. إزالة الشعر باستخدام الليزر

إن طريقة استخدام الليزر حاليًا أصبحت هي أكثر الطرقتنظيف المنطقة الحساسة من الشعر استخدامًا، وهي طريقة يقوم فيها الليزر باستهداف صبغة الميلانين الموجودة في البويصلات وتدمير بصيلة الشعر نفسها.

  • إيجابيات إزالة الشعر بالليزر

تتمثل بما يأتي:

  1. عملي وسريع الاستخدام.
  2. اثار إيجابية على المدى البعيد.
  3. امن للاستخدام فهو لا يسبب السرطان، ولا يخترق الطبقات التحت جلدية، ويركز على بصيلة الشعر وصبغة الميلانين فيها.
  • سلبيات إزالة الشعر بالليزر

تتمثل بما يأتي:

  1. يترك احمرار أو اثار حروق على البشرة.
  2. يحتاج شهور وعدة جلسات حتى يتم إزالة الشعر والتقليل من نموه.
  3. ذو تكلفة مادية عالية نسبيًا.
  4. غير مناسب لكل الحالات، إذ لا ينصح باستخدامه للحامل أو المرضعة.
  5. لا يتناسب مع كل أنواع البشرة.
  • توصيات عند استخدام الليزر لإزالة الشعر

نذكر أهم التوصيات عند تنظيف المنطقة الحساسة من الشعر بالليزر في ما يأتي:

  1. استشارة شخص مختص وطبيب جلدية قبل استخدام الليزر لمعرفة مدى ملائمته لك.
  2. الحرص على أن يكون من يقوم باستخدام الليزر لك هو شخص مختص ذو خبرة.
  3. حلاقة الشعر باستخدام الشفرة دون نتفه أو استخدام الشمع قبل الجلسة بيوم، وبطريقة سليمة لا تهيج الجلد أو تترك عليه جروح.
  4. استخدام البنج الموضعي للتخفيف من اللسعات الناتجة عن الليزر إن أمكن، لكن انتبهي إلى أن يكون البنج مرهم معد للاستخدام للمنطقة الحساسة ودون تهيجها.
  5. تجنب التعرض لأشعة الشمس أو أجهزة التسمير قبل أو بعد استخدام الليزر.
  6. تجنب استخدام كريمات التقشير أو الكريمات التي تحوي الكاروتينات، والخاصة بعلاج بعض المشاكل الجلدية مثل حب الشباب، إذ قد تؤدي إلى تهيج وحروق في البشرة.
  7. تعقيم الأجهزة المستخدمة والبشرة قبل وبعد الجلسة.
  8. العمل على وضع كريم هلامي مرطب للبشرة، ومخفف للاحمرار بعد الانتهاء من الجلسة.
  9. راجعي المختص في حال حدوث أي تحسس أو حروق.

المزيد في: إزالة الشعر بالليزر

من قبل شروق المالكي - الاثنين ، 29 أغسطس 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 1 مارس 2021