النوم على الأرض: أضرار وفوائد محتملة

هل جربت يوماً النوم على الأرض؟ هل هو مفيد حقاً؟ أم أنه ضار ويجب تجنبه؟ ما هي الحقيقة؟ اقرأ المقال لتعرف أكثر.

النوم على الأرض: أضرار وفوائد محتملة

تؤثر وضعية النوم على صحة الجسم بشكل كبير، وهناك من يلجأ للنوم على الأرض ظناً منه أنه الأفضل للصحة، فهل هذه الطريقة مثالية بالفعل لصحة الجسم؟ أم أنها ضارة ويفضل تجنبها؟ التفاصيل فيما يلي.

فوائد النوم على الأرض

رغم أن هذه الوضعية قد لا تبدو مريحة للوهلة الأولى، إلا أنها قد تحمل العديد من الفوائد للجسم وللظهر تحديداً، وهذه أهمها:

1- تقوية الدورة الدموية

من فوائد النوم على الأرض تحسين الدورة الدموية وتدفقها في الجسم بشكل عام، الأمر الذي يحمل العديد من الفوائد للجسم.

إذ يساعد النوم على الأرض على توزيع ثقل الجسم على كافة مناطق الجسم بشكل شبه متساوي دون فرض أي ضغط إضافي على مناطق معينة، مثل الظهر أو الرقبة، الأمر الذي يزيد من كمية الدم المتدفقة إلى كافة أنحاء الجسم بالمجمل.

2- تخفيف الام الظهر

رغم أن البحوث لا زالت في بداياتها إلا أن النوم على الأرض قد يلعب دوراً فعالاً في تخفيف الام الظهر وعلاجها، بالإضافة لتخفيف الام المفاصل المتنوعة في جميع أنحاء الجسم.

كما قد يساهم النوم على الظهر في التقليل من فرص الإصابة بمشاكل العمود الفقري المختلفة بشكل عام.

3- تخفيف الأرق

يساعد النوم على الأرض على خفض درجة حرارة الجسم عموماً أثناء النوم، الأمر الذي من الممكن أن يقلل من فرص الاستيقاظ ليلاً، والذي قد يحدث نتيجة التعرق أو الحرارة الزائدة ليلاً.

4- تحسين شكل الجسم

إذا كنت تعاني من انحناء في الأكتاف أو من تقوس في الظهر، فمن الممكن أن يساعدك النوم على الأرض على إصلاح ما ذكر واستعادة وضعية الوقوف السليمة وشكل الجسم الصحي.

أضرار النوم على الأرض

رغم أن النوم على الأرض قد يكون مفيداً للكثير من الأشخاص، إلا أنه قد يتسبب بالعديد من المشاكل كذلك، خاصة عند تبنيه من قبل أشخاص عليهم تجنبه، وهذه أهم أضراره المحتملة:

1- ألم متزايد في الظهر

لا زالت الدراسات متضاربة بشأن فوائد النوم على الأرض لألم الظهر، فرغم أن البعض قد وجده مفيداً بالفعل لحالتهم، إلا أن البعض الاخر خرج من تجربة النوم على الأرض بنتائج سيئة، لذا يجب الحذر.

2- الأمراض والحساسية

إذا كنت ترغب بتجربة النوم على الأرض للمرة الأولى، يفضل أن تبدأ بذلك في فصل الصيف، فالبدء بذلك خلال الشتاء قد لا يكون حكيماً وقد يجعلك عرضة للعديد من الأمراض، مثل الزكام ونزلات البرد، بسبب التعرض المباشر للأرض الباردة.

كما أن الأرض تجعلك أكثر عرضة للجراثيم ومثيرات الحساسية والحشرات، خاصة إذا ما كنت تنام على سجادة أرض.

وإذا كنت من الذين يعانون من الحساسية فقد تبدأ أعراضها المزعجة بالظهور عليك حال بدئك بالنوم على الأرض، مثل: العطس، الكحة، سيلان الأنف.

فئات عليها تجنب النوم على الأرض

إذا كنت من الفئات التالية، عليك أن لا تفكر في تجربة النوم على الأرض، فهذه الوضعية قد تتسبب بأضرار جسيمة لك ولصحتك:

  • الأشخاص المصابون بأمراض مزمنة في الظهر أو أمراض تؤثر على وضعية الوقوف والجلوس لديهم.
  • الأشخاص المصابون بمرض تسوء أعراضه ليلاً بشكل حاد.
  • المسنون الذي لم يعتادوا هذا النوع من النوم، إذ يفضل تعويد الجسم على النوم على الأرض في عمر يافع، أما مع التقدم في العمر ومشاكل الشيخوخة فقد يصبح تعويد الجسم على هذه الوضعية الجديدة وغير المريحة أمراً صعباً. 
  • الأشخاص الذين يعانون من فرط البرودة في أجسامهم ليلاً ويحتاجون لتدفئة أجسامهم بشكل مضاعف خلال النوم.

ما الذي يقوله العلماء؟

رغم وجود عدد كبير من الأشخاص الذين يعتبرون النوم على الأرض مثالياً خاصة بعد أن وجدوا أن له فوائد واضحة وملموسة على صحتهم وأجسامهم، إلا أن الدراسات العلمية بشأن فوائد النوم على الأرض لا زالت في بداياتها.

لذا، يفضل العلماء أن لا يتم النوم مباشرة على الأرض الصلبة، بل قد يكون الأفضل لك ولصحتك أن تختار فرشة سرير صلبة بعض الشيء، أو أن تضع فرشة سريرك على الأرض الصلبة مباشرة، فهذا قد يكون أفضل لصحتك من النوم على الأرض مباشرة.

من قبل رهام دعباس - الخميس ، 5 مارس 2020