الوقاية من الدوالي: جرّب هذه الطرق

هل تخشى الإصابة بالدوالي؟ تعرف في هذا المقال على كافة الطرق الممكنة للوقاية من الدوالي.

الوقاية من الدوالي: جرّب هذه الطرق

تعرف الدوالي بأنها تورم وتضخم يصيب الأوردة، التي تظهر غالبًا في الساقين والقدمين، تحدث عندما لا تعمل الصمامات في الأوردة بالشكل الصحيح،الأمر الذي يعرقل من فعالية تدفق الدم.

نادرًا ما قد تحتاج الأوردة للعلاج نتيجة الإصابة بالدوالي، لكن في حال نتج عن هذه الحالة الصحية تورم مصحوبًا بألم في القدمين، أو انزعاج كبير، فقد يتم علاجه بطرق طبية عديدة.

قد يسبب الدوالي بعضًا من المضاعفات مثل تمزق الدوالي، أو تطور قروح الدوالي على الجلد. 

الوقاية من الدوالي

يمكنك تفادي الإصابة بالدوالي من خلال اتباع نمط حياة صحي، يتمثل فيما يلي:

1. مارس الرياضة بانتظام 

تأكد من ممارسة الرياضة، فهذا يساعد الدم على التحرك عبر عروقك، تحدث إلى طبيبك قبل البدء في أي نشاط جديد. 

تساهم الأنشطة الرياضية في الحفاظ على صحتك، كما تعد أفضل وسيلة للحفاظ على قوة عضلات الساق، وتنشيط تدفق الدم، والسيطرة على وزنك. 

2. حافظ على الوزن المثالي 

تعد الأوردة جزءًا أساسيًا من نظام الدورة الدموية، فعند عودة الدم إلى القلب، تعمل الأوردة السليمة والقوية كصمامات أحادية الاتجاه لمنع الدم من التدفق للخلف. 

يعد زيادة الوزن من العوامل التي قد تضعف صمامات الأوردة، ويمكن أن تساهم في ظهور الدوالي.

إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، فحاول خسارة بعض الوزن عن طريق اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضة، يمكنك أيضًا استشارة اخصائي تغذية.

قد يساعدك الوزن المثالي في الوقاية من تراكم الضغط الزائد على عروق الساقين والقدمين.

3. لا تجهد نفسك 

تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة، فهذا يمنع من تدفق الدم بالشكل المطلوب.

 إذا كان روتينك اليومي يتطلب منك الوقوف على قدميك طوال اليوم، ففكر في ارتداء حذاء مناسب، لكن إذا كنت ممن يعمل من وراء مكتب، تأكد من القيام بتمرين الساقين وممارستها قدر الإمكان، لزيادة الدورة الدموية وتقليل تراكم الضغط فيها. 

يمكن أن يساعد سند ساقيك عند الجلوس أو الراحة أو النوم بالوسائد، أو رفعها فوق مستوى قلبك في الوقاية من الدوالي.

4. ارتدي ما يناسبك 

لا ترتدي ملابس ضيقة حول الخصر، أو القدمين، أو الفخذين، فالملابس الضيقة يمكن أن تجعل الدوالي أسوأ.

قلل من مقدار الوقت الذي ترتدي فيه الكعب العالي، وحاولي ارتداء حذاء ذو كعب منخفض الذي يقوي عضلات الساق، فهو الأفضل لتدفق الدم عبر الأوردة.

5. اتبعي تعليمات الحمل

تشير الدراسات إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة بالدوالي أثناء الحمل، أكثر من أي وقت اخر في حياتهن. 

خلال الحمل يزداد تدفق الدم عند النساء الحوامل، الأمر الذي يضع ضغطًا إضافيًا على الدورة الدموية. كما يمكن أن تساهم التغيرات في مستوى الهرمونات خلال هذه المرحلة، في استرخاء جدران الأوعية الدموية، الأمر الذي يزيد من خطر الإصابة بدوالي الأوردة. 

إذا كنت حاملًا، تأكدي من النوم على جانبك الأيسر وليس على ظهرك للوقاية من الدوالي، لتقليل الضغط الناتج من الرحم على الأوردة في منطقة الحوض، قد يساعد هذا الوضع أيضًا في تحسين تدفق الدم إلى الجنين

6. ارتدي جوارب الضغط 

يمكن أن تساعد جوارب الضغط في الوقاية من الدوالي، عن طريق الضغط على الأوردة لمنع تجمع الدم. قد يساهم ارتدائها يوميًا في تحقيق أفضل النتائج. 

يمكنك الحصول على جوارب ضغط من دون وصفة طبية في الصيدليات. 

عوامل خطر الدوالي 

هناك عوامل عدة تزيد من احتمالية الإصابة بالدوالي، من بينها ما يلي:

  • الجنس: الدوالي شائع الحدوث عند النساء 4 أكثر من الرجال، ما يقرب من 50٪ من النساء اللاتي تتراوح أعمارهن بين اربعين وخمسين سنة لديهن شكل من أشكال الدوالي. 
  • العمر: يزداد خطر الدوالي مع الشيخوخة، نتيجة التاكل والتمزق الذي يصيب الصمامات في الأوردة.
  • السمنة: زيادة الوزن على الساقين يؤدي إلى زيادة الضغط في الأوردة.
  • تاريخ العائلة: لديك فرصة أكبر للإصابة بالدوالي، إذا كان هناك تاريخ عائلي.
  • قلة الحركة: لا يتدفق الدم داخل الأوردة إذا كان هناك نقص في الحركة الجسدية.
من قبل سلام عمر - الأربعاء ، 5 أغسطس 2020