انقاص الوزن والسيطرة عليه للمقعدين!

عادة ما يواجه المقعدون أو مستخدمو الكرسي المتحرك مشاكل في زيادة أوزانهم نتيجة لقلة الحركة ، اليكم المقال التالي الذي سيساعدكم ان كنتم من هذه الفئة :

انقاص الوزن  والسيطرة عليه للمقعدين!

العديد من الأناس الذين يعانون من مشكلة السمنة في مجتمعنا هم ممن يأكلون كثيراً ويتحركون قليلاً فلا يصرفون كميات الطاقة الكبيرة الداخلة الى جسمهم بطريقة منظمة وسليمة لتحقيق التوازن المطلوب ، وهكذا هو الامر بالنسبة للمقعدين أو الذين يعانون من صعوبة في الحركة  ،فعادة ما يعاني المقعدون أو مستخدمو الكرسي المتحرك من مشاكل في زيادة أوزانهم نتيجة لقلة الحركة وعدم القدرة على اداء النشاط البدني ، وبالتالي قلة حرق وصرف السعرات الحرارية .

الاصابة بالسمنة وزيادة الوزن يعني توقع الاصابة بمجموعة من المشاكل الصحية التابعة لذلك مثل السكري من النوع الثاني  والضغط وارتفاع الدهنيات في الدم وغيرها الكثير ، لهذا من المهم جدا للمقعدين محاولة تخفيف وزنهم أو السيطرة عليه لوقاية أنفسهم من العديد من الاعراض اللاحقة.

السبب في زيادة الوزن !

قد تتسائلون لماذا كمقعدين أنتم أكثر عرضة لزيادة الوزن ، ذلك يتبع عدة أمور ، وكما ذكرنا سابقا الاختلال في ميزان الطاقة لديك هو السبب الرئيسي في ذلك فالطاقة المصروفة لا تعادل الطاقة المكتسبة بل هي أقل نتيجة لعدم وجود أي نشاط بدني خاص بتحريك الاقدام بالذات وباقي اجزاء الجسم. وان كنت قد اصبت باصابة مفاجئة ادت الى أن تصبح مقعد وتستخدم الكرسي المتحرك حديثا،  فهنا يجدر بك الانتباه الى كمية السعرات الحرارية التي تتناولها ، اذ أن البقاء على نفس المنوال المتبع سابقا في كمية الغذاء التي تتناول ما قبل الاصابة سيؤدي بالتأكيد الى زيادة وزنك.
كما وأن المشكلة الاكبر التي يعانيها الاشخاص المقعدون هي التأثر بطعام افراد العائلة والمحيطون بهم والذين يتناولون كميات طعام وسعرات حرارية أكبر اذ أنهم يمارسون نشاط بدني يومي بمعدل أكبر  ، خاصة عند تناول الوجبات العائلية والجماعية ، فهنا يجدر بهم الانتباه الى الفرق !

من أين تبدأ؟

الخطوة الاولى هي أن تقوم بقياس وزنك وتحديد الوزن المثالي وتحديد طبيعة زيادة الوزن التي تعاني منها ومدى خطورتها !
 لتحديد ذلك واذا لم تكن من النوع الذي يعاني مشاكل واضطرابات في النمو فعليك باستعمال اداة القياس "مؤشر كتلة الجسم" (Body mass index - BMI) . ويعتمد هذا المؤشر على النسبة بين الطول والوزن لتحديد الشخص الذي يعاني من سمنة او زيادة في الوزن ، والذي يملك وزنا طبيعيا، او الذي يعاني من وزن منخفض.  قد تكون هذه الطريقة ليست دقيقة كفاية الا انها الاسهل والاسرع  ، ولكن تكمن مشكلتها اذا كان من الصعب قياس الطول والتأكد منه ، هنا ننصحك باللجوء للطبيب المختص لمساعدتك  في تحديد مدى حجم مشكلة زيادة الوزن التي تعانيها !

 كيف تفقد الكيلوغرامات الزائدة ؟!

المفتاح لاجل فقدان الوزن الزائد بشكل سليم هو عن طريق ضبط كمية السعرات الحرارية الداخلة الى جسمك عن طريق ايجاد نظام غذائي متوازن وصحي ، جنبا الى جنب مع ممارسة النشاط البدني الذي تستطيع القيام به.
ضع هدف أمامك وهو خسارة نصف كيلو الى كيلوغرام واحد أسبوعيا ،  وتوجه الى أخصائي التغذية الذي بامكانه مساعدتك في تحديد النظام الغذائي الامثل لك ، وحدد مع الطبيب المتابع لحالتك ما انسب رياضة قد تستطيع القيام بها وستساعدك .

التوجه لاخصائي التغذية سيساعدك كثيرا من عدة نواحي :
- تحديد ما مدى مشكلة زيادة الوزن التي تعاني منه.
- المساعدة في وضع أهداف واقعية وسهلة التطبيق لنزول الوزن مع تحديد الوقت اللازم لذلك.
- تحديد السعرات الحرارية والنظام الغذائي الامثل لك.
- مساعدتك في التعرف على خيارات الاكل الصحي المتوافرة.
- انقاص الوزن والحفاظ عليه.
-مساعدتك في اختيار النشاط البدني الملائم ومدته.
-تحديد وتنظيم ساعات تناولك الطعام، وتوزيع الوجبات.
- تعويدك على نمط حياة صحي ونشاط بدني مستمر.

ويجب أن تدرك أن النظام الغذائي الصحي والمتوازن هو الذي يشمل كافة المجموعات الغذائية فهو يحتوي على كمية عالية من الخضار والفواكه بما لا يقل عن خمس حصص يومية ، ويشمل الكربوهيدرات والنشويات المعقدة كالبطاطا والخبز الاسمر ، ويشمل أيضا حصص الحليب ومشتقاته بالاضافة الى كمية محسوبة من اللحوم والزيوت المفيدة ، مع ترشيد استهلاك الملح والسكر .

أما بالنسبة للنشاط البدني فمن المهم جدا تنظيمه لأجل حصولك على اللياقة البدنية وتقوية عضلات جسمك المختلفة وبالذات عضلة القلب ، وليس فقط لاجل خسارة الوزن ، ولهذا ننصح بممارسة  التمارين الجسدية (الايروبيك) والتي يمكن القيام بها في النادي الرياضي وخارجه ، استخدام الاثقال وتمارين المقاومة والتجذيف بالقارب وكرة السلة والسباحة ان امكن . وبالطبع ابدأ بالاعتماد على دفعك لعجلات الكرسي بشكل ذاتي وحاول الاستغناء عن استخدام السيارة في معظم الاوقات.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 9 سبتمبر 2014
آخر تعديل - الخميس ، 16 أكتوبر 2014