بروز العروق: أسبابه وطرق علاجه

يعاني بعض الأشخاص من بروز العروق، والتي لا تشكل خطورة ولكن يبدو مظهرها مزعجاً، فلنتعرف على أسباب هذا البروز وأهم طرق علاجه.

بروز العروق: أسبابه وطرق علاجه

مشكلة لا ترتبط بمرحلة عمرية، وتبدو مزعجة في مظهرها بل وتضيف سنوات لأعمارنا الحقيقية، وهي بروز العروق، والتي عادةً ما تصيب الوجه والرقبة واليدين.

تختلف مشكلة بروز العروق عن الدوالي، حيث أن الدوالي عبارة عن توسع في الأوردة، وتنتج عن تلف صمامات بالأوردة، وهي حالة مرضية تحتاج إلى علاج.

ولكن ما نتحدث عنه اليوم هو بروز العروق الذي يؤثر على الشكل فقط، وليس لها أي مخاطر على الصحة، بل أنها تشير إلى سلامة الدورة الدموية في الجسم.

أسباب بروز العروق

يوجد بعض الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى حدوث بروز العروق، وأبرزها:

  • قلة الدهون أسفل الجلد: فيصبح سمك الجلد أقل ويزداد شفافية، وبالتالي تبرز العروق بصورة كبيرة وواضحة.

وتكون فرص بروز العروق عند الرجال أكثر من النساء لأن كمية الدهون أسفل الجلد عند النساء أكبر من الرجال، حيث تزيد الكتلة العضلية مما يمنحهم صلابة أكثر من اللين الذي تتمتع به المرأة في الجلد، ولهذا فإن إنفعال الرجل وغضبه يجعل عروقه تبرز في الوجه بصورة ملحوظة.

  • بعض العوامل الوراثية: حيث أن طبيعة جلد الإنسان تختلف وفقاً لاباءه وأجداده، سواء حجم العروق الكبير أو الجلد الرقيق.
  • ممارسة الرياضة: عندما نقوم بممارسة الرياضة تزداد فرص بروز العروق، وخاصةً لمن يتمتعون بوزن طبيعي وليس زائداً عن الحد، والسبب هو بذل مجهود زائد، وبالتالي تزداد حاجة الجسم وأعضاءه المختلفة إلى الدم، فتتسع الأوعية الدموية لتنقل كميات أكبر من الدم للأعضاء.

ولذلك نجدها تبرز بشكل كبير لدى من يمارسون رياضة رفع الأثقال، وهذا لا يعني وجود مشكلة صحية ولا تشكل أي خطورة على الشخص.

  • التقدم بالعمر: مع تقدم العمر تنقص كمية الدهون أسفل الجلد، بالتالي تصبح البشرة أرق وتفقد مرونتها، لتبرز العروق بشكل أوضح.

كل الأسباب السابقة لا تعتبر حالات مرضية، ولكن في حالة ظهور العروق بصورة مفاجئة أو زاد حجمها بشكل غير طبيعي ومعتاد، يجب أن تلجأ إلى طبيب الأوعية الدموية الذي سيخبرك بالأسباب والعلاج المناسب.

علاج بروز العروق

يوجد علاجات طبية لبروز العروق، وكذلك هناك بعض الوصفات المنزلية التي تقلل من هذا البروز المزعج، وسوف نخبرك بأفضل هذه العلاجات.

العلاجات الطبية

إذا كان البروز زائداً عن الحد، فيمكن أن يصف الطبيب بعض العلاجات التي تقلل من هذا البروز، مثل:

  • حقن مادة الكالسيوم:  والتي تخفف من بروز العروق وظهور الأوردة الدموية على سطح الجلد.
  • حقن الفيلر: يساهم هذا النوع من الحقن في ملء اليدين أو المنطقة التي تبرز فيها العروق، وبالتالي سوف تختفي العروق البارزة.
  • الحقن بإستخدام المحلول الملحي: هذه الطريقة تؤدي لحدوث بعض الإنتفاخات لوقت قصير، ولكن بمرور الوقت سوف تصبح الأوردة أكثر ضيقاً ولا تظهر العروق بشكل واضح.

العلاجات المنزلية

تلك هي الطرق الامنة التي يمكن الإعتماد عليها لتقليل بروز العروق دون تدخل طبي. إليك بعض الوصفات.

  • زيت السمسم وزيت اللوز: إخلط مقادير متساوية من زيت السمسم، زيت اللوز المر، وخميرة الخبر، في وعاء، ثم يتم دهان المناطق التي تحتوي على عروق بارزة بهذا المزيج، ويفضل تكرار هذه الوصفة مرتين يومياً.
  • زيت الزيتون: يتم تسخين كمية قليلة من زيت الزيتون حتى يصبح دافئاً، ثم تدهن مناطق العروق البارزة بهذا الزيت، ويتم تدليك هذه المناطق بطريقة دائرية لمدة 20 دقيقة في اليوم.
  • ماء الورد والحليب: مزج ملعقتين من ماء الورد مع قليل من الحليب البودرة، وملعقة حلبة مطحونة، وملعقة صغيرة زيت لوز أو زيت زيتون، وبعد أن تتجانس المكونات يتم وضع المزيج على مناطق بروز العروق مع التدليك بلطف، ويفضل ترك المزيج على هذه المناطق لأطول فترة ممكنة ثم يتم شطفها بماء فاتر.
  • الليمون والحليب: ينصح بتدليك أماكن العروق البارزة بالليمون يومياً، فهذا يساهم في تجديد خلايا البشرة، ويمكن إضافة قليل من الحليب السائل والخميرة ودقيق الشوفان إلى الليمون ثم وضعها على أماكن بروز العروق لمدة 30 دقيقة، ثم غسلها بماء بارد، وتكرار الوصفة يومياً.
من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 29 يناير 2018
آخر تعديل - الأحد ، 11 فبراير 2018