فوائد الخميرة: تعرف عليها

للخميرة العديد من الفوائد الصحية والجمالية حتى مع اختلاف أنواعها، فما هي فوائد الخميرة؟ وكيف من الممكن الاستفادة منها؟

فوائد الخميرة: تعرف عليها

تدخل الخميرة في العديد من المنتجات والصناعات، مثل: صناعة المخبوزات والحلويات، وتوجد خميرة البيرة على شكل مكملات غذائية والتي عادة ما تكون من النوع غير النشط، ويتم استخدام الخميرة في العديد من العلاجات، فما فوائد الخميرة؟

فوائد الخميرة

تستخدم الخميرة في العديد من العلاجات الطبية ولها العديد من الفوائد المهمة كذلك، ومن أهم فوائد الخميرة هذه الاتي:

1. فوائد الخميرة لمرضى السكري

وجد أن لمحتوى الخميرة من الكروم دور كبير في خفض سكر الدم لدى من يعانون من مرض السكري، فالكروم يساعد الجسم على استخدام الأنسولين بفاعلية أكثر مما يساهم في خفض سكر الدم وتنظيمه.

2. علاج الاضطرابات المعوية

وجد بأن للخميرة دور في علاج بعض الالتهابات المعوية، إذ تعمل على محاربة البكتيريا المسببة لالتهابات الأمعاء، وتعد معالجة للإسهال، فتناولها يحفز الإنزيمات المعوية التي تساعد في تخفيف الإسهال وعلاجه.

3. علاج أعراض متلازمة ما قبل الحيض

إن تناول بعض أنواع الخميرة قد يساهم في التخفيف من أعراض متلازمة ما قبل الحيض والامها، إلا أن الأدلة على ذلك لا تزال غير كافية وتحتاج المزيد من البحث والدراسة.

4. تقليل مستويات الكولسترول والدهون 

تشير بعض الدراسات إلى أن تناول الخميرة الغنية بالكروم، مثل: خميرة البيرة فمويًا لمدة 8 أسابيع يزيد مستويات الكولسترول الجيد (HDL) عند الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكولسترول في الدم، ويخفض من نسبة ومستويات الكولسترول السيء.

5. حماية الجهاز التنفسي

من فوائد الخميرة أن تناولها يساهم في محاربة عدوى وأمراض الجهاز التنفسي العلوي، بما فيها نزلات البرد والإنفلونزا، كما تشير نتائج إحدى الدراسات إلى أن تناول الخميرة يساهم في تقليل خطر الإصابة بالإنفلونزا.

6. فوائد الخميرة للبشرة والوجه

تحتوي الخميرة على العديد من الفيتامينات والمعادن المهمة لجمال البشرة وصحتها، وتشير بعض الأدلة إلى كون الخميرة قد تساهم في:

  • علاج بعض المشكلات الجلدية، مثل: حب الشباب (Acne)، والدمامل.
  • شفاء الجروح والحروق بشكل أسرع.
  • محاربة البكتيريا المسببة لحب الشباب، وتعزيز عمل خلايا الدم البيضاء.

وبالتالي فإن فوائد الخميرة للوجه وللبشرة عديدة فقد تستخدم لنضارة البشرة، وعلاج البثور واثار حب الشباب، ولتنظيف البشرة والوقاية من الرؤوس السوداء أيضًا، وإليك في ما يلي أشهر وصفات الخميرة المستخدمة مع الفائدة التي قد تحققها من اتباعها:

  • الخميرة لتنظيف البشرة: ضع ملعقة كبيرة من الخميرة في كوب من المياه واخلطها جيدًا، ثم ضع الخليط على وجهك 15 دقيقة، ثم اغسل وجهك بالماء الدافىء.
  • الخميرة لعلاج حب الشباب: اخلط ملعقة كبيرة من العسل وملعقة من عصير الليمون وملعقة من الخميرة مع 3 ملاعق كبيرة من الماء، ثم طبقها على وجهك.

7. فوائد الخميرة للشعر

في حال كان الإنسان يعاني من فقر في بعض العناصر الغذائية المهمة، مثل: فيتامينات ب، وبعض الأحماض الأمينية، والمعادن فإن ذلك قد يكون له تأثير سلبي على صحة الشعر.

إن تناول خميرة البيرة يساعد بشكل كبير على إمداد الجسم بما يقارب 17 نوعًا من الفيتامينات، و14 نوعًا من المعادن المهمة، و16 نوعًا من الأحماض الأمينية، والتي تعد عناصر أساسية ومهمة لصحة الشعر وجماله

فوائد الخميرة الفورية

الخميرة الجافة النشطة هي من إحدى أشكال خميرة الخبز التي تباع في مغلفات، وتكون عادة على شكل حبوب صغيرة، و قيمتها الغذائية عالية مع محتوى قليل من السعرات، فكل 7 غم منها يحوي 21 سعرة حرارية.

إلا أن سلبية الخميرة الفورية قد تكون بمحتواها العالي من الصوديوم، فكل مغلف من الخميرة الجافة النشطة والذي يحوي ما يقارب ملعقتين وربع صغار من الخميرة يحوي ما يقارب 4 ملغم من الصوديوم، والحد اليومي المسموح استهلاكه من الصوديوم هو ما يقارب 2300 ملغم.

ومن أهم وأبرز فوائد الخميرة الفورية الاتي:

1. مصدر عالي للبوتاسيوم

 يعد البوتاسيوم أحد المعادن المهمة لصحة الأعصاب وتنظيم عملها، ومهم في تنظيم عمل عضلة القلب والعضلات، ويساهم في ضبط مستويات ضغط الدم.

ومغلف واحد من الخميرة الجافة النشطة يحوي ما يقارب 140 ملغم من البوتاسيوم، وهو ما يغني رغيف الخبز بالبوتاسيوم عند استخدامها في الخبيز.

2. مصدر للبروتين

تعد الخميرة الجافة أحد مصادر البروتينات والأحماض الأمينية المهمة، فمغلف واحد من الخميرة الجافة النشطة يحوي 2.7غم من البروتينات، ومن المعروف مدى أهمية البروتين للخلايا وللعديد من الوظائف الحيوية في الجسم.

3. مصدر للحديد

تعد الخميرة النشطة مصدرًا جيدًا للحديد، وهو معدن مهم للوقاية من فقر الدم إذ يدخل في تركيب كريات الدم الحمراء، ومهم للعديد من العمليات الحيوية في الجسم.

4. غنية بالدهون المفيدة

تعد الخميرة مصدرًا للدهون المشبعة وغير المشبعة، إلا أن محتواها من النوع غير المشبع وغير المفيد لصحة الجسم والشرايين أعلى.

العناصر الغذائية في الخميرة

تعد الخميرة مصدرًا غنيًا لمجموعة فيتامينات ب خاصة فيتامين ب12، والبروتينات، والألياف، وبفضل غناها بالمغذيات نجد العديد من النباتيين يتناولونها على شكل مكملات وتدخل في العديد من وصفاتهم.

فالنباتيين المتشددين عادة ما يستخدمون الخميرة عوضًا عن جبنة البارميزان، كما يمكن إضافة الخميرة إلى الفشار والخضروات المطبوخة والبيض المخفوق والمعكرونة والسلطة.

وتعد الخميرة قليلة بالسعرات الحرارية فكل ملعقة طعام كبيرة منها تحوي 15-20 سعرة حرارية، لذا لا علاقة لها بزيادة الوزن مباشرة لكنها قد تفتح الشهية. 

إن محتوى الخميرة من فيتامين ب12، الذي عادة لا يتواجد إلا في المصادر الحيوانية يجعل منها غذاء مميز للنباتيين، ويعتبر فيتامين ب12 مهم بشكل خاص لما يأتي:

  • تشكل خلايا الدم الحمراء.
  • الحفاظ على الخلايا العصبية.
  • تشكيل الحمض النووي.

تساعد الخميرة في الحصول على البروتين الكافي لتشكيل العضلات، والألياف الغذائية المهمة لصحة الجهاز الهضمي، وقد تقلل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية وأمراض القلب عبر خفض الكولسترول.

اثار جانبية وتحذيرات من الخميرة

رغم فوائد الخميرة العديدة إلا أن عليك إدراك بعض المحاذير المتعلقة بها، والتي تتمثل في الاتي:

  • تحتوي الخميرة على كمية عالية من البورينات، وهي مادة قد تسبب زيادتها مرض النقرس ومشكلات بالكلى، لذا إن كنت تعاني من هذه الأمراض أو كنت عرضةً لها عليك تجنبها، واستشارة الطبيب.
  • لا تنصح الحامل أو المرضعة بتناول الخميرة، فقد تكون غير امنة لها.
  • يجب على الأشخاص الذين لديهم حساسية اتجاه الخميرة تجنبها قدر الإمكان، وذلك للحد من أعراضها التي تتمثل في كل من: التورم، والحكة.
  • ينصح الأفراد الذين يعانون من مرض كرون بتجنب الخميرة، فقد تزيد الأعراض سوءًا.
  • ينصح مرضى السكري بالتنبه لمستويات السكر لديهم، فإذا كان قد تم تناول أحد الأدوية الخافضة لنسبة السكر في الدم فإن تناول الخميرة قد يزيد انخفاض سكر الدم، ما قد يشكل خطرًا عليهم.
من قبل شروق المالكي - الاثنين ، 7 نوفمبر 2016
آخر تعديل - الثلاثاء ، 26 يناير 2021