اسهل خمس طرق لتقليل نسبة الدهون في جسمك

لا يوجد حلول سحرية في عملية تقليص نسبة الدهون في الجسم او خسارة الوزن، وانما هناك بعض الطرق العملية والعادات اليومية التي ان طبقتها ستشعر بالفرق يوماً بعد يوم، ودون الحاجة الى اتباع اي نظام غذائي قاسي.

اسهل خمس طرق لتقليل نسبة الدهون في جسمك

تريد التخلص من الكرش او  من وزنك الزائد! تقليص نسبة الدهون الموجودة في جسمك هو الحل بكل تاكيد، بحسب مايو كلينك فان نسبة الدهون في الجسم  تكون خطيرة اذا ما كانت نسبتها اعلى من 20% لدى الرجال واعلى من 30% لدى النساء.

في الحقيقة  لاتوجد حلول سحرية أو طرق مختصرة سريعة لخسارة الدهون. و لكن هناك عادات يومية سهلة التطبيق ان اتبعتها وجعلتها نمط حياة ستساعدك في ذلك وبشرط أن تلتزم فيها وتتحلى بالصبر والارادة. اليك خمسة من هذه الطرق:

الطريقة الاولى: نظم وتيرة وجباتك

وتيرة وجبات الطعام المتناولة خلال اليوم؟ كم عددها؟ وكم الفترة الفاصلة في ما بينها؟ وهل لديك مواعيد ثابتة لها؟  اليك ما نقصده بتنظيم وتيرة الوجبات ومواعيدها لتعرف الاجابة المثلى على هذه الاسئلة.

تشير بعض الدراسات الى ان تناول عدة وجبات مقسمة على فترات متباعدة بحيث يفصل ما بين كل وجبة والاخرى ما لا يقل عن 3 ساعات يمكن ان يساعد في منع تراكم الدهون ويسرع عمليات الايض في الجسم مما يساهم في خسارة الوزن.

عدد الوجبات التي ينصح بتناولها يومياً هي ما لايقل عن عن اربع الى ست وجبات يومياً، وينصح بتقسيمها الى ثلاث وجبات رئيسية ووجبتين الى ثلاث وجبات خفيفة. مع مراعات المحافظة على مواعيد هذه الوجبات لتصبح نمط حياة يتم الالتزام به.

كيف تسرع عمليات الايض وحرق الدهون في جسمك

الطريقة الثانية: شرب كميات مناسبة من المياه

احرص على شرب كميات كافية من المياه يومياً فالمياه تساعد على خسارة الدهون وتسرع عمليات الايض، بالاضافة الى ان تناولك لكوب من المياه في بداية كل وجبة يساهم بشكل كبير في زيادة الشعور بالشبع وامتلاء المعدة. ويقلل من كمية الوجبات المتناولة وحجمها.

المياه لا تحوي اي سعرات حرارية، وبالتالي فان الاعتماد عليها لتروي عطشك خلال النهار وكبديل للمشروبات الغازية او المحلاة يساعد بشكل كبير على تقليل كمية السعرات الحرارية المتناولة. بالاضافة الى ان ذلك يساهم في الحفاظ على رطوبة الجسم وسير العمليات الحيوية فيه وتنظيمها.

8 حقائق عن اهمية شرب الماء في عملية تخفيف الوزن 

الطريقة الثالثة: نظم جدولك الغذائي

الخطوة الاولى لتقليص كمية الدهون المتناولة بالتاكيد ستبدا من غذائك، وهذا لا يعني فقط تقليص كمية الدهون المتناولة من مصادرها المختلفة، وانما ايضا يشمل تنظيم السعرات وكمية السكر وغيرها من العناصر الغذائية، فالعملية كلها يجب ان تكون متكاملة.

تنظيم وجباتك الغذائية وموازنة سعراتك الحرارية وتحديد الخيارات الصحية الاكثر ملائمة لك والتى تفي باحتياجاتك هو من ضمن الطرق الامثل لتحافظ على وزنك وتقلل من نسبة الدهون في جسمك.

توجه الى أخصائي تغذية لمساعدتك على تحديد احتياجاتك، وما هو مناسب لك، وليعرفك على كيفية تحديد الخيارات الاكثر صحية وتنظيم نمط حياتك، فلوحدك ودون مساعدة قد تكون الامور صعبة.

اسرع رجيم : الطريقة التي قد تضعف عميلة الايض

الطريقة الرابعة: تناول وجباتك ببطء

ان حرصك على تناول وجباتك ببطء وفي اجواء عالية بشكل خاص يساهم بشكل كبير في تقليص منسوب الاكل المتناول والسعرات الحرارية الداخلة الى جسمك،  مما يعني التخلص من وزنك الزائد والتقليل من الدهون الموجودة لديك. اذ ان احساسك بالشبع يحتاج لتشعر به الى ما يقارب 20 دقيقة، وهو الوقت الذي تحتاجه الاشارات العصبية حتى تصل الى الدماغ وتبدا مشاعر الشعور بالامتلاء والشبع بالظهور. كما وان تناول الطعام ببطء يعني هضم أفضل ومشاكل هضمية اقل.

وننصحك بكل تاكيد بتجنب تناول الطعام امام التلفاز او الكومبيوتر، فلطالما ربطت الدراسات ذلك بالسمنة جراء زيادة فرص تناول كميات كبيرة من الطعام من دون وعي او نظام.

الطريقة الخامسة: مارس نشاط بدني محبب

ان اتباع كافة القواعد السابقة لن يكون على قدر عالي من الفعالية والمتعة اذا لم تجد وقت لنشاط بدني محبب لديك، لتستمتع به وتخسر السعرات في اثناء تناولك لما تحب.

ان ممارسة لنشاط بدني بما لا يقل عن 150 دقيقة اسبوعياً يساهم بشكل كبير في الحفاظ على وزنك، ووضعك لنظام تمارين يستهدف زيادة منسوب العضلات لديك بمقابل الدهون فهذا يعني عمليات أيض وحرق دهون أسرع. بالاضافة الى الاجابيات الكبيرة التي تحملها ممارسة التمارين الرياضة بانتظام للصحة.

النشاط البدني لا يقتصر على الاشتراك في النادي الرياضي، وانما بامكانك القيام بالعديد من الانشطة في البيت او في الشارع، كالركض المشي، السباحة، تسلق الجبال والقفز على الحبل.

أفضل طريقة لزيادة حرق الدهون والتي ينصح بها المدربون مؤخراً هي القيام بتمارين عالية الكثافة (HIIT) من يومين الى ثلاثة ايام في الاسبوع.

قم بالهرولة لمدة خمس دقائق ومن ثم زد شدة التمرين واخفضه مراراً وتكراراً، بحيث تقوم بالهرولة  من ديقيقة الى دقيقتين، وبعدها تزيد من سرعتك لمدة 30 ثانية قم بتكرار هذه العملية لمدة 15 الى 20 دقيقة.

من قبل شروق المالكي - الثلاثاء ، 20 سبتمبر 2016
آخر تعديل - الثلاثاء ، 20 سبتمبر 2016