تنظيم الدورة الشهرية: أهم الطرق للقيام بذلك

الدورة الشهرية تعد الزائر الشهري للمرأة، ولكن في حال وجود بعض المشاكل يكون هناك داعٍ لتنظيم الدورة الشهرية بكافة الطرق، إليك أهمها.

تنظيم الدورة الشهرية: أهم الطرق للقيام بذلك

عدم انتظام الدورة الشهرية عبارة عن مشكلة صحية شائعة بين النساء، وتكون نتيجة عدة أسباب مختلفة مثل فقدان الوزن أو اكتسابه، عدم اتزان الهرمونات ومشاكل في الكبد، لكن اتباع الطرق التالية من شأنه أن يساعد في تنظيم الدورة الشهرية.

تنظيم الدورة الشهرية في المنزل

إليك الطرق المنزلية والطبيعية المتبعة لتنظيم الدورة الشهرية:

1- القرفة

تعتبر القرفة من أفضل الأعشاب في العلاجية، فهي تساعد في تنظيم الدورة الشهرية وإعادة توازن الهرمونات في الجسم.

تتمتع القرفة بخصائص مضادة للتشنج والالتهاب الأمر الذي يمدها بفوائدها العديدة.

تناول القرفة مع الحليب والعسل يوميًا حتى تلاحظ الفرق، وذلك بعد استشارة الطبيب.

2- الألوفيرا

يساعد استخدام الألوفيرا في تنظيم الدورة الشهرية من خلال إعادة التوازن إلى الهرمونات المسؤولة عن ذلك في الجسم.

من أجل الحصول على أفضل نتيجة استخدم هلام الألوفيرا واخلطه مع ملعقة كبيرة من العسل وتناوله قبل الفطور.

3- البابايا

من الممكن أن يتم استخدام البابايا خضراء اللون من أجل تنظيم تدفق الدورة الشهرية والتقليل من التقلصات المؤلمة والمرافقة لذلك.

تناول عصير البابايا بانتظام لعدة أشهر، مع التأكيد على عدم تناوله أثناء الدورة الشهرية.

4- الزنجبيل

يمتاز الزنجبيل بفوائده العديدة مثل تنظيم الدورة الشهرية لدى النساء.

قومي بغلي ملعقة صغيرة من بودرة الزنجبيل لمدة خمس دقائق، ثم أضيفي القليل من السكر إليه، واشربي المزيج ثلاث مرات يوميًا بعد الوجبات الرئيسية.

5- الكمون

يعتبر الكمون من التوابل الغنية بالمواد المفيدة فهو مضاد للفطريات وملين ومسكن للالام ومنظم لعملية الدورة الشهرية.

للاستفادة من الكمون، قومي بنقع ملعقتين منه في الماء خلال الليل وشربه صباحًا.

تنظيم الدورة الشهرية بالأدوية

في كثير من الحالات لا ينجح تنظيم الدورة الشهرية باستخدام العلاجات المنزلية والطبيعية، فتلجأ النساء للأدوية.

تعتمد الأدوية العلاجية على المسبب وراء الإصابة، وقد يكون على النحو التالي:

  • سن البلوغ واليأس: عدم انتظام الدورة الشهرية في مرحلة البلوغ أو فترة الدخول بسن اليأس لا تحتاج إلى أي دواء.
  • حبوب منع الحمل: في حال كان السبب وراء هذه المشكلة ناتج عن حبوب منع الحمل، من المهم أن تستشير المرأة طبيبها حول خيارات أخرى.
  • الإصابة بالسمنة: في هذه الحالات ينصح الطبيب النساء التخلص من الوزن الزائد، الأمر الذي يساعد في خفض مستويات التستوستيرون وتنظيم التبويض.
  • مشاكل الغدة الدرقية: في العديد من الحالات تؤثر مشاكل الغدة الدرقية على الدورة الشهرية، وحل الأولى ينتج عنه علاج الأخيرة.
من قبل رزان نجار - الأحد ، 19 أغسطس 2018
آخر تعديل - الجمعة ، 31 أغسطس 2018