جبنة فيتا: فوائد عديدة قد تجعلها أفضل أنواع الجبنة

جبنة فيتا هي إحدى أنواع الجبنة اللذيذة التي يحبها كثيرون، فما حقيقة فوائد جبنة الفيتا؟ ولم عليك البدء بتضمينها في نظامك الغذائي من اليوم؟

جبنة فيتا: فوائد عديدة قد تجعلها أفضل أنواع الجبنة

فلنتعرف أكثر على جبنة فيتا الصحية وفوائدها العديدة لك ولجسمك:

ما هي جبنة فيتا؟

رغم أن جبنة فيتا لها العديد من الأنواع، إلا أن النوع الأكثر شعبية منها هو بالأساس يوناني الأصل، حيث يتم تصنيع الجبنة من حليب الأغنام والماعز التي تعيش على الأعشاب الخضراء، وتتميز جبنة فيتا بقوامها الكريمي وقابليتها العالية للتفتت.

تصنع جبنة فيتا من مزيج من حليب الماعز والأغنام، شرط أن لا تتجاوز نسبة حليب الماعز 30% من كمية المزيج، حيث:

  1. يتم تعقيم وبسترة (لا تتم البسترة دائمًا) المزيج وإضافة أنواع خاصة من البكتيريا للمساعدة على تخثر الحليب وتكون كتل صلبة فيه.
  2. يتم بعد استخلاص خثارة الحليب الناتجة عملية تمليحها ووضعها في قوالب خاصة لمدة 24 ساعة حتى تصبح أكثر صلابة.
  3. يتم نقلها لبراميل خاصة حيث تحفظ بداخلها لعدة أيام.
  4. يتم وضع الجبنة الناتجة في محلول ملحي خاص مع تخزينها في ثلاجات خاصة لمدة شهرين قبل أن تصبح جاهزة للاستهلاك.

المحتوى الغذائي لجبنة فيتا

يحتوي كل 28 غرام من جبنة الفيتا على:

فوائد جبنة فيتا

لجبنة فيتا العديد من الفوائد الرائعة للصحة، وهذه قائمة بأهمها:

1. تقوية العظام

تساعد جبنة فيتا على تقوية العظام وتحسين صحتها عند استهلاكها بانتظام ضمن حمية غذائية متوازنة، إذ أن جبنة فيتا غنية بالكالسيوم الذي يحتاجه الجسم بشكل عام، والذي تحتاجه العظام بشكل خاص للحماية من أمراض العظام المختلفة.

2. احتوائها نسبة دهون قليلة

تعتبر نسبة الدهون في جبنة فيتا (حتى تلك كاملة الدسم) قليلة نسبيًا خاصة عند مقارنتها بأنواع الجبنة المختلفة الأخرى، لذا فهي مثلًا بديل صحي لجبنة الشيدر والبارميزان.

3. الحماية من السرطان

تحتوي جبنة فيتا على مجموعة من المواد الغذائية التي تساعد على حماية الجسم من مرض السرطان، مثل: الكالسيوم، والسيلينيوم، والعديد من المواد الغذائية الأخرى.

4. تقوية جهاز المناعة

تحتوي جبنة فيتا على نوع خاص هام من البروتينات اسمه هيستيدين (Histidine)، والذي يتحول عند مزجه بفيتامين ب6 إلى مادة الهيستامين التي تساعد على تدعيم جهاز المناعة وتقوية دفاعاته.

كما تحتوي جبنة فيتا على نسبة عالية من البروبيوتيك الذي يساعد وبشكل كبير على تقوية جهاز المناعة.

5. تحسين صحة الجهاز الهضمي

بسبب احتواء جبنة فيتا على نسبة عالية من البروبيوتيك، أو البكتيريا الجيدة، فإن تناول هذه الجبنة بانتظام (لا سيما الأنواع التي لم يتم تصنيعها من حليب مبستر) يساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي ومحاربة الإسهال وأمراض القولون.

6. الوقاية من الشقيقة

تعتبر جبنة فيتا أحد العلاجات الطبيعية لمرض الشقيقة، وذلك لما تحتوي عليه الجبنة من مواد تحارب صداع الرأس بأنواعه المختلفة، مثل: فيتامين ب2، والريبوفلافين (Riboflavin).

7. فوائد أخرى

لا تتوقف فوائد جبنة فيتا عند ما ذكر فحسب، بل تمتد لتشمل ما يأتي كذلك:

  • محاربة فقر الدم.
  • احتوائها على نسبة عالية من الدهون المفيدة وغير المشبعة.
  • مصدر ممتاز للبروتينات.

مخاطر وأضرار جبنة فيتا

جبنة فيتا هي إحدى منتجات الحليب الامنة والتي نادرًا ما يسبب استهلاكها أي مخاطر تذكر، بل على العكس من ذلك تمامًا، إذ تعتبر بديلًا مثاليًا للأشخاص الذين يتحسسون بشكل خفيف من حليب البقر ومنتجاته.

لكن هذا لا يعني خلو الأمر تمامًا من الأضرار، فقد يعاني البعض من حساسية اتجاه الحليب المأخوذ من الأبقار والأغنام والماعز على حد سواء والمشتقات المصنوعة من الحليب بما في ذلك الأجبان.

كما يفضل أن يتجنب الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تتعلق بالهيستامين جبنة فيتا تمامًا.

من قبل رهام دعباس - الأحد ، 5 أبريل 2020
آخر تعديل - الخميس ، 15 أبريل 2021