جفاف الأنف: أهم المعلومات والتفاصيل

قد يعاني البعض من جفاف الأنف لفترات قصيرة ومؤقتة، فما هي أسباب جفاف الأنف؟ وكيف تستطيع التخلص منه بأسرع وقت ممكن؟

جفاف الأنف: أهم المعلومات والتفاصيل

يساعدنا الأنف على استنشاق الروائح المختلفة حولنا وفي محيطنا، ناهيك عن وظيفته الرئيسية وهي التنفس. فيما يلي سوف نتعرف أكثر على جفاف الأنف، أسباب الإصابة به، وطرق التخلص منه.

ما هو جفاف الأنف؟

جفاف الأنف هو أحد أكثر الأعراض شيوعًا عندما يتعلق الأمر بالعديد من الأمراض لا سيما الحساسية، ولكي يتمكن الأنف من القيام بوظائفه على أكمل وجه، يجب أن يحتفظ بمستويات معينة من الرطوبة الداخلية.

قد يتسبب الطقس الحار جدًا بجفاف الأنف، أو حتى تناول أدوية معينة تحتوي على مواد تعمل على كبح إفرازات الأنف الطبيعية.

أسباب جفاف الأنف

هناك العديد من العوامل والأسباب التي قد تتسبب بالإصابة بجفاف الأنف، وهذه أهمها:

1- الأنفلونزا ونزلات البرد

إن مسح الأنف ونفخه باستمرار في داخل منديل للتخلص من أي بلغم متراكم خلال نزلة البرد أو خلال الإصابة بمرض الأنفلونزا قد يخلف شعورًا بجفاف ونشفان الأنف.

كما أن مسح الأنف باستمرار وبقوة قد يلحق الضرر بالأغشية الرقيقة المبطنة للأنف فتبدأ بالتشقق ويبدأ الدم بالتسرب منها.

2- التغيرات الهرمونية

قد تتسبب التغيرات الهرمونية الحاصلة في جسم المرأة خلال فترة انقطاع الطمث بجفاف الأنف، إذ تؤثر الهرمونات على الأغشية المخاطية الموجودة في الفم والأنف وتسبب جفافها أحيانًا.

3- الإصابة بالحساسية

عند الإصابة بالحساسية، يبدأ الجسم بإبداء ردود فعل هجومية ذاتية ضد مسببات لا تشكل أي خطر على الجسم.

وفي حالات حمى القش، يتم إفراز كميات كبيرة من الهيستامين في الجسم ما يسبب ظهور أعراض متنوعة تشمل: الالتهابات، وتهيج الجلد، والتورم، والحكة، وتهيج الأغشية المخاطية في الأنف، وحكة، ودموع في العيون.

4- البيئة المحيطة

أحيانًا قد يكون الهواء في المنزل أو خارجه هو السبب في جفاف الأنف، فالهواء البارد خارج المنزل أو تشغيل التدفئة في داخل المنزل قد يكون هو السبب في الجفاف الحاصل.

5- متلازمة شوغرن

متلازمة شوغرن هي إحدى أمراض المناعة الذاتية التي يهاجم الجسم فيها سوائل الجسم، إذ قد تتسبب في جفاف سوائل الجسم المختلفة بما في ذلك المخاط، ما قد يؤدي لجفاف الأنف.

6- الأدوية

قد تتسبب الأدوية بجفاف الأنف فقط في عندما يكون الدواء جديدًا، وهنا يفضل استشارة الطبيب الذي إما أن يقوم بتغيير الدواء أو يوصي بالاستمرار به إذا كانت المشكلة مؤقتة وتنتهي حال اعتياد الجسم على الدواء.

علاج جفاف الأنف

هناك العديد من العلاجات المتوفرة والحلول التي تساعد على علاج جفاف الأنف، وهذه أهمها:

  • اللجوء للبخار فهو يساعد على تسييل البلغم المتحشر والتخلص من أي شعور بالانزعاج ناتج عن جفاف الأنف.
  • استعمال أداة لترطيب الهواء، حيث يساعد الحفاظ على مستوى رطوبة معين في داخل المنزل على تحسين وضع المجاري التنفسية، وعلى علاج جفاف الأنف.
  • استخدام جل البترول، من الممكن مسح القليل من جل البترول على الأنف من الداخل لترطيب الأنف، ولكن هذا حل مؤقت ولا ينصح بالاستمرار عليه طويلًا.
  • الحفاظ على رطوبة الجسم، وذلك عبر شرب كميات كافية من الماء يوميًا.
  • استعمال محلول ملحي أو مسح الأنف بمناديل معطرة.

متى عليك استشارة الطبيب؟

مع أن جفاف الأنف يعتبر عرضًا عابرًا وغير مثير للقلق، إلا أن وجود بعض الأعراض المرافقة الأخرى قد يجعل من جفاف الأنف مشكلة مزعجة جدًا وتستدعي استشارة الطبيب مثل: الحكة، واحتقان الأنف، ونزيف الأنف، والقشور، والحرقان.

وعليك استشارة الطبيب فورًا إذا ما كانت مشكلة جفاف الأنف مستمرة وغير قابلة للعلاج بأي من الحلول المذكورة أعلاه، فقد يكون جفاف الأنف هنا علامة على الإصابة بالأمراض التالية:

  • التهاب الأنف الضموري.
  • متلازمة شوغرن.
من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 10 يونيو 2019
آخر تعديل - الثلاثاء ، 26 يناير 2021