حبوب الزنك للشعر: هل هي بالفعل مفيدة؟

الزنك هو أحد المعادن التي يحتاجها الجسم والتي قد يسبب نقصها العديد من المضاعفات مثل تساقط الشعر. فما هو تأثير حبوب الزنك على الشعر؟ التفاصيل في المقال التالي.

حبوب الزنك للشعر: هل هي بالفعل مفيدة؟

يحتاج الجسم يوميًا للعديد من الفيتامينات والمعادن لدعم أجهزته المختلفة وللحفاظ على أنسجة الجسم من التلف. ولكن عندما يعاني الجسم من نقص في أحد أنواع المعادن أو الفيتامينات الهامة، فإن هذا قد يتسبب بظهور مضاعفات جمالية وصحية. فما الدور الذي قد تلعبه حبوب الزنك عندما يتعلق الأمر بصحة الشعر؟

فوائد الزنك للجسم 

الزنك هو أحد المعادن الهامة التي لا يستطيع الجسم إنتاجها، بل يحصل عليها عادة من مصادر خارجية. يحتاج الجسم للحصول على كفايته يوميًا من الزنك بسبب أهمية هذا المعدن الكبيرة، إذا يساعد الزنك على:

  • تسريع التئام الجروح.
  • تقوية وتدعيم جهاز المناعة.
  • النمو السليم.
  • مكافحة حب الشباب.
  • تقليل فرص الإصابة ببعض الأمراض التي قد تظهر مع التقدم في السن، مثل أمراض العيون.
  • الحفاظ على سلامة حاستي الشم والتذوق.

كما قد يلعب الزنك دورًا في الحفاظ على صحة الشعر وصحة فروة الرأس بشكل عام، لذا فإن أي نقص فيه قد يؤثر على صحة الشعر.

الزنك والشعر: ما هي العلاقة بينهما؟

رغم أن الدراسات والبحوث العلمية لم تثبت يقينًا أن تناول مكملات الزنك قد يساعد بالفعل على علاج مشاكل الشعر المختلفة، مثل الصلع وتساقط الشعر، إلا أن العلاقة هنا تكون تكون معكوسة بعض الشيء، إذ أن نقص الزنك في الجسم قد يسبب تساقط الشعر. لذا فإن حبوب الزنك للشعر قد تساعد على علاج تساقط الشعر بالفعل في مثل هذه الحالات، خاصة في الحالات التالية:

  • الإصابة بتساقط الشعر الناتج عن نقص الزنك، فسد النقص الحاصل قد يكون كفيلًا بإيقاف تساقط الشعر.
  • الإصابة بتساقط الشعر الناتج عن مشاكل الغدة الدرقية، فهناك علاقة محتملة بين هرمونات الغدة الدرقية وبين الزنك، وهناك علاقة محتملة بين خلل هرمونات الغدة الدرقية وبين تساقط الشعر، لذا قد يؤدي تناول حبوب الزنك للشعر مع أدوية الغدة الدرقية إلى عكس تساقط الشعر الحاصل وعلاجه.
  • الإصابة ببعض أنواع الصلع، إذ كشفت إحدى الدراسات التي تم إجراؤها على مجموعة من الأشخاص الذين كانوا يعانون من أنواع مختلفة من الصلع عن وجود عامل مشترك بين هؤلاء الأشخاص جميعًا، ألا وهو أن مستويات الزنك لديهم كانت منخفضة بشكل ملحوظ، وهو أمر قد يعني بأن نقص الزنك لعب دورًا في إصابتهم بهذا النوع من الصلع، وقد يعني كذلك أن تناول حبوب الزنك للشعر قد يكون كفيلًا بمكافحة الصلع في مثل هذه الحالات.

كما يساعد الحصول على الجرعة اليومية من الزنك سواء من مصادره الطبيعية أو من حبوب الزنك للشعر على تحسين صحة الشعر، إذ قد يساعد الزنك على:

  • ضمان نمو سليم لأنسجة الشعر.
  • تحسين عمل غدد الزيت الموجودة حول بصيلات الشعرة في فروة الرأس، وبالتالي تقوية هذه البصيلات وتحسين صحة الفروة.

أعراض نقص الزنك 

بالإضافة لتساقط الشعر ومشاكل الشعر المذكورة انفًا، فهذه هي أعراض نقص الزنك الأخرى التي قد تظهر على المصاب:

مصادر الزنك الطبيعية

يفضل دومًا الحصول على الفيتامينات والمعادن من مصادرها الغذائية ضمن حمية متوازنة وصحية، وفي حالة الزنك وبدلًا من اللجوء لحبوب الزنك، إليك بعض مصادره الطبيعية التي قد تضمن لك الحصول على الحصة اليومية من هذا المعدن الهام:

عناصر غذائية أخرى هامة للشعر 

إذا كنت ترغب في الحصول على شعر صحي وقوي، احرص على الحصول على كفايتك يوميًا من الفيتامينات والعناصر الغذائية التالية على وجه التحديد والتي قد تلعب دورًا في تقوية الشعر ومكافحة مشاكله:

من قبل رهام دعباس - الأحد ، 17 مايو 2020