صيام الماء: ريجيم مختلف ... ومفيد؟

صيام الماء هو أحد أساليب الريجيم الشائعة حول العالم، فما حقيقة فوائده؟ وهل له من أضرار؟ المعلومات الكاملة تجدها هنا.

صيام الماء: ريجيم مختلف ... ومفيد؟

بدأ الكثير من محبي الرشاقة حول العالم باتباع أساليب ريجيم تعتمد في الأساس على الصيام في السنوات الأخيرة، فهناك الصيام المتقطع وصيام الماء وغيرها! وهنا سوف نستعرض أهم المعلومات الخاصة بصيام الماء.

مقدمة عن صيام الماء

الصيام بشكل عام له العديد من الفوائد الصحية، وهذا النوع من الريجيم مستوحى من الصيام ولكن مع تغيير بسيط، فالصيام هنا يكون عن كل شيء عدا الماء.

هناك عدة أساليب مختلفة لصيام الماء، فهناك من يصوم عن الطعام ويستهلك الماء فقط لمدة 24 ساعة، وهناك من يصومون لفترة أطول قد تصل 72 ساعة كاملة.

لا زالت الدراسات بشأن صيام الماء قليلة ومحدودة، لذا لم يصدر العلم حكمه بخصوص مدى كونه نافعاً أو ضاراً للصحة.

طريقة صيام الماء

لا توجد طريقة محددة للقيام بصيام الماء، ولكن  هناك خطوط عريضة قد يخفف اتباعها من أي أضرار محتملة على الفئات التي تستطيع تحمل هذا النوع من الريجيم، وهذه أهمها:

  • صيام الماء عادة ما يتم القيام به على هيئة صيام تام عن الطعام مع الاكتفاء بشرب الماء لمدة تتراوح بين 24-72 ساعة.
  • عادة يتم شرب ماء بكميات تتراوح بين 2-3 لترات يومياً خلال فترة الصيام.
  • يجب عدم الصيام لفترة تتعدى 72 ساعة متواصلة لأن هذا قد يجعلك عرضة للعديد من المخاطر والمضاعفات الصحية.
  • إذا كنت تتبع صيام الماء للمرة الأولى، امنح جسمك عدة أيام ليعتاد على كميات طعام أقل وماء أكثر تدريجياً.
  • يفضل تجنب ممارسة بعض الأنشطة وعدم قيادة المركبات خلال فترة صيام الماء نظراً لأنه قد يسبب دوخة ودواراً.
  • بعد انتهاء فترة صيام الماء، يجب إعادة تقديم الأكل للجسم بكميات صغير فقط وبالتدريج.
  • يفضل كسر صيام الماء بعصير مغذي أو بسموذي مصنوع من مكونات طازجة وغنية بالعناصر الغذائية بدلاً من الطعام الصلب.
  • يفضل القيام باتباع صيام الماء خلال أيام إجازتك لأنه سوف يؤثر على أدائك في العمل ومستويات نشاطك بكل تأكيد.
  • يفضل تجنب ممارسة الرياضة أو قيادة المركبات المختلفة خلال الصيام خوفاً من الحوادث والإغماء.

فوائد صيام الماء

هذه هي الفوائد المحتملة لصيام الماء:

1- خفض ضغط الدم المرتفع

بشكل عام يساعد استهلاك المزيد من الماء مع التقليل من الملح على خفض ضغط الدم المرتفع، وهو أمر يوفره صيام الماء للجسم.

ولكن يجدر بنا التنويه إلى أن الدراسات التي أظهرت فوائد صيام الماء في هذه الناحية تحديداً كانت قد أجريت على أشخاص معينين لفترة صيام تجاوزت الأسبوعين وتحت إشراف طبي دقيق، لذا لا تحاول القيام بذلك في المنزل.

2- تحفيز الالتهام الذاتي للخلايا

عملية الالتهام الذاتي للخلايا هي من الظواهر التي تجعل الصيام الديني أو حتى ريجيم الصيام المتقطع مفيداً للجسم!

إذ أثبتت العديد من الدراسات أن الصيام عموماً يساعد على تفكيك الخلايا القديمة وإعادة تدويرها، ما قد يساعد في مكافحة بعض الأمراض الخطيرة مثل السرطان والزهايمر.

3- تحسين مستويات سكر الدم

قد يساعد صيام الماء على تحسين قدرة الجسم على الاستجابة لهرموني الأنسولين واللبتين الضروريان لتنظيم مستويات السكر في الدم وتخزين الغذاء والشعور بالشبع.

4- خفض الوزن

بشكل عام فإن الامتناع عن السعرات الحرارية وتقليلها لفترة تتجاوز 24 ساعة يحفز خسارة الوزن، لذا فإن صيام الماء يخفض الوزن بالفعل، ولكن هذا الانخفاض قد لا يكون في وزن دهون الجسم، لذا يجب الحذر.

5- فوائد أخرى

هناك فوائد محتملة أخرى لصيام الماء، هذه أهمها:

  • تحسين إنتاج الكولاجين في الجلد والبشرة.
  • مقاومة الالتهابات المختلفة في الجسم.
  • مكافحة الشوارد الحرة المسببة للأمراض الخطيرة مثل السرطان.
  • تخفيف مستويات الدهون في الدم.
  • تحسين عمليات الأيض.

أضرار صيام الماء

هذه هي الأضرار المحتملة لصيام الماء:

1- متلازمة إعادة التغذية 

بعد الانتهاء من صيام الماء (خاصة لفترات طويلة) قد تنشأ حالة تعتبر خطيرة وقاتلة في الجسم هي متلازمة إعادة التغذية.

تحصل هذه المتلازمة عادة عند تناول الطعام بعد الانقطاع عنه تماماً لفترات طويلة نسبياً، ما يجعل الجسم يمر بتغيرات سريعة ومفاجئة في السوائل والمواد الكهرلية، وهي تغيرات قد تكون قاتلة.

2- الإصابة بالجفاف

رغم أن الأمر قد يبدو غريباً وغير منطقي، إلا أن صيام الماء قد يسبب إصابتك بالجفاف. وذلك لأن الجسم يستمد ما يقارب 20-30% من حاجته من الماء من الطعام، لذا قد لا يحصل الجسم على كفايته من الماء عبر الماء فقط!

3- خسارة الوزن الصحي

قد يتسبب صيام الماء بخسارة للوزن الخاطئ! فقد أظهرت الدراسات أن الجسم قد يخسر ما يقارب 1 كيلوغرام يومياً أثناء صيام الماء، ولكن هذا الوزن قد يكون من العضلات والماء المخزن لا من الدهون، لذا يجب الحذر.

4- انخفاض ضغط الدم الانتصابي

هذه المشكلة الصحية شائعة خلال صيام الماء، ويحدث انخفاض ضغط الدم الانتصابي عند محاولة الشخص الوقوف، الأمر الذي يؤدي لدوار مفاجئ أو حتى إغماء.

5- أضرار أخرى

هناك أضرار محتملة أخرى لصيام الماء، مثل:

  • نقص وسوء التغذية.
  • دوار وإغماء ومشاكل التركيز.
  • تسمم الماء.
  • الشراهة وتناول كميات مفرطة من الطعام بعد انتهاء الصيام.

فئات عليها تجنبه

قد يكون صيام الماء مفيداً للبعض وقد يلحق أضراراً طفيفة بالبعض الاخر. ولكن هذه الفئات تحديداً عليها تجنبه تماماً لأن العواقب الصحية قد تكون وخيمة:

  • المصابون بمرض السكري من النمط الأول أو الثاني.
  • النساء الحوامل والمرضعات.
  • الأطفال بشكل عام.
  • كبار السن.
  • الذين يخضعون لنقل دم.
  • المصابون بالشقيقة.
  • المصابون بأمراض تتعلق بالشهية واضطرابات الطعام.
  • الأشخاص الذين يعانون من النحافة المفرطة.
  • مرضى القلب.
  • الذين يتناولون أدوية معينة.
  • مرضى النقرس.
من قبل رهام دعباس - الاثنين ، 23 مارس 2020