طرق تنظيف الأذن من الشمع

ما هي أفضل الطرق لتنظيف الأذن من الشمع، ومتى تلجأ إلى الطبيب لإزالة الصمغ؟ تعرف على كافة المعلومات في هذا المقال.

طرق تنظيف الأذن من الشمع

سنتعرف في ما يأتي على أبرز طرق تنظيف الأذن من الشمع:

شمع الأذن

يحتوي الجلد الموجود في الجزء الخارجي من قناة الأذن على غدد تتمثل وظيفتها إنتاج شمع الأذن، الذي يعرف أيضًا باسم الصملاخ، وهو يحمي الأذن من الإصابة بالتلف أو الالتهابات. 

غالبًا ما تتراكم كمية صغيرة من الشمع المحمل بالغبار والرمل، ثم تجف وتسقط من قناة الأذن من تلقاء نفسها، يغطي شمع الأذن جلد قناة الأذن، ويعمل كعامل عازل للماء. 

قد يؤدي عدم وجود شمع الأذن إلى إصابة الأذن بالجفاف، والحكة، والعدوى. 

تنظيف الأذن من الشمع في المنزل

يمكن تنظيف الأذن من الشمع منزليًا من خلال الطرق الاتية: 

  • يمكن تنظيف شمع الأذن من الخارج برفق باستخدام منشفة. 
  • يمكن وضع بضع قطرات من زيت الأطفال، أو أحد الزيوت الأساسية أو الغلسرين في أذنك لتليين الشمع.
  • يمكن استخدام أدوات إزالة الشمع الامنة والمتاحة دون وصفة طبية، لكن تجنب استعمال المسحات القطنية، أو أي أداة أخرى صغيرة أو مدببة في تنظيف أذنيك. 

ينصح أيضًا بالابتعاد عن بعض أساليب تنظيف الأذن من الشمع في المنزل، ومنها ما يأتي: 

  • بيروكسيد الهيدروجين: في حال لم تكن مشكلة انسداد الأذن بسبب تراكم الشمع ينصح بعدم استخدامه، فقد يؤدي الاستخدام الخاطئ إلى تفاقم المشكلة.
  • شموع الأذن: ما يعرف أيضًا باسم مخاريط الأذن، أظهرت الدراسات أن هذه الأداة غير فعالة وقد تتسبب في الحروق، أو تخترق الأذن من الداخل. 

تنظيف الأذن من الشمع عند الطبيب 

عادةً ما يسقط شمع الأذن من تلقاء نفسه، لكن قد تتطلب بعض الحالات إلى العلاج الطبي، مثل: حدوث انسداد للأذن من الشمع، ويسبب الشمع الألم أو فقدان السمع، في هذه الحالات قد يزيل الطبيب شمع الأذن بإحدى هذه الطرق الاتية: 

  • قطرات الأذن: تساهم قطرات الأذن في تليين الشمع خلال أيام قليلة من تلقي العلاج، الأمر الذي قد يساعد في خروج الشمع تدريجيًا.
  • ترطيب الأذن: تعمل أجهزة ترطيب الأذن الإلكترونية على ضخ تدفق مائي باتجاه قناة الأذن بنفس درجة حرارة الجسم، للتخلص من انسداد الأذن.
  • الإزالة اليدوية: لتنظيف الأذن من الشمع قد يوصي الطبيب إما بالشفط الدقيق أو الإزالة اليدوية. تستخدم تقنية الشفط الدقيق أداة صغيرة لامتصاص شمع الأذن. 

في ما تتمثل الإزالة اليدوية في استخدام أداة رفيعة تحتوي في نهايتها على طوق صغير، يساعد في كشط شمع للأذن، تشمل الأدوات الأخرى التي قد يستخدمها الأطباء لهذا الإجراء الملاعق والخطافات، قد يحتاج الطبيب أيضًا إلى استخدام مجهر خاص حتى يتمكن من رؤية ما يحدث داخل الأذن.

الاثار الجانبية لشمع الأذن المفرط 

على الرغم من فوائد شمع الأذن العديدة، إلا أن إفرازه المفرط يمكن أن يتسبب بالاثار التالية:

  • انسداد قناة الأذن: الأمر الذي يؤدي بدوره إلى حدوث الام في الأذن، والتهابات، ومشكلات أخرى. 
  • السعال: إذ يسبب السعال تحفيز العصب الحائر الذي يغذي الأذن الخارجية.
  • فقدان السمع: في حالات نادرة قد يؤدي زيادة شمع الأذن إلى فقدان السمع
من قبل سلام عمر - الخميس ، 24 سبتمبر 2020