طرق طبيعية لتنشيط وظائف البنكرياس

يعد البنكرياس من الأعضاء الهامة في الجسم، حيث أنه ضروري لصحة الجهاز الهضمي والوقاية من بعض الأمراض، فكيف يمكن الحفاظ على صحة البنكرياس وتنشيط وظائفه؟

طرق طبيعية لتنشيط وظائف البنكرياس

يلعب البنكرياس دورًا رئيسيًا في تنظيم الهضم والهرمونات، حيث أنه مسؤول عن إنتاج إنزيمات الجهاز الهضمي التي تساعد على تكسير الأطعمة في الأمعاء، وكذلك إنتاج الهرمونات التي تدعم وتنظم مستويات السكر في الدم ، وهذا يعني أن البنكرياس يعمل كغدتين في ان واحد؛ غدة إفرازية هضمية بالإضافة إلى عمله كغدة صماء منتجة للهرمونات.

ولذلك فمن الضروري الحفاظ على صحة البنكرياس وتنشيط وظائفه ووقايته من الأمراض، ويمكن القيام بهذا الأمر من خلال بعض الطرق الطبيعية.

1- تناول بعض العصائر الصحية

يمكن الإستعانة ببعض العصائر الصحية الطبيعية كوسيلة لتحسين صحة بعض الأعضاء، بما في ذلك البنكرياس، ولكن لا ينصح بإضافة السكريات إلى هذه العصائر.

فيما يلي بعض العصائر المقترحة لتعزيز صحة البنكرياس:

  • عصير الخضراوات: يمكن خلط بعض الخضراوات وتناولها كعصير للحصول على فوائدها العديدة، مثل السبانخ، الكرنب، الجرجير، والخضروات الصليبية مثل البروكلي والقرنبيط، حيث أن هذه المكونات غنية بمضادات الأكسدة المفيدة للبنكرياس.

  • عصير العنب الأحمر والتفاح: يحتوي العنب الأحمر والتفاح الأحمر على ريسفيراترول، ويمكن أن يساعد الريسفيراترول في قمع الخلايا السرطانية في البنكرياس. يحتوي كل من العنب والتفاح على مضادات الأكسدة والألياف أيضًا.

  • عصير التوت الأزرق: يحتوي التوت الأزرق على مضادات الأكسدة، مما يساعد على تحسين صحة البنكرياس وتخفيض فرص الإصابة بالإلتهاب، وكذلك مساعدة الجسم على محاربة الجذور الحرة.

2- تعزيز مستويات فيتامين د

يساعد فيتامين د على تعزيز صحة البنكرياس، والوقاية من الإصابة بمرض السكري من النوع الأول والثاني، وكذلك الوقاية من سرطان البنكرياس، فقد يكون له تأثير على حساسية الأنسولين.

يمكن تحسين مستويات فيتامين د في الجسم من خلال التعرض لأشعة الشمس الصباحية لمدة 15 دقيقة يوميًا، بالإضافة إلى تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د مثل الأسماك الدهنية، الفطر، الحليب، والشوفان. 

3- اتباع نمط غذائي صحي

إن تناول نظام غذائي قليل الدسم يتضمن الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات الطازجة يساعد في الحفاظ على صحة البنكرياس ووقايته من الأمراض المختلفة.

توصي المؤسسة الوطنية للبنكرياس بعدم تناول أكثر من 20 جرامًا من الدهون يوميًا، والحفاظ على شرب كميات كبيرة من الماء، ويمكن اتباع الحمية الغذائية التي تعتمد على الصيام لعدد ساعات من اليوم، حيث تحفز البنكرياس تجديد نفسه.

كما يمكن اتباع النظام الغذائي الذي ينطوي على تناول العصائر لمدة يوم أو يومين، مثل عصير العنب وعصير التوت البري، ولكن يجب العودة إلى النمط الصحي الغني بالأغذية الهامة للجسم لتعويض حاجة الجسم من هذه العناصر. 

4- ممارسة الرياضة بانتظام وفقدان الوزن الزائد

يمكن أن ينتج التهاب البنكرياس عن الإصابة بحصوات المرارة، وتزداد فرص الإصابة بحصوات المرارة في حالة زيادة الوزن.

ولذلك ينصح بالحفاظ على الوزن من خلال اتباع النظام الغذائي الصحي المتوازن، وكذلك الاهتمام بممارسة الرياضة بانتظام.

كما ينصح بتجنب الأنظمة الغذائية التي تسبب فقدان الوزن السريع، لأنها ترفع خطر الإصابة بحصوات المرارة. 

5- تجنب التدخين

تزداد فرص الإصابة بمشاكل والتهابات البنكرياس الحاد أو المزمن لدى الأشخاص المدخنين أكثر من غيرهم.

ولذلك ينصح بتجنب هذه العادة الخاطئة، واتباع الخطوات التي تساعد في الإقلاع عن التدخين قبل أن يسبب أضرار صحية عديدة بالجسم.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 30 أبريل 2020