طرق طبيعية لعلاج فطر الكانديدا المهبلي

يتسبب فطر الكانديدا المهبلي في الإصابة بالتهاب وحكّة في المهبل، ويمكن اتباع بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في علاج الحكة المهبلية الناتجة عن فطر الكانديدا المهبلي.

طرق طبيعية لعلاج فطر الكانديدا المهبلي

تحدث الإصابة بفطر الكانديدا المهبلي نتيجة عدوى تصيب المهبل، وتسمى أيضًا عدوى الخميرة المهبلية أو داء المبيضات، وعادةً ما تعيش المبيضات في أجزاء الجسم المختلفة مثل الفم والحلق والأمعاء والمهبل وعلى الجلد دون أن تسبب أي مشاكل.

ولكن في بعض الأحيان، يمكن أن تتكاثر المبيضات وتسبب العدوى في حالة تغير البيئة داخل المهبل بطريقة تشجع نموها،

ويمكن اتباع بعض الطرق الطبيعية لعلاج فطر الكانديدا المهبلي في المنزل بعد استشارة الطبيبة المختصة، إذ قد تطلب علاج فطر الكانديدا المهبلي تدخلًا دوائيًا.

1- زيت شجرة الشاي

يعرف زيت شجرة الشاي بخصائص المضادة للفطريات، وبالتالي يمكن أن يساعد في القضاء على الفطريات التي تصيب المهبل وعلاج داء المبيضات.

ويجب استخدام زيت شجرة الشاي بعد تخفيفه بزيت ناقل، حيث يتم إضافة 3 إلى 5 قطرات منه إلى أونصة "حوالي 28.3 غم" من جوز الهند الدافىء، ثم وضع السدادة القطنية في هذا المزيج، وإدخالها في المهبل.

ومع هذا، يجب توخي الحذر لأنه قد يتسبب في تهيج الجلد، وخاصةً أن جدران المهبل شديدة الحساسية، ولذلك يفضل اختبار هذا الزيت المخفف لمدة 12 إلى 24 ساعة على منطقة الساعد للتأكد من إمكانية استخدامه بالمنطقة الحساسة. 

2- الثوم

يعد الثوم مضاد حيوي طبيعي، وقد لا يكون له تأثير على عدوى المهبل عند تناوله، ولذلك يمكن إدخال الثوم في المهبل لمكافحة عدوى الخميرة.

ويجب الحذر لأنه يمكن أن يسبب حرقان وتلف الجلد لدى النساء ذوات البشرة الحساسة، وفي هذه الحالة، يجب التوقف عن استخدامه. 

3- زيت جوز الهند

أيضًا يحتوي زيت جوز الهند على خصائص مضادة للفطريات، ويمكن أن يساهم في تخفيف أعراض فطر الكانديدا المهبلي، كما يمكن استخدامه كزيت ناقل بإضافته إلى زيوت أكثر قوة في علاج الفطريات مثل زيت شجرة الشاي أو زيت الأوريجانو.

ويجب التأكد من اختيار زيت جوز الهند النقي بنسبة مائة في المائة، ويتم تدفئته ووضعه على السدادة الطبية، ثم إدخالها في المهبل. 

4- الزبادي

يحتوي الزبادي الطبيعي غير المحلى على بكتيريا مفيدة تسمى البروبيوتيك، وتساعد هذه البكتيريا على استعادة توازن البكتيريا والخميرة في الجسم، وبالتالي استخدام الزبادي في علاج عدوى الخميرة المهبلية.

وللحصول على فوائد الزبادي في علاج فطر الكانديدا المهبلي، يمكن تناوله أو يوضع على منطقة الفرج حول المهبل، أو إدخاله عن طريق المهبل من خلال الأصابع بعد غسل اليدين جيدًا.

يمكن تجميد الزبادي داخل أنبوب السدادة، أو يمكن إدخاله باستخدام إصبع قفاز اللاتكس، كما يمكن وضعه في علبة مكعبات الثلج وتجميده، حيث أن برودته سوف تساعد على تهدئة الإلتهابات والحكة.

ويمكن إضافة العسل إلى الزبادي لعلاج فطر الكانديدا المهبلي، حيث يحتوي العسل على خصائص قوية مضادة للميكروبات، والتي قد تعزز فعالية الزبادي. 

5- زيت الأوريغانو

يتسم زيت الأوريغانو بخصائصه المضادة للفطريات، حيث أنه يحتوي على بعض مضادات الفطريات القوية مثل الثيمول والكارفاكرول.

ويعد زيت الأوريغانو من الزيوت الأساسية، وبالتالي لا يمكن استخدامه دون تخفيفه، بحيث يتم مزج 3 إلى 5 قطرات منه مع أونصة "حوالي 28.3 غم" من زيت ناقل مثل زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند الدافىء أو زيت الزيتون، ويتم غمر السدادة في هذا المزيج لبضع دقائق، ثم يتم إدخالها وتغييرها كل 2 إلى 4 ساعات على مدار اليوم، حيث لا ينبغي ترك السدادة العلاجية لأكثر من 6 ساعات داخل المهبل.

ويفضل اختبار زيت الأوريغانو على الساعد قبل استخدامه في المهبل.

من قبل ياسمين ياسين - الجمعة ، 12 يونيو 2020