علاج البروستاتا الحميد

4 من كل 10 رجال فوق سن ال55 سنة يعانون من تضخم البروستاتا. يزداد هذا الرقم ليصبح 7 من كل10 رجال في سن ال70 ونسبته اعلى من ذلك في سن 80

علاج البروستاتا الحميد

البروستاتا 

انتاج السائل الذي يعطي الحياة للخلايا المنوية، بهدف اخصاب البويضة عند المرأة. تتواجد الغدة في قاعدة المثانة البولية (Urinary bladder). فهي تغلف وتنتج الاحليل (urethra)  لدى الرجل.

عند تضخم البروستاتا، تضغط على الاحليل وتؤدي في المرحلة الاولى الى انسداد جزئي لخروج البول، ومع الوقت، في حالة عدم علاج هذا الاضطراب، يسبب تجمع \ احتباس كامل للبول الذي  يتطلب إخراجه الى القسطرة.

تضخم البروستاتا ،عندما نتكلم على تضخم البروستاتا الحميد (Benign Prostatic Hyperplasia) ليس مشكلة بحد ذاته. انما ولان البروستاتا تحيط بالانبوب الذي وظيفته الأساسية هي نقل البول من المثانة البولية الى خارج الجسم، يحدث تضخم البروستاتا ضغط على الاحليل واضطراب في مجرى البول .


اعراض تضخم البروستاتا الحميد

- التبول في فترات زمنية متقاربة، وخلال ساعات الليل.
- دفق البول متقطع او ضعيف.
- الشعور بعدم القدرة على افراغ المثانة البولية.
- الاحساس باعاقة او تردد عند بدء التبول.
-  الحاجة للتبول الفوري (الحاح).

لدى نسبة معينة من الرجال تبقى بقايا بول في المثانة، التي من الممكن ان تؤدي الى التهابات متكررة في المسالك البولية وعدم القدرة الفجائية على التبول او ضرر تدريجي للمثانة البولية وحتى ضرر للكلى . من الممكن ان يسبب تضخم البروستاتا الى حالة من احتباس البول الكامل.

 

علاج البروستاتا بواسطة الجراحة

  • الجراحة المفتوحة - (استئصال البروستاتا فوق العانة (suprapubic prostatectomy) ) حيث يتم فيها ازالة البروستاتا من خلال شق صغير في جدار البطن، تم اجراءهذه الجراحة للمرة الاولى سنة 1894 على يد Eugene Fuller في نيويورك.
  • الجراحة المغلقة - استئصال البروستاتا بطريق الاحليل (transurethral prostatectomy - TURP). تتم من خلال انبوب تلسكوبي صغير يتم ادخاله عن طريق فتحة القضيب الى الاحليل. 

يتعلق اختيار نوع الجراحة بعوامل مثل ، حجم البروستاتا، اضطرابات اضافية في المثانة البولية ( مثل الحصى والاورام ) وقدرة وخبرة الجراح.

الجراحة المفتوحة

يحتاج جزء ممن يعانون من تضخم البروستاتا لاجراء جراحة مفتوحة مع عملية انتعاش صعبة وبطيئة. هذا العلاج المقبول لتضخم البروستاتا الحميد (Benign Prostatic Hyperplasia)، والذي يعالج المشكلة عادة. يتم في الجراحة استئصال النسيج المتضخم الذي يضغط على الحالب (انبوب البول) ويسبب الانحباس، بقية غلاف البروستاتا يبقى دون استئصال. تقوم الجراحة على ازالة الانحباس وحل المشكلة.

الجراحة المغلقة 
 استئصال البروستاتا عن طريق الاحليل (transurethral prostatectomy - TURP)، طور للمرة الاولى في الولايات المتحدة الامريكية في سنة 1920و1930.

في سنة 1970 مع تطور الضوء بواسطة الالياف البصرية ، والعدسات ذات الزاوية الواسعة، كل هذه ادت الى تحسن ملحوظ في الصورة التي يمكن رؤيتها خلال الجراحة التنظيرية (Endoscopic surgery).

كما ذكر، لا يتم اجراء اي شق خارجي في الجسم ، بعد التخدير الموضعي او العام ، يصل الجراح الى غدة البروستاتا بواسطة انبوب تلسكوبي  صغير الذي يتم ادخاله عن طريق فتحة القضيب الى الاحليل.  بواسطة هذا الجهاز وبمساعدة سكين كهربائية يمكن استئصال نسيج البروستاتا الحابس. يتم غسل الأنسجة التي تم استئصالها بواسطة سائل يمر من الجهاز الى داخل المثانة البولية، في نهاية الجراحة يتم سحبها للخارج وارسالها للفحص.

لهذه الطريقة افضلية على الجراحة المفتوحة، خاصة لعدم اجراء شق خارجي  ومدة الاستشفاء والشفاء اقصر.
يوجد خطأ شائع بتسمية المرضى لهذه الجراحة  "ليزر".

الجراحة المغلقة 

التبخير البلازمي المنظاري لتضخم البروستاتا (ransurethral Evaporization of the Prostate) تبخير غدة البروستاتا. هذه هي الطريقة الاحدث .منذ سنة 1995 في العالم، تشبة هذه الطريقة جدا طريقة استئصال البروستاتا عن طريق الاحليل، لكن عوضا عن قطع واستئصال الغدة تتم عملية تبخير الغدة. تتالف الغدة من خلايا، التي تتركب بمعظمها 98% من الماء ولذلك يمكن تبخيرها. تتطلب هذه العملية الخبرة والتخصص والتجربة الكبيرة وتوفر اللإمكانية بحالة الحاجة للجراحة المفتوحة.

للتلخيص

بطريقة الجراحة المغلقة يمكن استئصال وتبخيرغدة البروستاتا بشكل كامل وابقاء القفيصة فقط. نتيجة مشابه لما يمكن الحصول عليه في الجراحة المفتوحة، باقل قدر من المعاناه الممكنة

من قبل ويب طب - الاثنين ، 19 ديسمبر 2016