فوائد الأرجينين للصحة الجنسية: تعرف عليها

ما هي فوائد الأرجينين للصحة الجنسية؟ وما هي مصادر الحصول عليه؟ وهل له آثار جانبية؟ كافة الإجابات تجدونها في المقال.

فوائد الأرجينين للصحة الجنسية: تعرف عليها

يعد الأرجينين من الأحماض الأمينية الهامة للجسم في العديد من الوظائف، حيث يساعد على تعزيز الجهاز المناعي، كما أن فوائد الأرجينين للصحة الجنسية متعددة وهامة، لذا سنستعرضها في ما يأتي:

فوائد الأرجينين للصحة الجنسية

فوائد الأرجينين في تحسين الصحة الجنسية عديدة، تتمثل في ما يأتي:

1. تحسين الانتصاب

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ضعف الانتصاب لدى الرجل، ولا يقتصر الأمر على مرحلة عمرية معينة، حيث يمكن أن يصيب الشباب أيضًا، وذلك نتيجة انخفاض تدفق الدم إلى القضيب.

يساعد الأرجينين في تحسين الانتصاب، إذ إنه يستخدم في إنتاج أكسيد النيتريك (Nitric oxide) الضروري لزيادة تدفق الدم إلى كافة أجزاء الجسم بما فيها القضيب من خلال اتساع الأوعية الدموية، وبالتالي تحسين الانتصاب.

2. زيادة الرغبة الجنسية

لا تقتصر فوائد الأرجينين للصحة الجنسية على الرجل فحسب بل أنه مفيد للنساء أيضًا، حيث أنه يقدم الفوائد الجنسية الاتية للمرأة:

  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • عدم القدرة على تحقيق النشوة الجنسية.
  • عدم وجود حساسية في الأعضاء التناسلية.

الية عمل الأرجينين لعلاج هذه المشكلات يتم من خلال تحسين تدفق الدم إلى المنطقة التناسلية لدى المرأة، وبالتالي ترتفع الشهوة الجنسية وتزداد حساسية الأعضاء التناسلية، مما يؤدي إلى ممارسة جنسية أفضل.

3. زيادة إنتاج الحيوانات المنوية

تعد الخصوبة من أساسيات الصحة الجنسية، ولأن الأرجينين يساعد على زيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية فإنه يمكن أن يزيد من إنتاج الحيوانات المنوية.

ينطبق هذا على النساء أيضًا، حيث أن الأرجينين يساعد في زيادة قوة البويضة، وبالتالي تعزيز فرص الحمل والإنجاب.

أطعمة غنية بالأرجينين

بعد التعرف على فوائد الأرجينين للصحة الجنسية، قد يتم التساؤل عن مصادر الأرجينين، يمكن الحصول على الأرجينين من خلال الأطعمة التي يحتوي عليها، وتشمل الاتي:

  • اللحوم الحمراء.
  • الدواجن.
  • الأسماك.
  • العدس.
  • منتجات الألبان.
  • الديك الرومي.
  • فول الصويا.
  • بذور اليقطين.
  • الفول السوداني.
  • الروبيان.
  • السبانخ.

لذلك ينصح بإدراج هذه الأطعمة ضمن النظام الغذائي المتبع للحصول على فوائد الأرجينين للصحة الجنسية ولصحة الجسم عمومًا.

الجرعة المناسبة من الأرجينين

لا توجد جرعة قياسية موصى بها من الأرجينين، وقد تعتمد الجرعة المناسبة على بعض العوامل من بينها العمر والجنس والتاريخ الطبي.

لذلك يفضل استشارة الطبيب قبل تناول الأرجينين لعلاج المشكلات الجنسية ولمعرفة الجرعة المناسبة، وفي حالة تسبب الأرجينين في أي اثار جانبية فيجب التوقف عن تناوله على الفور.

المحاذير والاثار الجانبية المحتملة من الأرجينين

بالرغم من فوائد الأرجينين للصحة الجنسية وللجسم عمومًا إلا أنه يسبب بعض الاثار الجانبية، مثل:

  • عسر الهضم.
  • الغثيان.
  • الصداع.
  • الانتفاخ.
  • الإسهال.

بالإضافة إلى بعض الأعراض الأخرى الأكثر خطورة مثل:

  • تشوهات الدم.
  • الحساسية.
  • التهاب المسالك الهوائية.
  • تفاقم أعراض الربو.
  • انخفاض حساسية الأنسولين.
  • انخفاض ضغط الدم.

في حالة تناول جرعات مرتفعة بهدف الحصول على فوائد الأرجينين للصحة الجنسية فإنه يمكن أن يؤدي إلى مخاطر صحية أخطر، ومن أبرزها:

فئات لا تنصح باستهلاك الأرجينين

كما أنه يوجد بعض الحالات التي لا ينصح فيها بتناول الأرجينين، وتشمل:

  • الأشخاص المصابون بالأمراض الاتية:
  • المرأة الحامل.
  • المرأة المرضع.
  • الأشخاص الذين يتعالجون بأحد الأدوية الاتية:
    • أدوية علاج ضغط الدم.
    • أدوية علاج السكري.
    • أدوية علاج ضعف الانتصاب.

بشكل عام يجب تجنب الأرجينين في حالة المعاناة من مشكلة صحية أو في حالة تناول بعض الأدوية لعلاج الأمراض المزمنة.

من قبل ياسمين ياسين - الثلاثاء ، 21 أبريل 2020
آخر تعديل - الخميس ، 6 مايو 2021