فوائد الغذاء الصحي والوقاية من الأمراض

عندما نتحدث عن الطب في المستقبل فالحديث بشكل أساسي يدور حول الطب الوقائي، والقصد من ذلك هو تبني أسلوب حياة سليم والحصول على فوائد الغذاء الصحي.

فوائد الغذاء الصحي والوقاية من الأمراض

جزء لا يتجزأ من نمط الحياة الصحي هو الحصول على التغذية السليمة فهي ذات أهمية كبيرة في الوقاية من الأمراض، وخاصة الأمراض المزمنة، مثل: السكري، وارتفاع ضغط الدم، والبدانة التي تحولت إلى وباء في العالم الغربي.

رغم ما قد يتصور المرء في البداية فإن اتباع نظام غذائي سليم لا يعني أنه يجب التوقف عن الاستمتاع من الطعام، على العكس من ذلك هناك عدد من القواعد الذهبية تتعلق بالتغذية السليمة، والتي إذا حافظنا عليها سوف نحصل على فوائد الغذاء الصحي ونكون أكثر صحة.

فوائد الغذاء الصحي والوقاية من الأمراض

إليك أبرز فوائد الغذاء الصحي المرتبطة في الوقاية من الأمراض في ما يأتي:

  • الوقاية من أمراض القلب

حيث تبين أنه من الممكن منع نسبة كبيرة من حالات أمراض القلب المبكرة والسكتات الدماغية من خلال تغير في نمط الحياة والحصول على الأكل الصحي، كما أن الأطعمة الصحية تساعد في تقليل ضغط الدم والحفاظ على صحة القلب.

  • تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان

ذلك من خلال تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من التلف وتقلل الإجهاد التأكسدي.

  • الحصول على صحة عقلية ونفسية أفضل

حيث تبين وجود علاقة وثيقة بين النظام الغذائي والمزاج، إذ تشير دراسة إلى وجود علاقة بين النظام الغذائي الغني بالسكر وزيادة أعراض الاكتئاب والتعب.

  • تحسين صحة القناة الهضمية

حيث أن الغذاء الصحي يوفر البروبيوتيك التي تعزز نمو البكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي والتي تحسن من عمليات الهضم، وبالتالي الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي.

  • الوقاية من مرض السكري أو المساعدة في السيطرة عليه

حيث أنه من فوائد الغذاء الصحي المساعدة في تنظيم مستويات سكر الدم، ومنع أو تأخير مضاعفات مرض السكري، بالإضافة إلى الحفاظ على استقرار الوزن.

نصائح للحصول على فوائد الغذاء الصحي

نقدم بعض النصائح في ما يأتي للحصول على كامل فوائد الغذاء الصحي:

  • احرص على ألا تزيد كمية الدهون في الطعام الذي تتناوله يوميًا عن 20%، بحيث يكون التركيز على الدهون غير المشبعة الأحادية الموجودة في زيت الزيتون، وفول الصويا، والأفوكادو، والزيتون، والجوز، وبذور عباد الشمس، وبذور السمسم، وبذور الكتان، وغير ذلك.
  • أكثر من تناول الألياف الغذائية، حيث أنه يجب تناول حوالي 40 غرامًا من الألياف، وخصوصًا الألياف الموجودة في الحبوب الكاملة، والفواكه، والخضروات، إذ إن الألياف تساعد على تسهيل مرور الطعام في الأمعاء، وإزالة السموم الموجودة في الجسم، ومنع تطور سرطان القولون، والذي أحد أسبابه هو وجود كمية قليلة من الألياف في الطعام.
  • تقليل الوزن لمن يعاني من السمنة، حيث تبين أن الوزن الزائد قد يزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض السرطانية.
  • تناول وجبات صغيرة على نحو متكرر على مدار اليوم، حيث أن ذلك لا يثقل على الجهاز الهضمي ويساهم في خلق شعور جيد.
  • حاول تناول الأغذية العضوية الخالية من المبيدات الكيميائية، والمواد الحافظة، وأصباغ الطعام، وغير ذلك.
  • تناول الكثير من الغذاء الصحي والأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن فهي تساعد في تقوية جهاز المناعة، وتعد مواد مضادة للأكسدة.
  • أكثر من أكل الخضروات من العائلة الصليبية، مثل: البروكلي، والقرنبيط، والفجل، بالإضافة إلى الخضراوات الأخرى مثل: الجزر، والكرفس، والخس، والثوم، والبصل، والسبانخ، والهليون، والأفوكادو، الطماطم.
  • تناول الحبوب الكاملة، وزيت الزيتون، والمكسرات، وأسماك المياه العميقة، والبقوليات، وعشب القمح، والطحالب البحرية، وجنين القمح، المكسرات والبذور التي تحتوي على فيتامين هـ.
  • أكثر من شرب الماء وشاي الأعشاب والشاي الأخضر، وتجنب المشروبات الغازية والمشروبات المحلاة وتلك التي تحتوي على الكافيين.

أطعمة يجب الابتعاد عن تناولها

بعد التعرف على الأطعمة الواجب تناولها للحصول على فوائد الغذاء الصحي ننوه لمجموعة من الأطعمة التي قد تكون غير صحية وتسبب بعض الأمراض في ما يأتي:

  • الأطعمة المعلبة، أو المدخنة، أو المخللة

فقد اكتشف في عدد ليس بالقليل من الدراسات وجود صلة بين الوجبات الغنية بهذه الأطعمة وتطور أمراض السرطان، خاصة سرطان المريء وسرطان المعدة، وخاصةً في الدول التي يكثرون فيها من أكل الخضروات المخللة والتي يكثرون فيها من أكل اللحوم المدخنة.

  • السكريات البسيطة

السكريات البسيطة ترفع مستويات السكر في الدم، مما يضر بنشاط الجهاز المناعي، كجزء من النظام الغذائي الصحي يجب تجنب هذه السكريات.

  • الأطعمة المقلية والتوابل

تُعد التوابل من المواد التي تضر بعمل الجهاز الهضمي والجهاز المناعي السليم، وكذلك الأطعمة المقلية الغنية بالسعرات الحرارية، والدهون السيئة، والسكر، فضمن فوائد الغذاء الصحي يوصى بتجنب هذه المواد بقدر الإمكان.

  • الدهون

خاصةً الدهون الحيوانية التي تؤدي إلى مستويات عالية من الهرمونات، مثل: هرمون الإستروجين، مما قد يشجع على تطور الأمراض السرطانية.

كما ترتبط زيادة استهلاك الأطعمة الدسمة بالطبع بالسمنة مع كل ما يترتب على ذلك من عواقب صحية مصاحبة لها، مثل: زيادة الدهون في الدم، وارتفاع ضغط الدم، والسكري، وغيرها.

  • البروتينات الحيوانية

تناول نسبة عالية من البروتينات وخاصة الحيوانية الغنية بالدهون والخالية من الألياف يُشجع على تكون الأمراض السرطانية، في التغذية السليمة وفي ما يتعلق بفوائد الغذاء الصحي يوصى باستهلاك البروتينات النباتية، مثل: البقوليات، والحبوب الكاملة.

من قبل شروق المالكي - الجمعة 20 أيلول 2013
آخر تعديل - الأربعاء 16 حزيران 2021