كل شيء عن إفرازات ما قبل الدورة

قد تلاحظين وجود بعض الإفرزات في المهبل قبل دورتك الشهرية، فما هي هذه الإفرازات ودلالاتها الصحية؟ تعرفي على الإجابة في المقال.

كل شيء عن إفرازات ما قبل الدورة

تصنف إفرازات ما قبل الدورة الشهرية أنها حالة طبيعية، إلا أن هناك بعض أنواع الإفرازات تشير إلى حالة مرضية معينة، تعرف على الإفرازات، والحالات المرضية المرتبطة بها.

ما هي أنواع إفرازات ما قبل الدورة؟

هناك عدة أنواع لإفرازات ما قبل الدورة الشهرية وهي:

1. الإفرازات البيضاء (White discharge)

إن حبوب منع الحمل التي قد تسبب إفرازات بيضاء قبل فترة الدورة الشهرية، ويتضمن هذا السائل البكتيريا التي تخرج من الخلايا في المهبل، وتميل الإفرازات إلى أن تكون بيضاء بسبب زيادة وجود البروجسترون، وفي المراحل الأخرى من الدورة، يحتوي الجسم على مستويات أعلى من البروجسترون.

وهناك عدة أسباب تؤدي إلى وجود إفرازات البيضاء ما قبل الدورة الشهرية، ومنها:

  • حبوب منع الحمل: يمكن أن يؤدي استخدام وسائل منع الحمل إلى المزيد من الإفراز، لأن مستويات الهرمون قد تتأثر، والزيادة ليست مصدر قلق ما لم يكن هناك أي أعراض أخرى.
  • داء المبيضات: وهو عدوى الخميرة (Yeast infection)، وهناك ما يقارب من 75% من النساء يعانين من إصابة واحدة على من الداء في حياتهن.
  • التهاب المهبل الجرثومي: حوالي 30% من النساء في سن الإنجاب لديهن التهاب المهبل الجرثومي، وهو عدوى تسببها الاختلالات البكتيرية في الجسم.

2. الإفرازات الصفراء (Yellow discharge)

هو الأكثر شيوعًا قبل الدورة الشهرية، لأن المهبل ينتج المزيد من المخاط الذي يختلط مع كميات صغيرة من خلط دم الحيض مع الإفرازات البيضاء الطبيعية.

يمكن أن يكون الإفراز الأصفر في مرحلة ما قبل الدورة الشهرية، دلالة على حالة مرضية معينة، فيما يلي بعضًا منها:

  • داء المشعرات: قد تكون الإفرازات الصفراء علامة على داء المشعرات، وهو نوع من العدوى المنقولة جنسياً (STI)، وتصاحبها حكة تناسلية وألم أثناء التبول أو ممارسة الجنس، وتميل الإفرازات فيه إلى الإخضرار أو الإصفرار، وذات رائحة شديدة.
  • السيلان أو الكلاميديا: ​​هي من الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي التي غالبًا ما تكون بدون أعراض، ولكن يمكن أن تسبب الإفرازات التي تميل إلى الأصفرار أو الصديد.​​
  • مرض التهاب الحوض: هو عدوى تحدث عادة عندما ينتشر مرض السيلان أو الكلاميديا ​​على الرحم وقناتي فالوب والمبايض.

3. الإفرازات البنية (Brown discharge)

اللون البني للإفرازات هو الأكثر شيوعًا بعد الدورة الشهرية، حيث يأتي اللون من دم الحيض، وإذا كان لديك دورة شهرية قصيرة، قد تلاحظ وجود إفرازات بنية تميل للإصفرار قبل الدورة الشهرية أيضًا.

مراجعة الطبيب

تميل إفرازات المهبل إلى التغيير في اللون قبل وأثناء وبعد فترة الدورة الشهرية، ومع ذلك إذا استمر نوع معين من الإفرازات طوال الشهر، فقد يكون من الجيد رؤية الطبيب.

يمكنك استشارة الطبيب في حالة وجود أي من الأعراض التالية:

  • إفرازات متكتلة.
  • ألم أو حرق في، أو حول المهبل.
  • طفح جلدي.
  • احمرار؟
  • ظهور القروح.
  • رائحة كريهة.
  • تورم.

علاجات الإفرازات ما قبل الدورة

لا يتطلب الإفراز المهبلي الطبيعي أي علاج، لكن إذا كان الإفراز مرتبط بحالة مرضية يفضل استخدام الأدوية، أو العلاجات المنزلية، أو مزيج من الاثنين معًا.

1. الأدوية

في حالة الإصابة، سيقوم الطبيب بوصف الدواء حسب الحالة المرضية، فمثلًا يتم التعامل مع عدوى الخميرة بوصف العقاقير المضادة للفطريات التي يمكن إدخالها في المهبل أو أخذها عن طريق الفم.

كما توصف المضادات الحيوية في حالة الكلاميديا والسيلان وداء المشعرات.

2. العلاجات المنزلية

يمكنك فعل الكثير من الممارسات المنزلية لتقليل من الإفرازات ما قبل الدورة ومنها:

  • يوصف مشروب الكفير والفطر للتخفيف من الإفرازات.
  • الحفاظ على نظافة الأعضاء التناسلية الخارجية لتجنب الروائح والبكتيريا المهبلية.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية وتجنب الجوارب الطويلة والملابس الضيقة التي يمكن أن تزيد من خطر العدوى المهبلية.
  • استخدم بطانة في اللباس الداخلي لامتصاص الرطوبة الزائدة خاصة في الأيام التي يكون فيها الإفرازات المهبلية كثيفة.
  • يفضل أن يمسح من الأمام إلى الخلف بعد استخدام المرحاض لمنع البكتيريا المنتشرة من فتحة الشرج أن تنتقل إلى المهبل.
من قبل مجد حثناوي - الخميس ، 6 ديسمبر 2018
آخر تعديل - الخميس ، 18 مارس 2021