كيف نعالج الأسنان الحساسة؟

الأسنان الحساسة مشكلة تواجه الكثيرين، وهي من المشكلات التي تسبب إزعاجًا يوميًا للذين يعانون منها، فكيف يتم علاج الأسنان الحساسة؟

كيف نعالج الأسنان الحساسة؟

حساسية الأسنان حالة طبية متعلقة بصحة الأسنان واللثة، فهي تحدث عند غياب الحماية لعاج السن التي توفرها مينا الأسنان واللثة، فعند تاكل مينا الأسنان أو تراجع اللثة تختفي هذه الحماية وينكشف عاج السن، فتصبح الأسنان حساسة ومؤلمة بشكل يومي.

فكيف يمكن علاج حساسية الأسنان والتخلص من هذا الألم؟

طرق علاج حساسية الأسنان

تصيب حساسية الأسنان البالغين ولا تصيب الأطفال، وهي حالة بحاجة للعلاج والحماية؛ لأن تطورها يسبب ألمًا شديدًا وتاكلًا في السن ذاته، في الغالب معظم علاجات الأسنان في المنزل علاجات وقائية توفر الحماية للأسنان وتقويها، لذلك فإن العلاجات الاتية هي الأفضل:

1. استخدام معجون خاص بالأسنان الحساسة

من أهم طرق علاج حساسية الأسنان هو استخدام معجون خاص بالأسنان الحساسة ومدعم بالفلورايد؛ لأنه يساهم في توفير حماية للأسنان والتقليل من مشكلة حساسية الأسنان وألمها.

2. تجنب المبالغة في علاجات تبييض الأسنان

إن علاجات تبييض الأسنان تضعف مينا السن لأنها مواد مؤكسدة تخترق مينا السن وتضعفها فتتسبب بزيادة حساسية الأسنان، يفضل استشارة طبيب الأسنان قبل استخدام هذه العلاجات، واستخدام أقلها ضررًا مع المواظبة على معجون الأسنان المدعم بالفلورايد.

3. الاعتدال في استخدام غسول الفم

لأن غسول الفم يحتوي على مواد حمضية تتسبب بتاكل الطبقة الخارجية للسن، لذا يفضل سؤال الطبيب عن غسول الأسنان المدعم بالفلورايد أيضًا؛ لأنه يحمي الأسنان من الحساسية.

4. الابتعاد عن الأطعمة والمشروبات الحمضية الضارة

وهنا نتحدث عن البندورة، والحمضيات، وعصير الفواكه، والمشروبات الغازية، فكلها تضعف طبقة المينا وتزيد ألم حساسية الأسنان، يفضل غسل الأسنان بالمعجون المخصص لها، وتناول أطعمة تخفف درجة الحموضة، مثل: الحليب.

5. فرك الأسنان برفق وبفرشاة خاصة

يمكن علاج حساسية الأسنان من خلال استخدام فراشي أسنان ناعمة خاصة بالأسنان الحساسة مع المعجون الخاص، كما ينبغي فرك الأسنان برفق وليونة كي لا نساهم في إضعاف المينا وتراجع اللثة أو التسبب بظهور ثقوب مجهرية فيها.

6. الالتزام بالممارسات الجيدة للأسنان

مثل: تجنب مضغ الثلج، وتجنب مضغ الحلوى الصلبة، والابتعاد عن فتح الأشياء بالأسنان، وتقشير المكسرات بالأسنان أيضًا، لأن هذه الممارسات تتسبب بتصدع السن وتشققه.

وعند حدوث صدع أو شق أو كسر في الأسنان توجه إلى الطبيب مباشرة؛ لأن ذلك يكشف عن عصب السن ويجعله حساسًا جدًا.

7. الزيارة الدورية للطبيب

تكشف الزيارة الدورية لطبيب الأسنان عن أية مشكلات في الأسنان أو اللثة، وهذا يجعل علاج حساسية الأسنان أسهل عند الإصابة بها، فتراجع اللثة وتسوس الأسنان وتشققها هي أهم المسببات المباشرة والجذرية لحساسية الأسنان.

كيف يتم علاج حساسية الأسنان عند حدوثها؟

عند تناول الطعام أو الشراب البارد أو الساخن أو حتى شديد الحلاوة تبدأ مشكلة الأسنان الحساسة مع بداية تسوس الأسنان، أو الإصابة بمشكلات اللثة المختلفة.

ولعلاج حساسية الأسنان بشكل فوري ابحث عن المعجون المعزز بنيترات البوتاسيوم التي تسد النهايات العصبية المتخصصة بالألم فتوفر الحماية والراحة للأسنان واستخدمه بالإضافة إلى المعجون المدعم بالفلورايد.

كذلك فإن حل المشكلة جذريًا يكون لدى الطبيب، حيث يقوم بترميم عصب السن أو تدعيم الأسنان بمواد تطلق الفلورايد فتمنع الألم.

من قبل شروق المالكي - الأحد ، 8 أكتوبر 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 31 مارس 2021