ما هو البنكرياس الصناعي

يعتبر البنكرياس الصناعي من أحد الأجهزة الطبية المستخدمة من أجل علاج بعض الأمراض المرتبطة بعضو البنكرياس الموجود في الجسم مثل، المرض السكري بنوعيه، إليك أهم المعلومات عنه.

ما هو البنكرياس الصناعي

يعد عضو البنكرياس من الأعضاء المسؤولة عن إفراز بعض الهرمونات الضرورية للجسم، والتي تشمل كلٍ من؛ الأنسولين، والجلوكاجون، بالإضافة إلى بعض الأنزيمات التي تساهم في عملية تكسير الطعام، وتحسين عملية الهضم والامتصاص.

وتكمن أهمية هرمون الأنسولين في دوره في امتصاص الجلوكوز من الدم من أجل استخدامه كطاقة للجسم، وهذا ما يتسبب في تقليل وخفض مستويات الجلوكوز في الدم، وأما بالنسبة إلى هرمون الجلوكاجون فهو المسؤول عن إطلاق وإفراز الجلوكوز المخزن في الكبد، مما يؤدي إلى رفع مستويات السكر في الدم.

البنكرياس الصناعي

يستخدم البنكرياس الصناعي (Artificial pancreas) في أغلب الأحيان لعلاج مرض السكري الذي يعاني منه العديد من المصابين نتيجة تعرض البنكرياس الطبيعي الموجود في الجسم لبعض المشاكل الصحية، أي عدم مقدرته على القيام بوظيفته بشكل جيد.

وقد استغرق الباحثون عقودًا من الزمن من أجل جمع أجهزة السكري المختلفة عن طريق استخدام مجموعة من الكابلات والتكنولوجيا اللاسلكية لإنشاء نظام من الممكن أن يقوم بعمل وظائف البنكرياس، أي مراقبة مستويات الجلوكوز في الدم، وإنتاج الكمية اللازمة والمناسبة من هرمون الأنسولين.

يعتبر البنكرياس الصناعي في الأساس، مضخة أنسولين متصلة بجهاز مراقبة الجلوكوز المستمر (CGM)، ويتم التحكم بالشاشة الخاصة بجهاز المراقبة هذا عن طريق جهاز استقبال والذي عادةً ما يكون هاتفًا ذكيًا، و الذي يقوم باستخدام خوارزميات معقدة من أجل جعل كل شيء يعمل بشكل جيد.

وتتركز فكرة استخدام البنكرياس الصناعي في القدرة على التحكم بجلوكوز الدم قدر الإمكان، ومن الجدير بالبيان أن الأفراد الذين يستخدمون هذا الجهاز لا يحتاجون إلى أخذ قراءات نسبة السكر في الدم عن طريق الأصبع، من أجل معرفة مقدار الأنسولين الذي يجب أخذه استنادًا على هذه القراءات.

وهناك بعض الأنظمة التي من الممكن أن تعمل على إيقاف توصيل الأنسولين للجسم اعتمادًا على قراءات نسبة السكر في الدم والتي يتم الكشف عنها عن طريق جهاز مراقبة الجلوكوز المستمر، كما أن بعض الأنظمة الأخرى تلجأ إلى استخدام الجلوكاجون في المضخة إلى جانب الأنسولين من أجل رفع نسبة السكر في الدم عند الحاجة إلى ذلك.

المنتجات التابعة للبنكرياس الصناعي

إن من أهم المنتجات المدرجة في أنظمة البنكرياس الصناعي الحالي ما يلي:

  • مضخة الأنسولين: وهي المضخة المسؤولة عن التدفق المستمر لهرمون الأنسولين إلى الجسم من خلال مكان مسؤول عن عملية الضخ، أو عن طريق إدخال قنينة صغيرة في الجلد.
  • جهاز مراقبة الجلوكوز المستمر: الذي يعمل على أخذ قراءات سكر الدم المستمرة عن طريق جهاز استشعار صغير الحجم، يتم وضعه على الجلد، كما وأن هذا الجهاز يحتوي على قنينة منفصلة عن المضخة.
  • وحدة التحكم: والذي عادةً ما يكون عبارة عن هاتفًا ذكيًا، يتضمن شاشة عرض بحيث يصبح المستخدمين قادرين على رؤية بيانات الجلوكوز.
  • برنامج الخوارزمية (Algorithm software): وهو عبارة عن النظام المسؤول عن تحطيم الأرقام من أجل التنبؤ بمستويات الجلوكوز من أجل إيصال إشعارٍ إلى المضخة للقيام بما يجب.
  • الجلوكاجون: يعد هرمون الجلوكاجون المسؤول عن زيادة الجلوكوز في الدم بشكل فوري وسريع، وعادةً ما يتم استخدامه كمضاد لنقص أو انخفاض مستويات السكر في الدم.

أضرار البنكرياس الصناعي

لم ينتج عن استخدام البنكرياس الصناعي أي اثار جانبية أو أضرار، ولكن من الممكن أن يواجه المستخدم بعض المشاكل البسيطة عند استخدامه، ومن أبرز هذه المشاكل ما يلي:

من قبل ثراء عبدالله - الخميس ، 9 يوليو 2020