ما هو الفرق بين الغلوكوز والفركتوز؟

يتشابه سكر الغلوكوز والفركتوز في الصيغة الكيميائية وطريقة الامتصاص، ولكن هناك عدّة فروقات بينهما. تعرف في هذا المقال على الفرق بين الغلوكوز والفركتوز.

ما هو الفرق بين الغلوكوز والفركتوز؟

بالرغم من أن ليس جميع الأشخاص مولعين بالسكريات والحلويات، ولكن يقوم البعض الآخر بتناول السكريات طوال الوقت. يأخذ السكر أشكال مختلفة ولكن أشهر هذه الأشكال هي السكروز، والغلوكوز، والفركتوز. 

ويعد الغلوكوز والفركتوز أكثر شيوعًا وانتشارًا في أنواع الأطعمة المختلفة وهما المكونين الرئيسيين للسكروز.

هناك العديد من التشابهات بين الغلوكوز والفركتوز، ببساطة كلاهما أنواع للسكر الأحادية. كما تعد الصيغة الكيميائية للغلوكوز والفركتوز متشابهة أيضًا، وبمجرد دخولهما جسم الإنسان فإن عملية الأيض لسكر الغلوكوز والفركتوز تحدث في الكبد على حد سواء. 

معظم الأطعمة المتواجدة تحتوي على خليط من سكر الغلوكوز والفركتوز، وحتى أنواع الطعام التي تعتقد بأنها تحتوي على الفركتوز فقط مثل شراب الذرة فإنه يحتوي على 45-55% من الفركتوز فقط. ولكن ما الفرق بين الغلوكوز والفركتوز؟

الفرق بين الغلوكوز والفركتوز

في ما يأتي بعض أهم الفروقات بين الغلوكوز والفركتوز:

1. حلاوة المذاق

يكمن السبب الرئيس وراء استخدام سكر الفركتوز بكثرة في المشروبات والأطعمة عدا عن أنه غير باهظ الثمن هو حلاوة طعمه. يكمن الفرق بين الغلوكوز والفركتوز بحلاوة طعم الفركتوز.

إذ يعد أكثر حلاوة من سكر الغلوكوز ب 1.73 مرة. كما يقوم بعض الأشخاص بإضافة سكر الفركتوز إلى السكريات الأخرى ومنها الصناعية للزيادة من حلاوة طعمها.

2. الامتصاص والاستخدام

يتم امتصاص الغلوكوز بشكل مباشر من بطانة الأمعاء الدقيقة لتصل إلى الدم الذي ينقله إلى الخلايا. عادةً ما يكون سكر الغلوكوز مسؤول عن رفع السكر في الدم بشكل أكبر عند مقارنته بالسكريات الأخرى، ويحفز بدوره إفراز الأنسولين والذي يعد إفرازه مهم لدخول السكر إلى الخلايا.

بمجرد دخول الغلوكوز إلى الخلايا فإما أن يتم استخدامه بشكل فوري لإنتاج الطاقة أو تحويله إلى الجلايكوجين ليتم تخزينه في العضلات أو الكبد لاستخدامه مستقبلًا.

الفرق بين الغلوكوز والفركتوز من ناحية الامتصاص غير موجود بحيث يتم امتصاص الفركتوز من بطانة الأمعاء الدقيقة ليصل إلى مجرى الدم كالغلوكوز تمامًا. ولكن يقوم سكر الفركتوز برفع مستوى السكر في الدم بشكل تدريجي وليس له تأثير مباشر على إفراز الأنسولين بعكس الغلوكوز.

بالرغم من عدم مقدرة الفركتوز على رفع مستوى السكر في الدم بشكل سريع ولكنه مرتبط بأضرار أخرى. يجب أن يتم تحويل الفركتوز إلى غلوكوز داخل الكبد ليتم استخدامه كمصدر للطاقة. كما يعد تناول الفركتوز بكثرة مسؤول عن رفع مستوى الدهون الثلاثية في جسم الإنسان.

يؤدي استهلاك سكر الفركتوز إلى الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي ومرض الكبد الدهني أيضًا.

3. سكر الفركتوز يعد الأسوأ

يحول جسم الإنسان الفركتوز إلى غلوكوز في الكبد ليتم استخدامه كمصدر للطاقة، ولكنه ما لا يعلمه العديد أن الفركتوز الزائد عن الحاجة يتم تخزينه في الكبد، الذي بدوره يؤدي إلى مشاكل صحية عديدة. 

فبالنظر إلى الفرق بين الغلوكوز والفركتوز من ناحية التأثير على الصحة تبين ارتباط استهلاك سكر الفركتوز بكثرة إلى زيادة مقاومة الأنسولين، والإصابة بالسكري النوع الثاني، والسمنة، والكبد الدهني.

أظهرت دراسة أجريت على أشخاص قاموا باستهلاك السكر لمدة عشرة أسابيع بزيادة في دهون البطن بمقدار 8.6% عند مقارنتهم بالأشخاص الذين استهلكوا الغلوكوز بحيث كانت الزيادة فقط 4.8% في دهون البطن.

كما أظهرت دراسة أخرى بأن جميع أنواع السكر قد تؤدي إلى الإصابة بالسكري النوع الثاني ولكن الفركتوز بالتحديد يعد الأسوأ. كما يعمل الفركتوز على زيادة الهرمون المحفز للجوع والذي يطلق عليه الغريلين والذي يمنح الإنسان شعورًا أقل بالشبع.

كما أظهرت دراسة بأن سكر الفركتوز يؤدي إلى الإدمان، وبأن تناوله بكثرة يؤدي إلى تفعيل أماكن في دماغ الإنسان ليقوم الإنسان بعد ذلك بتناول السكر بنهم طوال الوقت.

من قبل د. إسراء ملكاوي - الاثنين 24 آب 2020
آخر تعديل - الاثنين 22 شباط 2021