ما هو معدل التنفس الطبيعي؟

ما هو المعدل الطبيعي للتنفس؟ تعرف على أهم المعلومات عن معدل التنفس الطبيعي وأهميته في هذا المقال.

ما هو معدل التنفس الطبيعي؟

تعرف على معدل التنفس الطبيعي بالتفصيل فيما يأتي:

ما هو معدل التنفس الطبيعي؟

يمكن تعريف معدل التنفس بأنه عدد الأنفاس من الشهيق والزفير التي يأخذها الشخص خلال 60 ثانية، أي دقيقة واحدة.

ويتم قياس معدل التنفس عندما يكون الشخص في حالة راحة تامة جالسًا على كرسي، ويشمل عدد الأنفاس لمدة دقيقة عن طريق إحصاء وعد مرات ارتفاع الصدر.

ومن المهم ذكره أيضًا أنه معدل التنفس الطبيعي يتغير نتيجة عوامل عديدة صحية، مثل: العمر، والجنس، وفي حالة المرض، وارتفاع درجة حرارة الجسم، وحالات طبية أخرى، فإن معدل التنفس يتغير ويرتفع عن المعدل الطبيعي.

ويمكن توضيح معدل التنفس الطبيعي لدى الإنسان بحسب العمر كما الاتي:

1. معدل التنفس الطبيعي لدى البالغين

يتراوح معدل التنفس الطبيعي لدى البالغين ما بين 12 إلى 16 نفسًا في الدقيقة الواحدة.

عندما يستنشق الشخص يدخل الأكسجين إلى رئتيه وينتقل إلى الأعضاء، أما عند الزفير يخرج ثاني أكسيد الكربون من الجسم، لذا يلعب معدل التنفس الطبيعي دورًا مهمًا في الحفاظ على توازن الأكسجين وثاني أكسيد الكربون في الجسم. 

إن معدل التنفس يعد أهم جزء من العلامات الحيوية، حيث أنه يمكن أن يدل على أكثر من عارض صحي خطير، مثل: السكتة القلبية.

إذا كان معدل التنفس أقل من المعدل الطبيعي فقد يشير ذلك إلى خلل في الجهاز العصبي المركزي، أما إذا كان معدل التنفس أعلى من الطبيعي فقد يشير إلى إصابة الشخص بالجلطة الدموية أو عارض اخر. 

2. معدل التنفس الطبيعي لدى الأطفال

يتمتع الأطفال بمعدل تنفس أعلى من البالغين، ويختلف معدل التنفس الطبيعي لدى الأطفال حسب العمر، حيث يمكن تقسيم مرحلة الطفولة إلى فئات عمرية مختلفة على النحو الاتي: 

الفئة العمرية معدل التنفس الطبيعي
حديث الولادة إلى عمر السنة 30 إلى 60 نفس في الدقيقة
عمر 1 إلى 3 سنوات 24 إلى 40 نفس في الدقيقة
عمر 3 سنوات إلى 6 سنوات 22 إلى 34 نفس في الدقيقة
عمر 6 سنوات إلى 12 سنة 18 إلى 30 نفس في الدقيقة
عمر 12 سنة إلى 18 سنة 12 إلى 16 نفس في الدقيقة

العلامات الحيوية في الإنسان

العلامات الحيوية في الإنسان هي القياسات الأساسية للجسم ووظائفه الرئيسية، وتفيد العلامات الحيوية في الكشف المبكر عن أي مشاكل طبية محتملة.

وتشمل العلامات الحيوية أربعة علامات رئيسة يتم قياسها بشكل روتيني دائم من قبل الأطباء في عياداتهم أو في مراكز الطوارئ ومقدمي خدمة الرعاية الصحية، وهي كالاتي: 

من قبل د. ميس هلال - الاثنين ، 15 يونيو 2020
آخر تعديل - الأربعاء ، 22 سبتمبر 2021