مخاطر انخفاض ضغط الدم وأسبابه

تتعدد أسباب انخفاض ضغط الدم وأنواعه كما يؤدي إلى مجموعة من الأعراض والمضاعفات، لنتعرف على مخاطر انخفاض ضغط الدم في هذا المقال.

مخاطر انخفاض ضغط الدم وأسبابه

إليكم أبرز مخاطر انخفاض ضغط الدم وأسبابه:

انخفاض ضغط الدم

ضغط الدم هو قوة ضغط الدم على جدران الشرايين عندما يضخ القلب الدم، يوصف عادة برقمين: الانقباضي والانبساطي حيث يتم تسجيل أرقام ضغط الدم بالمليمترات الزئبقية (مم زئبقي). 

بالنسبة لمعظم البالغين يعني انخفاض ضغط الدم عن الحد الطبيعي هو أن القلب والدماغ وأجزاء أخرى من الجسم لا تحصل على مقدار كافي من الدم. 

يتراوح ضغط الدم الطبيعي في الغالب بين 90/60 -120/80 مم زئبق، حيث يعرف انخفاض ضغط الدم عند البالغين بأنه ضغط دم يبلغ أقل من 90/60.

يعاني بعض الأشخاص من انخفاض مفاجئ في ضغط الدم أو لديهم انخفاض في ضغط الدم في المقال الاتي سيتم توضيح مخاطر انخفاض ضغط الدم.

مخاطر انخفاض ضغط الدم

تتضمن مخاطر انخفاض ضغط الدم مجموعة من الأعراض والمضاعفات منها:

1. أعراض انخفاض ضغط الدم 

يعد غالبية الأطباء انخفاض ضغط الدم المزمن أمرًا خطرًا فقط إذا تسبب في ظهور علامات وأعراض ملحوظة ، منها:

  • الدوخة أو الدوار.
  • الغثيان.
  • الإغماء.
  • الجفاف والشعور بالعطش.
  • قلة التركيز.
  • الرؤية المشوشة.
  • جلد بارد و شاحب.
  • التنفس السريع.
  • الشعور بالإعياء.

2. مضاعفات انخفاض ضغط الدم

تكمن مضاعفات مخاطر انخفاض ضغط الدم كون الدم بما يأتي:

  • انخفاض إمداد الجسم الأكسجين.
  • يتضرر الدماغ والقلب بسبب الحرمان من الأكسجين مما يؤدي إلى حدوث الغيبوبة.
  • حدوث صدمة حيث تعد هذه حالة تهدد الحياة وتتطلب عناية طبية فورية.

التدابير الوقائية

يمكن منع حدوث مخاطر ضغط الدم من خلال تدابير نمط الحياة البسيطة منها:

  • الانتقال من وضعية الجلوس أو الاستلقاء إلى الوقوف ببطء.
  • رفع رأس السرير بمقدار 6 بوصات.
  • تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر.
  • تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.
  • تجنب الإفراط في تناول الكحوليات وشرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين في وقت متأخر من اليوم.

أسباب انخفاض ضغط الدم 

هناك أنواع وأسباب مختلفة لانخفاض ضغط الدم منها :

  • انخفاض ضغط الدم الشديد: ويحدث بسبب فقد كميات كبيرة من الدم (النزيف)، أو العدوى الشديدة، أو النوبات القلبية، أو ردود الفعل التحسسية.
  • انخفاض ضغط الدم الانتصابي: والذي يحدث نتيجة التغير المفاجئ في وضعية الجسم، حيث يحدث غالبًا عندما يتم الانتقال من وضعية الاستلقاء إلى الوقوف، عادةً ما يستمر هذا النوع من انخفاض ضغط الدم لبضع ثوانٍ أو دقائق. 
  • انخفاض ضغط الدم الانتصابي: والذي يحدث بعد الأكل، غالبًا ما يصيب هذا النوع كبار السن، والأشخاص المصابين بداء باركنسون.
  • انخفاض ضغط الدم الناتج عن التوسط العصبي: والذي يحدث عندما يقف الشخص لفترة طويلة، غالبًا ما يصيب الشباب والأطفال.
  • تناول بعض الأنواع من الأدوية: يمكن أن تؤدي بعض الأدوية إلى انخفاض ضغط الدم، منها:
    • حاصرات ألفا.
    • حاصرات بيتا.
    • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات.
    • مدرات البول.
    • أدوية علاج مرض باركنسون.
    • السيلدينافيل خاصةً مع النتروجليسرين.
  • من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي لانخفاض ضغط الدم :
    • تلف الأعصاب الناتج عن مرض السكري.
    • عدم انتظام ضربات القلب.
    • الجفاف الناتج عن عدم شرب كمية كافية من السوائل. 
    • السكتة القلبية.
من قبل د. فرح المعموري - الأحد ، 4 أكتوبر 2020