مضاعفات حصوة المرارة وأعراضها

يكون بعض الأشخاص عُرضة للإصابةِ بمضاعفات حصوة المرارة بعد تكونها، فما هي هذه المضاعفات؟ وما مدى خطورتها؟

مضاعفات حصوة المرارة وأعراضها

حصوات المرارة (Gallstones) هي أمرٌ شائعٌ لا سيما عند الأشخاص ذوي الوزن العالي والسيدات، سنذكر في المقال الاتي أهم المعلومات حول مضاعفات حصوة المرارة. 

مضاعفات حصوة المرارة

تسبب حصوة المرارة عدة مضاعفاتٍ عند تفاقم الحالة، هذه المضاعفات هي: 

1. التهاب القناة الصفراوية (Bile duct infection)

هي أولى مضاعفات حصوة المرارة، حيث تسد حصوة المرارة القناة الصفراوية، مما يجعلها عرضة أكبر للعدوى البكتيرية والالتهابات.

2. التهاب المرارة (Acute cholecystitis)

يحدث التهاب المرارة عندما تصبح القناة الصفراوية مغلقة بشكلٍ مستمر بحصوة المرارة، فتتجمع المادة الصفراء داخل المرارة بشكلٍ يفوق استيعابها، ويحتاج حينها المريض إلى استخدام المضادات الحيوية لعلاج الالتهاب. 

3. تليف المرارة (Gallbladder fibrosis)

هي واحدة من مضاعفات حصوة المرارة نتيجة التهاب المرارة المتكرر والمزمن والضغط المستمر لحصوة المرارة على الجدار الداخلي للمرارة. 

تخسر المرارة في هذه الحالة قدرتها على العمل بشكلٍ صحيح ويتقلص حجمها. 

4. خراج المرارة (Gallbladder abscess)

تتفاقم التهابات المرارة مؤديةً إلى تكوين خراجٍ داخل المرارة، لا تكفي حينها المضادات الحيوية لعلاجه، إنما يحتاج إلى تدخل الفريق الطبي لسحبه خارج الجسم.

5. التهاب بطانة البطن (Peritonitis)

يحدث ذلك نتيجةً لامتداد التهاب المرارة الشديد إلى بطانة تجويف البطن ليكون واحد من مضاعفات حصوة المرارة، يحتاج حينها المريض لتلقي المضادات الحيوية عن طريق الوريد. 

6. التهاب البنكرياس (Acute Pancreatitis)

تنتقل في هذه الحالة حصوة المرارة من القناة الصفراوية إلى قناة البنكرياس اللاتي يجتمعن في نقطةٍ واحدةٍ قبل وصولهن للأمعاء مؤديةً بذلك إلى التهاب البنكرياس

يرافق التهاب البنكرياس ألمٌ شديدٌ في أعلى البطن يمتد إلى باقي الجسم، ويحتاج المريض في معظم الحالات إلى دخول المستشفى ويتماثل للشفاء في غضون أسبوعٍ واحدٍ بعد تلقي العلاجات في المستشفى.

التهاب البنكرياس كواحدٍ من مضاعفات حصوة المرارة هو أمرٌ نادر الحدوث، الإ أنه قد يعرض الحياة للخطر، لذا يجدر على المريض مراجعة المستشفى في أسرع وقت. 

7. انسداد الأمعاء (Gallstone ileus)

تتاكل الحصى وتصل في بعض الحالات إلى الأمعاء، في حال كانت حصوة المرارة التي وصلت إلى الأمعاء كبيرةً نسبيًا قد تسد الأمعاء كواحدٍ من مضاعفات حصوة المرارة. 

تحتاج هذه الحالة من مضاعفات حصوة المرارة إلى العناية الطبية الطارئة، لأن هنالك خطرٌ لتمزق الأمعاء وحدوث نزيفٍ داخلي وانتشار العدوى البكتيرية في الجسم. 

8. سرطان المرارة (Cancer of gallbladder)

سرطان المرارة هو واحدٌ من مضاعفات حصوة المرارة نادرة الحدوث. 

إذا كان الشخص لديه حصى المرارة وارتفاع في كمية الكالسيوم داخل المرارة، ولديه تاريخ عائلي بسرطان المرارة، يجدر به استئصال المرارة حتى وإن لم يكن هناك أعراض لذلك. 

يكون العلاج في هذه الحالات باستئصال المرارة إضافةً إلى العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. 

كيف يمكن تجنب مضاعفات حصوة المرارة؟

من المهم اللجوء إلى الطبيب عند المعاناة من أعراض حصوة المرارة ليقوم الطبيب بإجراء التشخيص والعلاج المناسب، ولمنع حدوث المضاعفات.

ويكون التشخيص من خلال كشف الطبيب ومعاينته للحالة، وإجراء فحوصات الدم، والتصوير بالرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي المحوسب.

ثم يقوم الطبيب بوضع الخطة العلاجية المناسبة، وهي كالاتي:

  1. تناول مسكنات الألم والمضادات الحيوية.
  2. تناول حمض يورسودي كوليك (Ursodeoxycholic acid) حيث يعمل هذا الحمض على إذابة الحصى، لكن يجدر الذكر أنه يجب استخدامه لفترةٍ طويلة تصل لسنوات.
  3. الخضوع لعمليات إزالة المرارة، فبالرغم من أهمية المرارة في هضم الدهون، إلا أنه يمكن للإنسان أن يعيش دون مرارة
  4. النظام الغذائي الصحي المتوازن لمنع نمو المزيد من حصى المرارة والتقليل من مضاعفات حصوة المرارة خصوصًا في حال تعذرت عملية استئصال المرارة. 

متى يجب مراجعة الطبيب؟ 

على المريض مراجعة الطبيب على الفور عند حدوث الاتي:

  1. ألم البطن الحاد الذي يسبب عدم القدرة على الجلوس بشكلٍ مريحٍ أبدًا.
  2. اليرقان وهو اصفرار لون الجلد وبياض العينين.
  3. ارتفاع حرارة الجسم.
من قبل حنان عليوة - الاثنين ، 25 يناير 2021
آخر تعديل - الخميس ، 4 فبراير 2021