معلومات عامة عن عوامل التخثر

تُعتبر عوامل التخثر ضرورية لتكوين خثرة الدم ومنع النزيف. ولكن ما هي عوامل التخثر؟ وما ما دورها في تكوين الخثرة الدموية؟

معلومات عامة عن عوامل التخثر

عوامل التخثر هي بروتينات موجودة في الدم ضرورية للتحكم بالنزيف وتكوين خثرات الدم بشكل صحيح، فهي المسؤولة عن تكوين خثرة الدم عند وجود جرح ما لمنع خسارة كميات كبيرة من الدماء عن طريق عملية سلسلة التخثر.

عوامل التخثر المختلفة

هناك ما يقارب الثلاث عشر نوعًا من عوامل التخثر كما هو موضح في الجدول التالي:

عامل التخثر 

الاسم

عامل التخثر الأول 

فايبرينوجين

عامل التخثر الثاني

بروثرومبين

عامل التخثر الثالث

ثرومبوبلاستين

عامل التخثر الرابع

الكالسيوم

عامل التخثر الخامس

بروأكسيليرين

عامل التخثر السادس

بروكونفيرتين

عامل التخثر الثامن 

انتي-هيموفيليك A

عامل التخثر التاسع 

انتي-هيموفيليك B

عامل التخثر العاشر 

ستيوارت براور

عامل التخثر الحادي عشر

طليعة ثرومبوبلاستين البلازما

عامل التخثر الثاني عشر 

هاغمان 

عامل التخثر الثالث عشر 

مثبت الفايبرين

تكون عوامل التخثر هذه غير نشيطة ويجب تفعيلها حتى تتعامل مع بعضها البعض لتكون سلسلة التخثر. 

وغالبًا تكون الخطوات الثلاث الاتية هي المعنية في تكوين التخثر:

  1. تكوين مفعل البروثرومبين.
  2. تحويل البروثرومبين إلى ثرومبين.
  3. تحويل الثرومبين إلى فيبرين.

ليقوم الفيبرين بعد ذلك بتكوين الخثرة عند موقع الإصابة بالاستعانة مع الصفائح الدموية. وعندما تنتهي وظيفة الخثرة الدموية يتم بلعها والتخلص منها عن طريق إنزيم يسمى البلازمين.

كيف يتم فحص عوامل التخثر 

يتم القيام فحص عوامل التخثر عن طريق القيام بفحص دم للتأكد من مستويات عوامل التخثر في الدم وإذا كانت تحتوي على أي خلل.

متى نلجأ لفحص عوامل التخثر 

يتم استخدام فحص عوامل تخثر الدم للتأكد من وجود أمراض نزيف الدم، ولمعرفة السبب في حال وجودها.

فعند وجود مرض نزيف الدم لا يتم تكوين الخثرة الدموية بشكل صحيح إما بسبب نقص أو عيب في عوامل التخثر أو في الصفائح الدموية. وقد تكون أمراض النزيف متوارثة أو مكتسبة.

ويتم اللجوء إلى فحص عوامل التخثر في الحالات التالية:

  • عند وجود نزيف مطول أو غير مبرر.
  • عند الحصول على نتائج غير طبيعية من خلال فحص زمن البروثرومبين أو فحص من الثرومبوبلاستين الجزئي.
  • عند وجود فرد من الأقارب يعاني من نقص متوارث في أحد عوامل التخثر.
  • عند وجود أيًا من الأعراض التي تدل على أمراض النزف، مثل:
    • النزيف الحاد بعد الإصابات. 
    • سهولة التعرض للكدمات.
    • وجود الام وتيبس وتورم في مناطق الإصابات. 
    • وجود خثرة دموية غير مبررة، حيث إنه في بعض أمراض النزيف، يتسبب المرض بكثرة التجلط بدلًا من قلته.

ويتم تحديد سبب مشكلة التخثر كالتالي:

  • في حال ارتفاع زمن البروثرومبين/النسبة المعيارية الدولية، يتم التحقق من عدة أمور منها:

  1. مشاكل في الكبد.
  2. استخدام الوارفارين.
  3. نقص في فيتامين k.
  1. مرض الناعورية. 
  2. استخدام الهيبارين غير المجزأ. 
  3. نقص في فيتامين K.
  4. مرض فون ويليبراند.
  5. زمن النزف.
من قبل د. جود شحالتوغ - الجمعة ، 14 أغسطس 2020