نمو الغدد اللبنية عند الرجل

قد يعاني بعض الرجال من تضخّم حجم الثدي، الأمر الذي يسبب لهم الكثير من الإحراج والشعور بالألم أحيانًا، اقرأ المزيد عن هذا الموضوع في المقال التالي.

نمو الغدد اللبنية عند الرجل

من الطبيعي أن يكون حجم الثدي عند الذكر صغيرًا، بالإضافة إلى عدم قدرته على إفراز الحليب، حيث يختلف حجم الثدي وبنيته عند الرجل عن نظيره الأنثوي؛ فهو يتكون من غدد لبنية ضامرة.

يرتبط حجم الثدي بمستويات هرمونات الذكورة والأنوثة في الجسم؛ حيث يحافظ هرمون التستوستيرون على صغر حجم الثدي و ضمور الغدد اللبنية عند الرجل، بينما يقوم هرمون الإستروجين بتحفيز نمو أنسجة الثدي. 

عادةً ما يقوم جسم الإنسان بإفراز كلا النوعين من هذين الهرمونين، سواءً عند الذكر أو الأنثى، و لكن بنسب مختلفة. حيث يتم إفراز هرمون التستوستيرون بكمية كبيرة في جسم الرجل مقارنةً مع هرمون الإستروجين الذي يفرز بنسب ضئيلة جدًا، بينما يحدث العكس في جسم المرأة.

يؤدي اختلال التوازن بين هذه الهرمونات إلى زيادة نمو الغدد اللبنية عند الرجل وبالتالي تضخم حجم الثدي، ما يؤدي إلى ظهور حالة تسمى بالتثدي عند الرجل (Gynecomastia). 

أسباب التثدي عند الرجل

يوجد العديد من العوامل التي تؤدي إلى نمو الغدد اللبنية عند الرجل، أهمها:

  1. التقدم في العمر.
  2. اضطرابات الهرمونات نتيجة ورم في الغدة النخامية أو زيادة نسبة هرمون البرولاكتين.
  3. علاجات السرطان الإشعاعية والكيميائية.
  4. إصابة الخصية.
  5. الاضطرابات الوراثية، مثل متلازمة كلاينفلتر و متلازمة كالمان التي تؤدي إلى قصور في الغدد التناسلية.
  6. بعض الأمراض المزمنة مثل أمراض الكلى والكبد.
  • السمنة الزائدة وزيادة نسبة الدهون في الجسم، ما يؤدي إلى زيادة هرمون الاستروجين.
  • الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية (Hyperthyroidism).
  • بعض المنتجات العشبية المحتوية على نبات الخزامى أو زيت شجرة الشاي، والتي لها نشاط شبيه بالاستروجين.
  • المخدرات مثل الهيروين والماريجوانا.
  • إدمان الكحول.
  • أثر جانبي لمجموعة من الأدوية، مثل:
  1. بعض علاجات أمراض القلب والأوعية الدموية.
  2. بعض العلاجات النفسية، مثل مضادات الذهان والاكتئاب.
  3. بعض الأدوية المنشطة (Amphetamine) و الستيرويدات الابتنائية (Anabolic steroids) التي يتم استخدامها من قبل بعض الرياضيين ولاعبي كمال الأجسام؛ لتحسين أدائهم الرياضي وزيادة الكتلة العضلية.
  4. علاجات تضخم أو سرطان البروستات.
  5. بعض أنواع المضادات الحيوية و مضادات الحموضة.

كيفية تشخيص التثدي عند الرجل

للتفريق بين التثدي الناتج عن نمو الغدد اللبنية عند الرجل وبين تضخم الثدي الناتج عن زيادة النسيج الدهني فقط والذي يتم تسميته بالتثدي الكاذب (Pseudogynecomastia)، يقوم الطبيب عادةً بمراجعة التاريخ الصحي للمريض، و تحديد قائمة بالأدوية التي يتم تناولها، إضافةً إلى القيام بالفحص السريري للمريض. قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء عدة فحوصات، منها:

  • فحوصات الدم؛ للتأكد من مستوى الهرمونات في الجسم.
  • بعض اختبارات التصوير، مثل فحص الموجات فوق الصوتية للخصية.
  • صورة شعاعية للثدي (Mammogram).
  • خزعة نسيجية للثدي. 

علاج التثدي عند الرجل

يعتمد علاج نمو الغدد اللبنية عند الرجل على العامل المسبب لهذه الحالة كما يلي:

  1. في حال تناول المريض لبعض الأدوية التي تسبب هذه الحالة، فقد يقوم الطبيب بايقافها واستبدالها بأخرى بديلة إن أمكن ذلك.
  2. إذا كان هناك حالة صحية كامنة وراء مشكلة التثدي، مثل قصور الغدد التناسلية أو زيادة هرمون البرولاكتين، فهنا يتوجب العلاج الكامل لهذه الحالة.
  3. هناك بعض الأدوية التي تساعد على وقف تأثير هرمون الاستروجين في الثدي والتي يتم استخدامها في بعض حالات السرطان، ولكن لم يتم التصريح باستخدامها  لمشكلة التثدي من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.
  4. التدخل الجراحي لإزالة أنسجة غدد الثدي.

في بعض الأحيان، قد يصاب الأطفال الرضع بتضخم الثدي نتيجة تأثير هرمون الاستروجين داخل جسم الأم. كما يعاني عدد من الذكور في مرحلة البلوغ من احتمالية التثدي، نتيجة للتغير الهرموني المصاحب لهذه المرحلة. غالبًا ما تنتهي هذه المشكلة دون الحاجة إلى علاج خلال فترة من الزمن في حال عدم وجود سبب اخر.

من قبل د. ميساء النقيب - الخميس ، 2 يوليو 2020
آخر تعديل - الخميس ، 2 يوليو 2020