فوائد جبن القشقوان والطريقة المثالية لصنعه

تمتلئ الأسواق بمنتجات الجبن، أهمها جبن القشقوان الذي يمتاز بطعمه المميز، فما هي فوائد جبن القشقوان؟ وما هي طريقة تصنيعه؟

فوائد جبن القشقوان والطريقة المثالية لصنعه

تتعدد أنواع الأجبان في مختلف أنواع مناطق العالم ولكن تعد جبنة القشقوان من أشهرها نظرًا لطعمها المميز والفائدة الغذائية الموجودة منها، فما هي فوائد جبن القشقوان؟ وكيف يتم تصنيعها؟

ما هي فوائد جبن القشقوان؟

يعد جبنة القشقوان أحد أنواع الجبن الأصفر ذو الملمس الصلب والدسم المصنوع من حليب البقر أو حليب الغنم أو كليهما.

يستمد اسمه من الجبن الإيطالي كالتشيو كافالو (Calcio cavallo) بحيث تحظى بشعبية خاصة في أوروبا الشرقية ومنطقة البحر الأبيض المتوسط.

تعرف على فوائد جبن القشقوان الصحية للجسم في ما يأتي:

  • تساعد في تقوية الجسم وتجعله أكثر صلابة وقوة لأنها ذات قيمة غذائية عالية، فهي تحتوي على البروتينات، والزنك، والفسفور، ومجموعة من الفيتامينات، مثل: فيتامين ب12، وفيتامين ب2، وفيتامين أ.
  • تقوي العظام وتمنع هشاشتها، كما ينصح تناولها من قبل الأشخاص الذين يمارسون رياضة كمال الأجسام.
  • تحتوي على نسبة قليلة من اللاكتوز والدسم مما يجعلها ذات قيمة غذائية تضاهي الحليب فهي تعد خيار جيد لتعويض نقص الكالسيوم عند الأشخاص الذين لا يرغبون بتناول الحليب.
  • تمنح البشرة الإشراقة والنضارة وتحد من تجاعيد الوجه وهذه من فوائد جبن القشقوان المهمة جدًا.
  • تعزز جهاز المناعة وتعمل على تقويته.
  • تقوي الذاكرة وتزيد من عمل المخ بكفاءة أكبر، بسبب احتوائها على نسب عالية من فيتامين ب12.

القيمة الغذائية لجبن القشقوان

تأتي فوائد جبن القشقوان من العناصر الغذائية فيه، تعرف على القيمة الغذائية الموجودة في 100 غرام من جبن القشقوان في الجدول الآتي:

العناصر الغذائية الكمية/100 غرام
الطاقة 357 سعرة حرارية
البروتين 25 غرام
الدهون 28.6 غرام
الدهون المشبعة 17.9 غرام
الكولسترول 143 ملليغرام
الكربوهيدرات 0 غرام
الكالسيوم 893 ملليغرام
الصوديوم 929 ملليغرام
فيتامين أ 1071 وحدة دولية

ما هي طريقة صنع جبن القشقوان؟

تختلف طرق تصنيع جبن القشقوان تبعًا للمنطقة، ولكن يمكن تلخيصها بالطريقة الآتية:

  1. وضع الحليب في وعاء خاص واتركه على النار حتى يغلي ويصل إلى درجة حرارة 35 درجة مئوية.
  2. تضاف الروبة إلى الحليب والتي تعمل على تخثر الحليب بحيث يترك لمدة ساعتين من الزمن حتى ينفصل مصل الحليب، وتبدأ هنا مرحلة التجبن.
  3. تقطع الجبن إلى قطع صغيرة وانتظر حتى يزول المصل تمامًا عنه ومن ثم قم بفصله عنه تمامًا.
  4. تقلب الجبن وتحريكه بواسطة مضرب خاص بصنع جبن القشقوان لمدة عشرين دقيقة.
  5. تجهز قطع من القماش الأبيض النظيف وقم بوضعها في قوالب خشبية ومن ثم توزيع الجبن فوق قطع القماش البيضاء.
  6. تشكل الجبن بالشكل المرغوب به وغالبًا ما يتم تشكيلها على شكل كرات ويتم ربط أطراف القماش بإحكام.
  7. وضع كرات الجبن على القوالب واتركها لمدة خمس ساعات.
  8. وضع وزن ثقيل فوق الكرات حتى يتم التخلص من المصل بشكل كامل.
  9. أخذ الجبنة المكونة ومن ثم تقطيعها إلى قطع صغيرة وتترك لمدة يوم حتى تكتسب الحموضة المطلوبة.
  10. ضع الجبنة بعد ذلك في مصفاة ويتم غمرها بالمحلول الملحي بقياسات خاصة على درجات حرارة تتراوح بين الستين والسبعين وتترك حتى تصبح مطاطية الشكل.
  11. تصفية الجبنة ووضعها على لوح خشبي ويتم عجنها جيدًا حتى تكتب الشكل المطاطي.
  12. يتم بعد ذلك وضعها في وعاء معدني معرض لحرارة خفيفة ويتم تقليبها كل ست ساعات حتى تنضج تمامًا وتصبح صفراء اللون وناعمة الملمس.
  13. يتم مع كل تقليبه إضافة الملح حتى يتم التخلص من المصل نهائيًا.
  14. تترك الجبنة لمدة يومين في القوالب المعدنية.
  15. يتم الاحتفاظ بجبن القشقوان في ألواح خشبية داخل غرف خاصة بدرجات حرارة معينة وتترك لمدة خمسة شهور حتى تصبح جاهزة.

عادة ما يترك جبن القشقوان لمدة ستة شهور ليصبح صلبًا، ويكتسب خلال هذه المدة طعمًا حلوًا ومالحًا، يمكن تقديمه كطبق جبن، أو في السلطات، أو المقبلات، أو البيتزا، أو اللزانيا.

الآثار الجانبية لتناول جبن القشقوان

بعد التعرف على مجموعة من فوائد جبن القشقوان، نخبرك هنا أنه لا يوجد آثار جانبية ناتجة عن تناول هذا النوع من الأجبان، ولكن نذكرك ببعض الآثار الجانبية الناتجة عن تناول الأجبان عمومًا:

  • تحتوي على كمية جيدة من الصوديوم بالإضافة إلى الدهون المشبعة، ومن المرجح أن يؤدي تناول أذية غنية بالصوديوم والدهون المشبعة إلى زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكري من النوع الثاني.
  • قد تؤدي الأجبان إلى ظهور رد فعل لدى الشخص المصاب بعدم تحمل اللاكتوز لذا يجب الحذر قبل تناولها.
من قبل مجد حثناوي - السبت 29 حزيران 2019
آخر تعديل - الأربعاء 27 تشرين الأول 2021