أهم أسباب وجع الجسم عند الاستيقاظ: تعرف عليها

يعاني الكثير من أوجاع الجسم عند الاستيقاظ، فما هي أهم الأسباب المرتبطة بوجع الجسم عند الاستيقاظ؟ إليكم أبرز المعلومات عن ذلك في هذا المقال.

أهم أسباب وجع الجسم عند الاستيقاظ: تعرف عليها

يصاب الكثير بأوجاع في الظهر، والرقبة، والبطن، والكتف والرأس عند الاستيقاظ من النوم ويرتبط ذلك بمشاكل صحية مختلفة بالإضافة لعادات النوم الخاطئة.

سنتحدث في هذا المقال عن أهم أسباب وجع الجسم عند الاستيقاظ بشكل مفصل.

أسباب وجع الجسم عند الاستيقاظ

تنقسم أسباب وجع الجسم عند الاستيقاظ تبعًا لموضع الألم كما الآتي:

1. أسباب وجع الظهر عند الاستيقاظ من النوم

من الممكن أن يكون وجع الظهر عند الاستيقاظ مؤشر على حالة طبية أو دلالة على وضعية نوم خاطئة، من أسباب وجع الظهر عند الاستيقاظ:

1. النهوض بشكل خاطئ من السرير

يؤدي النهوض بسرعة كبيرة والانحناء بعيدًا عن السرير إلى توليد ضغط كبير على الظهر، مما يؤدي إلى حدوث تيبس وآلام الظهر.

يساعد التحرك ببطء إلى حافة السرير أو الجلوس ببطء مع الاستمرار في ذلك لمدة بضع ثواني قبل وضع القدمين على الأرض والوقوف من التخفيف من آلام الظهر.

2. بعض وضعيات النوم الخاطئة 

حيث يتسبب النوم على البطن بتوليد ضغط على العمود الفقري والعضلات وعلى أسفل الظهر والوركين والعنق.

ويساعد وضع الوسادات حول الجسم بشكل معين بدعم الجسم أثناء النوم والتخفيف من ذلك.

3. التهاب المفاصل الفقري

يسبب تلف الأقراص في الحبل الشوكي تضيق القناة الشوكية (Lumbar spinal canal)، الأمر الذي يسبب ضغط أعصاب العمود الفقري.

يسبب الضغط آلام وتصلب تتراوح شدتها من خفيفة إلى شديدة في الغاية، ويزداد الألم في الصباح بعد الاستيقاظ من النوم.

4. الألم العضلي الليفي

حيث تعد آلام الظهر والتيبس من أبرز أعراض الألم العضلي الليفي (Fibromyalgia) وهي أوجاع وآلام في أجزاء مختلفة من الجسم.

2. أسباب وجع الرقبة عند الاستيقاظ من النوم

يعد وجع الرقبة من أبرز أوجاع الجسم عند الاستيقاظ، إذ ترتبط العديد من الأسباب بأوجاع الرقبة، ومنها:

  • وضعية النوم الخاطئة: حيث يتسبب النوم على البطن بالتواء الرقبة لعدة ساعات على جانب واحد، مما يؤدي إلى إجهاد عضلات الرقبة وتيبسها في الصباح.
  • استخدام وسادة غير مناسبة: حيث يؤدي استخدام الوسادة غير المناسبة لساعات طويلة كل ليلة إلى ضغط عضلات الرقبة، مما يؤدي إلى الشعور بالألم والتيبس في الصباح.
  • الحركات المفاجئة: يتسبب التقليب المستمر أثناء النوم والحركات المفاجئة، مثل: الجلوس بسرعة في حدوث توتر وضغط في الرقبة الأمر الذي ينتهي بآلام شديدة عند الاستيقاظ.
  • بعض الإصابات: حيث تؤدي بعض الاصابات الرياضية بالشعور بالآثار الجسدية بعد عدة أيام من الإصابة.
  • العمل لفترة طويلة على جهاز الحاسوب: إذ يسبب العمل لفترات طويلة على الحاسوب أو مشاهدة التلفاز دون تغيير وضعية الرقبة آلام في الرقبة تزداد سوءًا عند الاستيقاظ.

3. أسباب أوجاع الرأس عند الاستيقاظ

يرتبط وجع الرأس عند الاستيقاظ بعدة أسباب، أبرزها ما يأتي:

  • الأرق: يتسبب الأرق بالصداع الصباحي وذلك لأنه يسبب عدم القدرة على النوم، كما يرتبط الأرق بالصداع النصفي أحيانًا، ويمكن اتباع نمط نوم معين للتخفيف من الأرق.
  • الحالات الصحية العقلية: يعد الاكتئاب والقلق من أهم عوامل الصداع المزمن الصباحي وذلك لأنها تسبب الأرق الذي يزيد من خطر الإصابة بالصداع.
  • الشخير وتوقف التنفس أثناء النوم: يؤدي النوم المتقطع بسبب الشخير وانقطاع التنفس أثناء النوم إلى وجع الرأس عند الاستيقاظ.
  • صرير الأسنان: هو اضطراب في النوم يسبب الصداع عند الاستيقاظ.

4. أسباب وجع البطن عند الاستيقاظ

يعاني البعض من آلام وتشنجات في البطن عند الاستيقاظ، على الرغم من عدم وجود ما يدعو للقلق، إلا أن التشنج والألم المستمر قد يشير إلى وجود مشكلة خطيرة.

من أهم الأسباب المرتبطة بوجع البطن الصباحي الآتي:

  • الإمساك: يؤدي الكسل في نشاط الأمعاء إلى احتباس الغازات، مما يؤدي إلى تقلصات شديدة أسفل البطن في الصباح وفي أوقات أخرى من اليوم.
  • حصوات المرارة: حصوات المرارة هي رواسب صلبة من السائل الهضمي في المرارة، تسبب ألم شديد في الجزء العلوي والأوسط من البطن ويزداد سوءًا في الصباح أو المساء.
من قبل د. بيسان شامية - الثلاثاء 11 آب 2020
آخر تعديل - الاثنين 8 شباط 2021