الصيام للحامل في شهر رمضان

هل يؤثر الصيام سلبًا على صحة الحامل وجنينها؟ ومتى عليكِ التوقف عن الصيام؟ كافة المعلومات حول الصيام للحامل في شهر رمضان في هذا المقال:

الصيام للحامل في شهر رمضان
محتويات الصفحة

يعد الصيام للحامل في شهر رمضان أمرًا يستدعي النقاش في كثير من الأحيان، لذا نقدم لكِ الدليل الشامل حول تأثير الصيام عليكِ وجنينكِ، والأعراض التي عليكِ استشارة الطبيب في حال أصبتِ بها، وبعضًا من النصائح التي تعزز من حملك خلال شهر رمضان المبارك.

تأثير الصيام للحامل في شهر رمضان عليها

لا يؤثر صيام شهر رمضان على وزن، وطول، ومحيط رأس الجنين، ووقت الولادة، بالنسبة للنساء الأصحاء اللاتي يتمتعن بتغذية مناسبة ونمط حياة صحي.

لكن الصيام للحامل في شهر رمضان قد يؤثر سلبًا على النساء اللاتي لا يُسمح لهن طبيًا بالصوم، كالمصابات بمرض السكري، أو ارتفاع ضغط الدم.

لذا في حال لم يسمح الصيام للحامل في شهر رمضان من قبل الطبيب فعلى الحامل الالتزام بمشورته وإلا قد يصاب الجنين ببعض من المضاعفات الصحية كما ذكرت إحدى الدراسات، التي قد تتمثل في ما يأتي:

  • انخفاض وزن الجنين

يمكن أن يؤثر نقص التغذية المرتبط بالصيام أثناء الحمل على نمو الجنين، كما قد تحدث بعضًا من الآثار الصحية على المدى الطويل، كالإصابة بمشاكل في الكلى، أو داء السكري من النوع الثاني الذي قد يؤدي إلى أمراض القلب التاجية.

  • ضعف الإدراك

يمكن أن ترفع القيود الغذائية أثناء الصيام من مستويات هرمون الكورتيزول، مما قد يؤدي إلى إصابة طفلك على المدى الطويل في ضعف الإدراك وصعوبات التعلم.

علامات تحذيرية أثناء الصيام للحامل في شهر رمضان

يجب عليكِ إنهاء صيامك، واستشارة الطبيب في حال شعرتِ بأي من الأعراض الآتية:

  • عدم اكتساب الوزن، أو فقدانه.
  • انخفاض معدل التبول، أو أصبح لون البول داكنًا.
  • حدوث الإمساك، وعسر الهضم.
  • الشعور بالصداع، والخمول، والحمى،
  • لشعور بالغثيان، والقيء.
  • انخفاض في حركات الجنين، أو الشعور بالتقلصات في الرحم.

نصائح متعلقة بالصيام للحامل في شهر رمضان

تلعب التغذية أثناء الحمل دورًا مهمًا في الحفاظ على صحتكِ وصحة جنينكِ، لذلك عليك اتباع هذه النصائح، التي قد تساهم في الوقاية من مخاطر الإصابة بمضاعفات الحمل أثناء الصيام، والتي تشمل على ما يأتي:

  • تجنب المنبهات، مثل: القهوة، والشاي، والمشروبات الغازية، التي تتسبب في إدرار البول والذي يؤدي إلى الجفاف.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، من خلال الحصول على كافة العناصر الغذائية خلال فترة الإفطار.
  • شرب كميات كافية من الماء، ما بين ثمانية إلى اثني عشر كوبًا يوميًا لتجنب خطر الإصابة بالجفاف.
  • بدء الإفطار بكوب من الحليب وبعضًا من التمر.
  • تناول وجبة خفيفة صحية قبل النوم، أي بعد ساعة من صلاة التراويح.
  • استهلاك الكميات المسموح بها من الأطعمة النشوية، والابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل: اللحوم، والدجاج، والسمك، والبيض، والجبن.
  • تجنب تخطي وجبة السحور، للحصول على كافة المغذيات.
  • تجنب الاستخدام المفرط للتوابل والملح عند الطهي.
  • الابتعاد عن الأطعمة الدهنية، لتجنب الإصابة بحرقة المعدة وزيادة الوزن.
  • تناول حصتين أو ثلاث من الفاكهة الطازجة يوميًا.
  • القيام بممارسة بعض النشاطات البدنية غير المجهدة لمدة نصف ساعة في اليوم.

متى يسمح بصيام المرأة الحامل

 

بحسب قدرة المرأة الحامل على الصيام، وبعد إستشارة الطبيب المختص، لاستبعاد أي مخاطر قد يتعرض لها الجنين إثر صايمها، والتأكد من عدم وجود أي مانع صحي أو طبي، او أي أعراض خطيرة.

متى تمنع المرأة الحامل من الصيام

 

أباحت الشريعة الإسلامية للحامل والمرضع عدم الصيام في حالة وجود ضرر لها ولطفلها.

ومن الحالات الطبية التي تستوجب عدم صيام المرأة الحامل:

  • الاصابة بسكري الحمل.
  • حالات التقيؤ الشديدة ، خاصة خلال فترة الحمل الأولى خوفاً من فقدان كمية كبيرة من السوائل مما  قد يؤدي إلى الإصابة بالجفاف.
  • عدم انضباط ضغط الدم.
  • الحامل التي تعاني من الآم المخاض المبكر، ويتناولن دواء لمنع الولادة المبكرة.
  • الإصابة بأحد الأمراض المزمنة والتي تستوجب تناول دواء معين.

نصائح في وجبة الافطار

  • تناول وجبة غذائية صحية متوازنة وشاملة لكافة الاحتياجات.
  • تعجيل الافطار والبدء بكوب من الماء أو اللبن خالي الدسم مع ثلاث تمرات صغيرة الحجم أو أي حبة فاكهة أخرى.
  • بدء وجبة الافطار بتناول كوب من الشوربة لتهيئة المعدة وتنبيهها لاستقبال الطعام.
  • تناول المكملات الغذائية الضرورية.
  • شرب السوائل بمعدل (3-2 ليتر) على الاقل يوميا.
  • تناول عدة وجبات صغيرة في الفترة التي تلي وجبة الإفطار وحتى حلول موعد السحور.
  • تجنب تناول السوائل التي تحوي الكافيين كالقهوة والمشروبات الغازية.
  • تجنب المشروبات المحلاه  والحلويات واستبدالها بالاغذية العالية بالالياف كالفواكه والخضار.
  • تجنب الاغذية المالحة والمخللات.
  • تجنب المقالي والاغذية الدسمة. 

نصائح في وجبة السحور

  • تأخير السحور لفترة قريبة من الامساك.
  • شرب كميات كافية من الماء.
  • تجنب المشروبات العالية بالكافيين.
  • يجب ان تحوي وجبة السحور المثالية على الكربوهيدرات المعقدة، والتي تزود الجسم بالطاقة كالخبز الاسمر او الحبوب الكاملة.
  • تناول البروتين، الذي يؤخر الشعور بالجوع  كالبيض او الحليب و مشتقاته او البقوليات.
  • الحرص على تناول الخضار والفواكه والاغذية العالية بالالياف والتي تقي الامساك وتمد الجسم بالعديد من المعادن.
  • تجنب تناول الاطعمة الغنية بالدسم كالوجبات السريعة او الحلويات الغنية بالسكريات، فهي تزيد من الشعور بالعطش والجوع في اليوم التالي.
  • تجنب الاطعمة المالحة  كالمخللات والاطعمة المقلية التي تزيد من الشعور بالجوع والعطش.

متى يجب التوقف عن الصيام

  • الشعور بالدوار، الإغماء، الضعف أو التعب والجفاف
  • عند الغثيان أو التقيؤ.
  • عندما تشعر بانقباضات مؤلمة في الرحم. 
  • في حالة عدم زيادة الوزن أو فقدان الوزن.
  • عند الشعور بالصداع أو إرتفاع درجة الحرارة.
من قبل سلام عمر - الاثنين 15 حزيران 2015
آخر تعديل - الخميس 24 حزيران 2021