البهاق: أهم المعلومات والعلاجات

البهاق حالة يفقد فيها الجلد لونه بسب توقف الخلايا عن إنتاج صباغ لميلانين، ورغم صعوبة علاج البهاق فهناك علاجات قد تساعد في التعامل مع هذه الحالة.

البهاق: أهم المعلومات والعلاجات

البهاق هو الحالة التي يفقد فيها الجلد صبغة الميلانين المسؤولة عن تحديد لون الشعر، والجلد، والعينين:

كيف يحدث البهاق؟

البهاق يحدث عندما تموت أو تتوقف الخلايا التي تنتج الميلانين عن إنتاج صبغة الميلانين المسؤولة عن لون البشرة، مما يؤدي لانتشار بقع بيضاء ذات أشكال غير منتظمة على الجلد.

أنواع البهاق

يمكن أن يبدأ البهاق في أي سن، ولكن غالبًا ما يظهر بين سن 10 إلى 30، حيث يظهر البهاق عادة في ثلاثة صور:

1. البهاق العام

النوع الأكثر شيوعًا الذي يظهر فيه فقدان الصباغ في أجزاء كثيرة من الجسم، وعادة يكون بشكل متناظر.

2. البهاق المنطقي

فقدان اللون يحدث على جانب واحد فقط من الجسم.

3. البهاق المركز

فقدان الصباغ الذي يقتصر على منطقة أو عدد من مناطق الجسم.

الجدير بالعلم أن المسار الطبيعي للبهاق يصعب توقعه، ففي بعض الأحيان تتوقف البقع عن الانتشار حتى دون علاج البهاق، وفي معظم الحالات فقدان الصباغ ينتشر ويمكن أن يظهر في نهاية المطاف في أي منطقة من الجلد.

أعراض البهاق

العلامة الرئيسة للبهاق كما ذكرنا فقدان الصباغ، مما يؤدي إلى تكون بقع بيضاء على الجلد، وأما بالنسبة إلى العلامات الأقل شيوعًا فهي:

  • شيب الشعر المبكر على فروة الرأس، أو الرموش، أو الحواجب، أو اللحية.
  • فقدان اللون في الأغشية المخاطية المبطنة لتجويف الفم.
  • فقدان أو تغير لون الشبكية.

على الرغم من أن كل جزء من الجسم يمكن أن يتأثر من البهاق فإن فقدان الصباغ عادة ما يحدث في المناطق المكشوفة أكثر، مثل: اليدين، والقدمين، والذراعين، والوجه، والشفتين، أيضًا الأعضاء الجنسية قد تتضرر.

أسباب البهاق

يحدث مرض البهاق عندما تفشل الخلايا المنتجة للميلانين في إنتاج الميلانين، أيّ الصبغة الداكنة في البشرة التي تعطي الجلد لونه، والجلد الموجود فوق هذه الخلايا يصبح أبيض، ولكن السبب في ذلك غير معروف، ولكن بعض الأطباء والعلماء قد وضعوا نظريات مختلفة حول أسباب البهاق المحتملة، والتي منها:

مع ذلك لم يثبت بشكل قاطع أن أيًا من هذه النظريات هي التي تسبب البهاق ومع ذلك يكون البهاق أكثر بروزًا على الأشخاص ذوي الجلد الداكن.

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالبهاق

لا يرتبط البهاق بعرق معين، ولكنه يظهر بوضوح لدى الأشخاص من ذوي البشرة الداكنة، وعادة ما يبدأ البهاق في مناطق صغيرة تفقد صباغها وتنتشر مع الوقت.

علاج البهاق

علاج البهاق ليس ضروري دائمًا، بالنسبة للبعض قد يعود لون الجلد من دون أي علاج، والآخرون يستخدمون الكريمات الواقية من الشمس وغيرها من المستحضرات التي تعمل على تحسين مظهر الجلد، وبعض مرضى البهاق قد يتوجهون للعلاج الطبي وفقًا لعدد، وحجم، ومكان البقع.

الغرض من علاج البهاق الطبي هو موازنة لون الجلد من خلال استعادة اللون الذي اختفى أو تدمير اللون المتبقي، وعلاج البهاق يمكن أن يستغرق ما بين ستة إلى 18 شهرًا، وقد يحتاج المريض لتكرار العلاج عدة مرات، أو تجربة علاجات أخرى لرؤية التغيير، وهذه هي طرق علاج البهاق المتاحة طبيًا:

  • العلاج الموضعي بالاستيروئيدات.
  • استخدام مراهم ضد فقدان التصبغ، وهو مرهم يتم دهنه على المناطق البيضاء قبل التعرض للأشعة فوق البنفسجية.
  • استخدام أقراص بسورالين التي تأخذ عن طريق الفم وبعد حوالي ساعتين يتم التعرض للضوء.
  • العلاج بالأشعة فوق البنفسجية الضيقة.
  • العلاج بالليزر.
  • علاج فقدان التصبغ بواسطة الكريمات.
  • العلاجات الجراحية، مثل: الترقيع بطعوم الجلد الذاتية، أو وشم الصباغ.
  • التعامل ودعم المرضى المصابين بالبهاق.

تغيير المظهر الناجم عن البهاق يمكن أن يؤثر على المريض نفسيًا، فالضغط النفسي قد يظهر خاصة إذا تطور البهاق في المناطق المرئية من الجسم، مثل: الوجه، أو اليدين، أو الذراعين، أو الساقين، وقد تشعرون بالإحراج والخجل، والاكتئاب أو القلق حول كيفية رد فعل الآخرين، فالشباب الذين غالبًا ما يكونون أكثر قلقًا بشأن مظهرهم قد يؤثر البهاق عليهم بشكل كبير.

نصائح لكيفية التعامل مع البهاق

ننصحكم باتباع الإجراءات والنصائح الآتية في حال كنتم تعانون من مرض البهاق:

  • جدوا شخصًا مهنيًا للتحدث معه حول هذا الموضوع.
  • جدوا طبيب جلد متخصص في علاج الأمراض الجلدية وعلاج البهاق.
  • تعلموا بأنفسكم كل المعلومات التي تجدونها عن هذا المرض.
  • اكتشفوا قدر المستطاع معلومات عن المرض وعن خيارات علاج البهاق حتى تتمكنوا من المشاركة في اتخاذ القرارات الهامة حول حالتكم.
  • تحدثوا عن مشاعركم، وأخبروا طبيبكم إذا كنتم تشعرون بالاكتئاب، فيمكنه إحالتكم إلى الجهات المؤهلة المتخصصة في مساعدتكم على التعامل مع الاكتئاب.
  • تحدثوا مع الآخرين، وأشركوا أحبائكم، فالفهم والدعم من العائلة والأصدقاء يمكن أن يساعد.
  • اسألوا الطبيب حول مجموعات الدعم في منطقتكم للأشخاص المصابين بالبهاق.
من قبل ويب طب - الأحد 16 آذار 2014
آخر تعديل - الاثنين 13 أيلول 2021