12 مشكلة جلدية لا يجب حكّها على الإطلاق

المشاكل الجلدية من الأمور المزعجة التي يمكن تصيبنا، والتي تشعرنا بآلألم والحكّة، تعرف على مشاكل جلدية لا يجب حكها على الإطلاق في ما يأتي:

12 مشكلة جلدية لا يجب حكّها على الإطلاق

لا شك في أن حكة الجلد يصعب مقاومتها ولكن القيام بالفرك يمكن أن يزيد الحالة سوءًا، ولذلك يجب التعرف على مشاكل جلدية لا يجب حكها والحذر من القيام بهذا الفعل الخاطئ.

مشاكل جلدية لا يجب حكها على الإطلاق

إليك أبرزها في ما يأتي:

  • الجروح التي أوشكت على الالتئام

إليك التفاصيل في ما يأتي:

  1. يزداد الشعور بوجود حكة في مرحلة اقتراب الجرح من الالتئام، ولكن القيام بفركه سوف يطيل من فترة تداويه أو يسبب وجود ندبات واثار مزعجة على الجلد.
  2. يوجد مجموعة مخاطر أخرى تسببها البكتيريا التي يمكن أن تنتقل من الأظافر والأصابع إلى داخل الجرح، ويمكن أن تزيد من المشكلة الجلدية.
  3. يفضل في هذه الحالة تطبيق المنثول الموضعي لتبريد الجلد وتقليل الشعور بالحكة.
  • جفاف الجلد

يعد جفاف الجلد من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها، حيث أنه:

  1. يزداد تعرض الجلد للجفاف في موسم الشتاء، ويمكن أن يؤدي هذا الجفاف إلى حكة الجلد، والتي تسبب شعور مؤقت بالراحة، ولكنها تضر بالطبقة الخارجية للجلد وخاصةً إذا كان جافًا.
  2. يمكن أن تؤدي الحكة إلى خدش الجلد وحدوث تشققات فيه، مما يزيد حدة المشكلة.
  3. ينصح بترطيب البشرة بشكل يومي عن طريق الكريم المرطب، لتجنب جفاف الجلد وتخفيف الشعور بالحكة.
  • لدغات ولسعات الحشرات

عندما تقوم الحشرات بلدغ الجلد فسوف يؤدي إلى هيجانه وشعور بالحكة، حيث أنه:

  1. تقوم الحشرات بإطلاق إنزيم يتسبب في تاكل الأنسجة، وحينها لا يجب القيام بفرك هذه المنطقة، لأن هذا سيؤدي إلى مزيد من الالتهابات.
  2. يمكن أن تتسلل بعض البكتيريا إلى الداخل، وتزيد من فرص التعرض لعدوى بكتيرية لذلك تعد من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها.
  3. ينصح بوضع الكريم المضاد للحكة في حالة الإصابة بلدغات الحشرات، ويفضل استشارة الطبيب أولًا.
  • حروق الشمس

تسبب حروق الشمس الشعور بالام في الجلد، لذلك تعد من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها، حيث أنه:

  1. يزيد القيام بفركها من هذه الالام، ويجعلك تزيد الحك بها، مما يؤدي إلى حدوث التهابات في الجلد، كما أنه يبطئ الشفاء من هذه الحروق.
  2. تعد الكمادات الباردة هي الحل الأمثل لتهدئة حكة حروق الشمس، كما أن جل الألوفيرا من الحلول المثالية لتهدئة الحكة، مع استخدام كريم لتخفيف الالتهابات.
  3. ينصح باستخدام واقي الشمس قبل مغادرة المنزل يوميًا لتجنب الإصابة بحروق الشمس.
  • الصدفية

عندما يكون هناك فرط في وظائف الجهاز المناعي فقد يؤدي هذا إلى الإصابة بالصدفية، وهي عبارة عن قشور سميكة تتراكم على سطح الجلد ومن ضمن أعراضها الشعور بالحكة والالام.

ولعلاج الصدفية يمكن استخدام بعض المراهم الجلدية التي يصفها الطبيب، مع الحرص على عدم حكها لأن هذا يزيد من التهابات الجلد ومدة الشفاء، وخاصةً أنه من الأمراض العنيدة التي لا تشفى سريعًا.

  • الجدري المائي

من الأمراض الجلدية المعدية التي تسبب وجود حبوب حمراء على الجلد، وهذه الحبوب تسبب الحكة الشديدة، كما أنه:

  1. يمكن أن يصيب الجدري الكبار والصغار طالما لم يتم العدوى به من قبل، حيث أنه يصيب الإنسان مرة واحدة على مدار العمر.
  2. يسبب القيام بحك حبوب الجدري المائي بزيادة حدة العدوى، وستتلاشى تاركة اثارًا مزعجة على الجلد يصعب التخلص منها.
  3. يصف الطبيب علاج موضعي يقلل من الشعور بالحكة ولكنه لا يقضي على هذا الشعور تمامًا، ولذلك يجب الحرص والانتباه إلى عدم القيام بفركها وخاصةً في منطقة الوجه.
  • الأكزيما

هو مرض جلدي ينتج عن التهاب الجلد التأتبي، والذي يسبب حالة من هياج الجلد واحمراره وجفافه، وبالتالي يؤدي إلى الشعور بالحكة، كما أنه:

  1. يعد من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها، وفي حالة القيام بفركها يمكن أن تظهر تقرحات وجروح في الجلد.
  2. يمكن علاج الحكة الناتجة عن الأكزيما عن طريق الكمادات الباردة، وبعض الكريمات التي تخفف من هياج الجلد، ومع استمرار الحكة يمكن أن يصف الطبيب كريمات موضعية تهدئ من الالتهابات.
  • التهاب الجلد التماسي

يحدث هذا النوع من الالتهاب عند قيام جسم غريب باختراق الجلد، وقد:

  1. يكون الجلد متحسسًا من المعادن أو بعض المواد في مستحضرات التجميل والعطور وغيرها، فيحدث التهاب في الطبقة الخارجية منه، ويمكن أن يحدث طفح جلدي يزيد من الشعور بالحكة.
  2. لا يجب القيام بفرك الجلد في هذه الحالة المرضية لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى حدوث نزيف وعدوى بكتيرية، ويجب اللجوء إلى الطبيب لأن كل حالة تختلف عن الأخرى وتحتاج لعلاج خاص.
  3. يتم استخدام المراهم المضادة للالتهابات في تهدئة هذا الالتهاب وكذلك بعض العلاجات الفموية.
  • قشرة الشعر

يتسبب فطر ملاسيزيا في الإصابة بقشرة الشعر، وعادةً ما تصاحب هذه القشرة حكة جلدية يصعب مقاومتها، وذلك نتيجة نمو خلايا الجلد الزائد في فروة الرأس.

كما أنها تعد من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها، ولتخفيف الشعور بالحكة ينصح بالاتي:

  1. غسل الشعر واستخدام شامبو مضاد للقشرة.
  2. استخدام مستحضرات طبية خاصة بعلاج قشرة الشعر.
  3. عدم ترك الشعر لفترة طويلة دون غسله، لأن هذا يزيد من حكة الجلد.
  • مرض القدم الرياضي

يطلق عليه سعفة القدم أو فطار كف القدم، وهو مرض فطري يظهر في كف القدم وبين الأصابع، لأن هذه المنطقة هي الأكثر تعرضًا للإصابة بالفطريات، كما أنه:

  1. يمكن أن تنتقل العدوى من الأرض إلى القدم، أو من شخص لاخر، وذلك في حالة ارتداء حذاء مشترك بالأماكن العامة أو نزول المسبح.
  2. يؤدي غالبًا حك منطقة الإصابة إلى الشعور بالارتياح، ولكن مع استمرار الحك فقد تدخل الجراثيم إلى القدم ويحدث مضاعفات شديدة في الجلد.
  3. يجب استخدام كريم مضاد للفطريات لتقليل الحكة وفقًا لتعليمات الطبيب.
  • البواسير

هي عبارة عن تورمات في الأوردة بالمنطقة بين سطح الغشاء المخاطي للمستقيم وفتحة الشرج، والتي تسبب الام وحكة شديدة، كما أنه:

  1. تزيد الحكة من فرص حدوث النزيف والالتهابات والتي تعد من مضاعفات البواسير، وبالتالي تزداد فرص العدوى البكتيرية والفطريات.
  2. يساعد الثلج في تهدئة حكة الجلد، بالإضافة إلى بعض الكريمات الموضعية التي يصفها الطبيب.
  • التهابات الجهاز التناسلي

تعد التهابات المنطقة التناسلية لدى النساء والرجال بشكل عام سواء التهابات المهبل أو القضيب من ضمن مشاكل جلدية لا يجب حكها، كما أنه:

  1. تحدث هذه الالتهابات نتيجة لعدة أسباب مختلفة، مثل: البكتيريا، والفطريات، وعدم تنظيف هذه المنطقة جيدًا.
  2. يجب استشارة الطبيب في حالة حدوث التهابات في الجهاز التناسلي ليصف بعض العلاجات سواء مضاد حيوي أو كريم يمكن استخدامه في داخل المنطقة.
  3. يجب الحرص على نظافتها دومًا وارتداء الملابس الداخلية القطنية التي لا تسبب الحكة والالتهابات.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 28 يونيو 2018
آخر تعديل - الأحد ، 18 أبريل 2021