7 أسباب لشعورك بالاكتئاب هذا الشتاء

لماذا نشعر بالاكتئاب خلال فضل الشتاء؟ هل غياب الشمس هي السبب الوحيد؟ إليكم أهم الأسباب لذلك!

7 أسباب لشعورك بالاكتئاب هذا الشتاء

ينتشر مصطلح اكتئاب الشتاء بين الكثيرين في هذا الفصل البارد، ويبدأ لوم قصر ساعات النهار وطول ساعات الليل، ولكن هل هذا السبب الوحيد لشعورك بالاكتئاب في الشتاء؟ إليك بعض الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

1- عدم التعرض لأشعة الشمس

خلال فصل الشتاء يقل ظهور الشمس مقارنة بالصيف، وهذا ما يدفع الكثيرين للشعور بالاكتئاب، إلى جانب قصر ساعات النهار وطول ساعات الليل بالطبع.

فاكتئاب الشتاء عبارة عن شكل من أشكال الاكتئاب ينشأ نتيجة تغير فصول العام، وغالباً ما يكون ذلك مع بداية الخريف ويستمر حتى نهاية فصل الشتاء.

2- قلة النشاط البدني

خلال فصل الصيف ودرجات الحرارة المنخفضة يكون من السهل عليك الاختباء في المنزل وتحت البطانية بالتحديد.

هذا الأمر من شانه أن يقلل من النشاط البدني الخاص بك، إذ تشعر بالكسل بمجرد التفكير في الذهاب إلى النادي الرياضي مثلاً.

في المقابل من المعروف أن ممارسة الرياضة من شأنها أن تزيد من هرمونات السعادة وتخلصك من التوتر والاكتئاب.

تذكر أنه بالإمكان القيام بالكثير من النشاطات التي تندرج تحت ممارسة الرياضة مثل التزلج!

3- القلق من الوضع المادي

يشتهر فصل الشتاء بالعديد من المناسبات الدينية والالتزامات المادية، هذا الأمر بحد ذاته يزيد العبء على الشخص.

قم بتحديد الميزانية الخاصة بك والتزم بها كي لا تزيد من اكتئابك هذا الشتاء!

4- الواجبات العائلية

تجد نفسك هذا الفصل غارقاً بالواجبات العائلية والمناسبات، وتشعر أنك التوتر والقلق الذي تشعر به اخذ بالازدياد نتيجة ذلك.

هذه الواجبات العائلية والضغط الناتج عنه بإمكانك التحكم به من خلال معرفة ما ينتظرك مسبقاً، وتجربة الرفض في بعض المناسبات.

5- لا تتناول الطعام بشكل مناسب

هذا لا يعني أنك لا تتناول الطعام، بالعكس، فأنت تتناول كميات كبيرة من الطعام في الشتاء، ولكن للأسف عادة ما يكون هذا الطعام غير صحياً.

عدم اتباع نظام غذائي صحي من شأنه أن يؤثر على صحتك النفسية والجسدية، فهو قد يرفع من وزنك بضعة غرامات مما ينعكس سلباً على نفسيتك أيضاً.

6- تشعر بالوحدة

في بعض الأحيان تشعر أن كل من حولك مشغولين هذا الشتاء، لتكون أنت الوحيد ضحية المنزل.

الشعور بالوحدة من شأنه أن يزيد من مشاعر الاكتئاب ويجعلك تكره هذا الفصل بشدة.

حاول دمج نفسك ببعض من النشاطات وعدم الجلوس في المنزل لوحدك لساعات طويلة.

7- جدولك مليء بالالتزامات

مع اقتراب نهاية العام، تشعر أنه من الضروري القيام بالالتزامات التي تم تأجيلها في هذا العام.

هنا تشعر أن جدولك ممتلء وأنك لا تملك الوقت المناسب للقضاء مع عائلتك وأصدقائك وحتى نفسك.

حاول ترتيب جدولك وترك مساحة للنشاطات المرحة.

من قبل رزان نجار - الأربعاء ، 20 ديسمبر 2017
آخر تعديل - الأربعاء ، 27 ديسمبر 2017