متلازمة كورساكوف

Korsakoff’s syndrome

محتويات الصفحة

متلازمة كورساكوف أو ما تُعرف بمُسمى متلازمة فقد الذاكرة كورساكوف (Korsakoff's amnesic syndrome) هي اضطراب يحدث في الجهاز العصبي نتيجة نقص فيتامين ب 1 أو ما يُسمى الثيامين في الدماغ، وعادةً يتفاقم هذا المرض عند الأشخاص المدمنين على شرب الكحول بشكلٍ كبير.

يُسبب نقص فيتامين ب1 تلف في الخلايا العصبية والخلايا الداعمة في الدماغ والحبل الشوكي مما يؤدي إلى العديد من الأعراض والمضاعفات على الصحة.

عادةً يسبق متلازمة كورساكوف اعتلال دماغ فيرنيك، وهو رد فعل دماغي لنقص فيتامين ب1، إذ تبدأ ظهور بعض العلامات التنبيهية، والتي من أبرزها التشويش، ونقص التنسيق والحركات لا إرادية إن لم يُعالج هذا المرض فالأمر سيتفاقم مُسببًا حالة مرضية تُدعى متلازمة فيرنيك كورساكوف (Wernicke–Korsakoff syndrome).

لم يتم إلى وقتنا هذا جمع الأعداد التي أُصيبت بمتلازمة كورساكوف وذلك بسبب التشخيص الخاطئ للحالة، فغالبًا يتم تشخيصها بأحد الاضطرابات الآتية:

  • مرض الزهايمر.
  • الخرف الوعائي.
  • الخرف الجبهي الصدغي (FTD).
  • خرف أجسام ليوي (LBD).

أعراض متلازمة كورساكوف

تتمثل أبرز أعراض متلازمة كورساكوف في ما يأتي:

1. عدم التذكر

قد يقوم مُصابي متلازمة كورساكوف بالحديث مع الآخرين بشكل جيد ويتواصلون معهم بكل جدية دون ظهور أي اختلالات عليهم، لكن بعد مسافة قصيرة ينسى المُصاب كامل الحديث، ولا يُصدق أنه أجرى محادثة مع أولئك الأشخاص.

هذا الأمر يُعرض المريض للكثير من المشكلات، ويتهمه البعض بالكذب كونه أثناء المحادثة كان إنسان سليم 100% ولا يُعاني من مشكلات توحي للجالسين معه أنه مريض.

2. عدم القدرة على تكوين ذكريات جديدة 

المُصاب بهذه المتلازمة تتوقف ذكرياته عند حد واحد، وبعدها لا يتمكن أن يكون ذكريات جديدة في دماغه.

3. أعراض آخرى

يوجد المزيد من أعراض متلازمة كورساكوف وهي:

  • الرعشة.
  • الارتباك.
  • مشكلات الرؤية.
  • الهلوسة.
  • انخفاض حرارة الجسم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الامبالاة.
  • نقص التنسيق العضلي (الترنح).

أسباب وعوامل خطر متلازمة كورساكوف

فلنتعرف في ما يأتي على الأسباب المحتملة للإصابة بمتلازمة كورساكوف إضافةً لمعرفة عوامل الخطر التي تزيد من احتمالية الإصابة بها:

1. أسباب متلازمة كورساكوف

لم يتم تحديد أسباب الإصابة بمتلازمة كورساكوف بشكل دقيق، لكن العلماء يعتقدون أن الاحتمالات الآتية هي السبب في ذلك:

  • فيتامين ب1 يساعد خلايا الدماغ على إنتاج الطاقة من السكر، لكن عندما تنخفض مستويات السكر بشكل كبير لا تستطيع خلايا الدماغ توليد طاقة كافية لتعمل بشكل صحيح، مما يؤدي إلى المتلازمة.
  • نقص فيتامين ب1 يعطل العديد من المواد الكيميائية الحيوية التي تلعب أدوارًا رئيسة في نقل الإشارات بين خلايا الدماغ وفي تخزين واسترجاع الذكريات، وهذه الاضطرابات قد تُسبب خلل في خلايا الدماغ وتسبب نزيفًا مجهريًا واسع النطاق ونسيجًا ندبيًا مُسببة بذلك المتلازمة.

2. عومل تزيد من احتمالية الإصابة بمتلازمة كورساكوف

تمثلت العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بمتلازمة كورساكوف في ما يأتي:

  • تناول الكحول

وُجد أن متلازمة كورساكوف تُصيب مدمني الكحول بشكلٍ كبير، وبالرغم من هذا إلا أن آلية الإصابة غير معروفة، ويحاول العلماء فهم هذه العلاقة ودراستها.

تجدر الإشارة إلى أن إدمان الكحول لا يقتصر تأثيره على صحة الخلايا العصبية وإنما يمتد للكبد والمعدة والقلب والأمعاء مُسببًا بذلك حلقة تدمير كاملة للجسم.

  • النظام الغذائي المُتبع

بما أن فيتامين ب1 يتواجد في الأطعمة، فإن اتباع نظام غذائي صارم أو الصيام دون تناول الطعام المفيد بعده عامل أساسي بالتسبب بمتلازمة كورساكوف.

يُمكن إدراج العوامل الآتية تحت النظام الغذائي المتبع كونها ترتبط بسوء التغذية:

  1. القيء.
  2. فقدان الشهية.
  3. سوء امتصاص المواد الغذائية بسبب خلل في الجهاز الهضمي.
  4. إجراء عملية جراحية في المعدة أو الأمعاء.
  5. الجوع.
  • عوامل أخرى

يوجد المزيد من العوامل التي قد تؤدي إلى متلازمة كورساكوف، وأبرزها:

  1. الخضوع لعلاج غسيل الكلى.
  2. الخضوع للعلاج الكيميائي.
  3. العوامل الوراثية.
  4. الإصابة بعدوى مزمنة، مثل: الإيدز.
  5. السرطان، وخاصةً الذي ينتشر في كافة أنحاء الجسم.

مضاعفات متلازمة كورساكوف

تتمثل أبرز مضاعفات متلازمة كورساكوف بكل مما يأتي:

1. الإصابة بجنون العظمة

جنون العظمة هو مرض يُصيب الشخص نتيجة وجود أفكار ومشاعر مختلطة لديه، وهذا ينتج عنه العديد من الأعراض، والتي تمثلت في الآتي:

  • الشك بالآخرين.
  • عدم الوثوق بأي شخص كان مهما كانت درجة المعرفة به.
  • اعتقاد المُصاب أنه محور الكون، وأن الجميع دائمًا يخططون له بالأمور السيئة.
  • اعتقاد المُصاب أن جميع الأخبار المتواجدة في الصحف والمواقع الإلكترونية موجهة له.
  • اعتقاد المُصاب أن له دور هامًا في الحياة، لكن الآخرين هم من يقومون على إلغاء هذا الدور قصدًا. 

2. الغيبوبة

تحدث الغيبوبة نتيجة تلف الخلايا العصبية بشكل كبير، مما يستجيب الجسم لتلك التغيرات بالغيبوبة وفقدان الوعي لمدة غير معروفة.

3. الوفاة

الوفاة هي الأمر الذي قد يحدث لبعض المُصابين بمتلازمة كورساكوف وذلك في حال مراجعهم للطبيب بعد إصابتهم بالأعراض بفترة طويلة، حيث أن التأخير في العلاج هو ما يؤدي إلى ذلك.

تشخيص متلازمة كورساكوف

تشخيص متلازمة كورساكوف يتم سريريًا فقط، إذ لا يوجد اختبارات مخبرية أو إجراءات تصويرية تُحدد الحالة، وهذا الأمر هو السبب في تشخيص الحالة بشكل خاطئ أحيانًا.

يتطرق الطبيب لطرح العديد من الأسئلة على المريض أو أحد أقربائه ليتمكن من تحديد الحالة قدر المُستطاع، وأبرز هذه الأسئلة:

  • هل المريض مُدمن للكحول؟
  • هل هناك أعراض جسدية إضافة للأعراض العصبية؟
  • متى بدأت هذه الحالة؟
  • هل يُعاني المريض من نقص الشهية أو من مرض الإيدز او أجرى عملية قص المعدة؟
  • هل يتبع المريض نظام غذائي صارم؟

بعد التعرف على إجابات هذه الأسئلة غالبًا يربط الطبيب الإصابة مع نقص فيتامين ب1 مؤكدًا الإصابة بمتلازمة كورساكوف.

علاج متلازمة كورساكوف

تُشير الأبحاث أن 25% من الأشخاص يُمكن أن يتعافوا من متلازمة كورساكوف، و50% تتحسن صحتهم عمومًا، لكن لا يختفي المرض إنما يبقى تحت السيطرة، أما ما تبقى وهو نسبة 25% من المصابين يبقون بنفس الحالة دون تحسن فيُعانون من الأعراض وصولًا للمضاعفات التي قد تؤدي إلى الوفاة.

علاج متلازمة كورساكوف يتم من خلال الطرق الآتية، أما النسب السابقة فتظهر وفقًا لاستجابة المريض للعلاج:

1. العلاج بمكملات فيتامين ب1 الفموية

يوصي الأطباء بالمكملات الغذائية الفموية من فيتامين ب1، وخاصة للأشخاص الذين يدمنون الكحول.

2. العلاج بحقن المكمل الغذائي من فيتامين ب1

يتم التطرق للحقن وليست للمكملات الغذائية في حال وصف العلاج للأشخاص الذين يُعانون من أحد الآتي: 

  • التعب.
  • القيء بشكل متواصل.
  • الغثيان.
  • انخفاض درجة حرارة الجسم.
  • انخفاض ضغط الدم.

كما يوصى بالحقن للمصابين بسوء امتصاص العناصر الغذائية والأشخاص الذين أجروا عمليات جراحية في المعدة أو الأمعاء.

في حال عدم القدرة بالسيطرة على المرض بالعلاجات السابقة، فإن الحل يكون بتوجه المريض للمستشفى والبقاء بها ليُتابع الطبيب حالته عن كثب، ويُعطيه العلاجات وفقًا لحالته، فلكل حالة علاج يختلف عن الآخر، وهذه العلاجات غالبًا تختص بتخفيف الأعراض والمضاعفات فقط.

الوقاية من متلازمة كورساكوف

يتم الوقاية من الإصابة بمتلازمة كورساكوف من خلال اتباع الإرشادات الآتية:

  • الابتعاد قطعًا عن تناول الكحول، وفي حال الإصرار على تناولها فيجب استشارة الطبيب بأمر أخذ المكمل الغذائي من فيتامين ب1.
  • تجنب اتباع أنظمة غذائية صارمة، وإن تم ذلك فيجب أن يكون النظام الغذائي موجه من قِبل أخصائي التغذية.
  • مراجعة الطبيب فور ملاحظة فقدان الوزن غير المبرر، فذلك قد يدل على سوء امتصاص العناصر الغذائية في الجهاز الهضمي.
  • اتباع تعليمات الطبيب بدقة بعد الخضوع للعلاج الكيميائي أو غسيل الكلى.