الام البطن والنزيف بين الدورات

السؤال

أنا ولدت منذ 8 أشهر وعندي آلام في البطن. قال طبيب الجهاز الهضمي ربما يكون هذا بسبب استرخاء الأمعاء الدقيقة، وأنا في انتظار فحص الـ CT. ولكن الآن بدأت الآلام في الجانب الآخر في الأسفل. هذه الألآم تشبه الألم الذي اشعر به عند التبويض. أشعر بالتبويض في كل شهر في جانب مختلف. انا آخذ حبوب منع الحمل منذ 5 أشهر. منذ الولادة غيرت نوع من حبوب منع الحمل مرتين لان النزيف استمر لمدة شهرين تقريبا. الآن انا آخذ جينره وحاليا لا يوجد عندي أي نزيف بين - الدورات. قبل أيام قليلة كان عندي افرازات بنية خفيفة. هل يمكن أن تكون الآلام التي أشعر بها في أسفل البطن والأربية هي بسبب الإباضة ؟

الجواب

بعد الولادة يستغرق للجسم وقتا طويلا حتى يصل إلى التوازن الهرموني، حتى عند استخدام حبوب منع الحمل. الحبوب من نوع جينره تحتوي على هرمون الاستروجين، الذي يضر بالإباضة، وكذالك البروجسترون، الذي تتمثل مهمته في تغيير بطانة الرحم وعرقلة انغراس الحمل.
النزيف بين - الدورات هو أمر طبيعي تماما، فضلا عن آلام البطن، ولكن هذه الآثار ينبغي أن تكون محموله وان تزول  بعد حين. على أي حال، فإنني أوصيك بإجراء فحص أمراض النساء الشامل، بما في ذلك فحص الموجات فوق الصوتية النسائي، للتأكد من أن كل شيء فعلا طبيعي. بالاضافة الى ذلك، استشيري الطبيب المعالج. يمكن أن يوصي باستبدال الحبوب مرة أخرى، حتى تجدي نوع حبوب منع الحمل الملائمة لك وتخلصك من هذه الأعراض المزعجة.